رئيس التحرير: عادل صبري 10:43 صباحاً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

فيديو| شاهد تعليق أهالي الغربية على حكم براءة مبارك

فيديو| شاهد تعليق أهالي الغربية على حكم براءة مبارك

تقارير

الرئيس المخلوع محمد حسنى مبارك

 في «قتل المتظاهرين»

فيديو| شاهد تعليق أهالي الغربية على حكم براءة مبارك

ماهر العطار 04 مارس 2017 13:00

رصدت كاميرا مصر العربية ردود أفعال المواطنين حول  قرار محكمة النقض ببراءة الرئيس السابق محمد حسني مبارك، من «قتل المتظاهرين» في ثورة 25 يناير في القضية المعروفة إعلامية بمحاكة القرن.

 

وقال فهيم القرش، القيادي بحزب الوفد،  في محافظة الغربية لـ "مصر العربية": "لا تعليق على حكم القضاء، فهو بالتأكيد نتاج لعدم وجود  دليل يقين يثبت تورط حسني مبارك في قتل المتظاهرين، ولكن لابد من محكمة مبارك وأعوانه على ما أفسدوه طوال 30 عامًا في حق الشعب".

 

واعتبر أحمد بلال، عضو المكتب السياسيى لحزب التجمع، أن "مبارك لم يقتل المتظاهرين فقط، ولكن  قتل شعبه، وباقي شيء واحد فقط هو تكريمه على إفقار الشعب وانهيار الاقتصاد وانتشار البطالة  و30 عام فساد". بحسب قوله.
 

وتساءل "أحمد مصطفى" طالب بكلية الآداب: "أين هى المحاكمات الثورية التي طالب بها الشعب خلال ثورتين قام بعملهم بهدف تحقيق العدالة"، مضيفًا  أن مبارك أخذ براءة من خلال قوانين هو إللي صانعها وكنا متوقعين  قرار المحكمة بالبراءة بعد طمس الحقائق وتشوية الثورة وشيطنة الثوار. بحسب تعبيره.

 

"مصطفى زكريا " طالب قال: "إحنا عملنا ثورة علشان الحرامية والفاسدة يتحسبوا لكن للأسف حدث العكس واعتقل الشباب وقتل، وفي الآخر ضاع حقهم  وعلى العموم في قاضي في السماء اسمه العدل لذلك القضية لم تنته بعد".

 

وتعليقًا على الحكم قال إبراهيم أبو طالب أحد الأهالي، ساخرًا: "ألف ألف مبروك لمبارك وأعوانه ومبروك للي قالوا بلاش محاكمات سياسية ولكن إن كان مبارك أخذ براءة في الدنيا فالحساب في الآخرة أكيد".


 

وأسدلت محكمة النقض الستار على محاكمة الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك في القضية المعروفة إعلاميا بـ محاكمة القرن، والمتهم فيها بقتل المتظاهرين إبان ثورة 25 يناير، حيث قضت ببراءته نهائيا من التهم الموجه له.

 

وحوكم مبارك أمام محكمة النقض بعد فشل محكمة الجنايات من خلال دائرتين مختلفتين في إصدار حكما غير قابل للطعن حيث جاء الأول بالسجن المؤبد تم الطعن عليه، وأعيدت المحاكمة أمام دائرة أخرى التي قضت برأته ثم طعن عليه مرة أخرى من خلال النيابة العامة لتنظرها محكمة النقض في أعلى درجات التقاضي.
 

 
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان