رئيس التحرير: عادل صبري 02:04 مساءً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالتفاصيل.. توتر طائفي في قرية «نزلة النخل» بالمنيا بسبب «كنيسة غير مرخصة»

بالتفاصيل.. توتر طائفي في قرية «نزلة النخل» بالمنيا بسبب «كنيسة غير مرخصة»

تقارير

أقباط يصلون داخل كنيسة - ارشيفية

الداخلية: لم يحصلوا على تصريح

بالتفاصيل.. توتر طائفي في قرية «نزلة النخل» بالمنيا بسبب «كنيسة غير مرخصة»

محمد كفافي 05 مارس 2017 14:00

شهدت قرية "نزلة النخل"، بمركز أبو قرقاص في محافظة المنيا، توترا طائفيا بين أهالي القرية من المسيحيين والمسلمين، على خلفية إقامة شعائر دينية مسيحية، داخل منزل غير مخصص لإقامة الطقوس الدينية.

 

وقال اللواء فيصل دويدار، مدير أمن المنيا، إن مجموعة من المسيحيين، حاولوا إقامة الطقوس والشعائر بالمنزل، رغم عدم تخصيصه لذلك، أو حصولهم على أية أوراق تفيد بالتصريح بإقامة الصلوات والشعائر به، مشيرا إلى أن أجهزة الأمن منعت ذلك.

 

وفي السياق ذاته، أوضح مصدر أمني، أن مدير الأمن تلقى إخطارًا يوم الخميس الماضي من مأمور مركز شرطة أبو قرقاص، بقيام فاروق لبيب 45 سنة فلاح، ويقيم بقرية نزلة النخل، التابعة لقرية بني محمد شعراوي، ببيع منزله المكون من طابقين على مساحة 140 متر لمطرانية الأقباط الأرثوذكس بأبو قرقاص، لاستغلاله في إقامة الطقوس والشعائر الدينية، وتردد أحد القساوسة على المنزل لممارسة تلك الطقوس اليوم الأحد.

 

وأوضح المصدر أن المطرانية سبق وتقدمت بطلب يوم 9 أكتوبر من عام 2015 لاستغلال المنزل لإقامة الشعائر والطقوس الدينية، إلا أنه لم تتم الموافقة عليه أمنيًا.

ولفت المصدر إلى حساسيات قديمة بين مسيحيي ومسلمي القرية، على إثر اختفاء إحدى الفتيات المسلمات بالقرية، رفقة فتاة مسيحية، حيث انتشرت شائعة عن اعتناقها المسيحية، وتمت السيطرة على الأحداث وقتها.

وعلى خلفية هذا الاحتقان، قام كل من أحمد ع م 28 سنة، وعبد الرحمن س ع 21 سنة، أسامة ف 22 سنة، وفتوح ن ع 22 سنة، محمد ن س 21 سنة، بإشعال النيران بسيارة يملكها قبطي يدعى حنا شوقي شفيق، وحرر للواقعة المحضر رقم 2613 لسنة 2016 إداري مركز أبو قرقاص.

وقام المتهمون، كذلك، بإشعال النيران ببعض عشش الماشية، ملك كل من وجيه جميل، حشمت فرج، عماد شوقي، حلمي سمعان، رشدي أنس، إبراهيم توفيق، ذلك في أواخر عام 2016، ومحرر له المحاضر أرقام 2652، 2617 لسنة 2016 إداري مركز أبو قرقاص.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان