رئيس التحرير: عادل صبري 05:04 مساءً | الأربعاء 23 مايو 2018 م | 08 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 32° صافية صافية

خبراء: هذه أسباب عزوف 60 % من المصريين عن أداء العمرة

خبراء: هذه أسباب عزوف 60 % من المصريين عن أداء العمرة

تقارير

المصريين يعزفون عن أداء العمرة

خبراء: هذه أسباب عزوف 60 % من المصريين عن أداء العمرة

شيرين خليفة 09 مارس 2017 01:26

كشف عدد من الخبراء السياحيين، الأسباب التى دفعت 60%  من المعتمرين عن العزوف عن أداء العمرة هذا العام والتي كان من المقرر أن تبدأ في أول رجب المقبل، وذلك قبل أيام من غلق باب توثيق رحلات العمرة بين الشركات المصرية ونظيرتها السعودية.

 

وقال شريف سعيد، رئيس لجنة السياحة الدينية الأسبق، إن ارتفاع سعر صرف الريال والدولار مقابل الجنيه المصري، تسبب في انخفاض الطلب على أداء العمرة نتيجة ارتفاع الأسعار إلى 50% مقارنة بالعام الماضي، مشيرًا إلى أن نسبة تراجع أعداد المعتمرين بلغت 60%.

 

 وعن وضع متوسطي ومحدودي الدخل، قال شريف سعيد :"أنه لا يعرف ماذا سيفعلون إذا أرادوا أداء العمرة"، مضيفًا: "ما يطلعوش أو يطلعوا كل 3 سنين حتى تسقط الرسوم".

 

 وكانت أعلنت مصر للطيران ارتفاع أسعار تذاكر السفر إلى الأراضي السعودية لأداء مناسك العمرة لهذا العام، وذلك بعد أن أصدر خادم الحرمين الشرفين الملك سلمان مرسوما ملكيا بتأجيل الزيادة المقررة على تأشيرات الحج والعمر والرسوم الخاصة بالزيارات المتعددة إلي العام القادم والعودة إلى النظام القديم.

 

وأوضحت أن تذاكر عمرة رجب وشعبان لهذا العام تشمل أربع شرائح من الأسعار تعتمد على مواعيد السفر والعودة وخط سير الرحلة السعر الأول بـ 5570 جنيهًا للمتجه إلى جدة، والثاني 5780 جنيها للمعتمر المتجه إلى المدينة المنورة.

 

 أما إذا كان يوم السفر والعودة مرتبط بالخميس والجمعة فتصل سعر التذكرة في حالة سفره إلى جدة إلى 5660 جنيهًا، أما إذا كان متجها إلى المدينة المنورة فيصل سعر التذكرة إلى 5850 جنيهًا.

 

وبدوره اعترض عادل شعبان، عضو الجمعية العمومية بغرفة شركات الإسكندرية على أسعار تذاكر الطيران والتي أقرتها الشركة الوطنية "مصر للطيران على تذاكر العمرة لموسم 1438.

 

وطالب عادل، بمقاطعة الشركة الوطنية في حجز رحلات العمرة لحين العدول عن أسعارها والتي وصفها بـ"الاستغلال"، مضيفا: "لا لاستغلال مصر للطيران"، مطالبًا شركات السياحة بإعلان المقاطعة.

 

وأضاف أن تلك الأسعار تحتكرها مصر للطيران، وأنها بذلك تسرق المعتمر -حسب قولة-، متسائلا: "لماذا تدعم الحكومة السائح الأجنبي القادم إلى مصر وتغرم المصري المسلم المسافر إلى العمرة ؟".

 

من جانبه أكد باسل السيسي، رئيس شعبة السياحة الدينية السابق، عضو لجنة إدارة أزمات العمرة، أن هناك اعتراضات كثيرة على أسعار تذاكر العمرة التي أعلنت عنها الشركة الوطنية "مصر للطيران مؤخرًا.

 

وأضاف السيسي في تصريح لـ"مصر العربية"، أن تلك الأسعار من الممكن أن تدفع المعتمرين وشركات السياحة نحو الاتجاه إلى العمرة عن طريق البر أو البحر والاستغناء عن الطيران، إذا لم تخفض مصر للطيران أسعارها.

 

وأعلنت شركات السياحة عن أسعارها لموسم العمرة لهذا العام، حيث أعلنت الشركات أن أقل سعر للعمرة يبدأ من 8 إلى 9 آلاف جنيه للبرامج الاقتصادية وتزداد إلى 20 ألف بحد أدنى للبرامج 4 و 5 نجوم، وذلك خلال شهري رجب وشعبان.

 

وتوقع باسل السيسي ارتفاع أسعار البرامج تدريجيًا خلال شهر رمضان والتي لا يمكن تحديدها حاليًا لاختلاف سعر العملة وامكانية ارتفاع سعر الريال مقابل الجنيه، بالإضافة إلى تكلفة الخدمات والسكن، مشيرًا إلى أنها ستتخطى الـ20 ألف جنيه.

 

وأضاف أن ارتفاع الأسعار سيحول دون قدرة المواطنين على السفر للعمرة في الموسم الجاري، خاصة مع ارتفاع تذاكر الطيران وارتفاع أسعار العمرة بنسبة تخطت الـ 800% مقارنة بالعام الماضي.

 

وكانت وزارة السياحة، أعلنت أن آخر موعد لتوثیق عقود العمرة بين الشركات المصرية ونظيرتها السعودية، 13 مارس المقبل، مطالبة الشركات السياحية الراغبة في تنفيذ رحلات العمرة لموسم 1438 بسرعة إنهاء إجراءات التوثيق قبل التاريخ المحدد.

 

وأوضحت الوزارة في بيانها، أنه فیما یخص الشركات السیاحیة التي وثقت عقود العمرة لعام ١٤٣٨ھـ، والصادرة في حقها قرارات وزارية بالایقاف الجزئي من نشاط السیاحة الدینیة لمدة تتراوح من شهر إلى شهرين، مشددة على ضرورة الالتزام بمدة الجزاء وعدم تنفیذ برامج عمرة لهذا الموسم ١٤٣٨ھـ خلال تلك المدة، وذلك حتى لا تتعرض الشركات للعقوبات التي نص عليها القانون.

 

وأكدت أنه سيسمح فقط لتلك الشركات بإدخال أسماء المعتمرین على موقع خدمات الحج والعمرة قبل نهاية الجزاء وفقًا للتوقيت المحدد بالضوابط والخاص بمراجعة الملفات بمدة لا تقل عن 7 أيام ولا تزيد عن 15 يوم قبل التاريخ المحدد للسفر.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان