رئيس التحرير: عادل صبري 11:55 مساءً | الاثنين 15 أكتوبر 2018 م | 04 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بسرعة 160 كيلو في الساعة.. تدشين كهربة إشارات خط القاهرة الإسكندرية في 2018

بسرعة 160 كيلو في الساعة.. تدشين كهربة إشارات خط القاهرة الإسكندرية في 2018

تقارير

اللواء مدحت شوشة، رئيس الهيئة القومية لسكك حديد مصر

بسرعة 160 كيلو في الساعة.. تدشين كهربة إشارات خط القاهرة الإسكندرية في 2018

أحمد درويش 02 فبراير 2017 21:28

قال اللواء مدحت شوشة، رئيس الهيئة القومية لسكك حديد مصر، إن مشروعات كهربة خط القاهرة – الإسكندرية للقطارات ستنتهى خلال 2018 .

 

وأكد شوشة أنه فور الانتهاء من مشروع كهربة خط الإسكندرية سيتم رفع سرعة القطارات على الخط لتصل إلى 160 كيلو في الساعة.

 

ومن المقرر أن تتمكن سكك حديد مصر أيضا من زيادة عدد الرحلات المقرر تشغيلها على الخطوط السكة في الوجه البحرى على أن يتم بعدها فورا دراسة إعادة تأهيل خطوط الضواحى والمسافات القصيرة على الوجه البحرى.

 

وأضاف أن الوجه القبلى يتم أيضا العمل على كهربة الإشارات تمهيدا لزيادة معدلات التقاطر وزيادة سرعة القطارات على الخط بالكامل.

 

وفي ديسمبر الماضي افتتح د. جلال سعيد، وزير النقل، المرحلة الأولى من كهربة خط القاهرة - الإسكندرية وتبدأ من القاهرة حتى محطة قويسنا، إلى أن أعلن اليوم الانتهاء من كهربة الخط كله.

ومشروع كهربة إشارات خطوط السكك الحديدية يساهم في تقليل معدلات حوادث القطارات ويعمل على زيادة معدلات الأمان بتحويله الخطوط للعمل الإليكتروني بدلا من العامل البشري واليدوي.

 

ويتم إليكترونيا التحكم في القطار وإيقافه وسيره عكس مساره دون وجود أخطار أمنية، بتكلفة إجمالية 5.2 مليارات جنيه.

 

3 شركات عالمية

وصرح سعيد أن المشروع تنفذه ثلاث شركات عالمية هي:


1ـ (تاليس) التي تنفذه على خط القاهرة /الإسكندرية بطول 208 كم وتكلفة 1710 مليون جنيه.

2ـ سيمنس التي تنفذه على خط (بنها/بورسعيد) بطول 214 كم وتكلفة 1933 مليون جنيه.

3ـ الستوم التي تنفذه على خط (بني سويف / أسيوط ) بطول 250 كم وتكلفه 1563مليون جنيه .

 

هدف المشروع

الوزير جلال السعيد، أعلن أن المشروع يهدف إلى تحسين مستويات الأمان لحركة القطارات، ورفع كفاءة التشغيل على الشبكة، حيث يتم تزويد الخطوط بأحدث نظم الإشارات في العالم، وتحسين مستويات أمان حركة المركبات على المزلقانات، بالإضافة إلى زيادة سعة الخطوط لمزيد من القطارات، وتمكين الهيئة من رفع سرعة القطارات على الشبكة.

 

كيفية التنفيذ

ويتم في هذا المشروع تطبيق أحدث تكنولوجيا نظم الربط الإلكتروني، والتي تحقق أعلى معدلات الأمان القياسية العالمية SIL 4 لكل من حركة القطارات على الخط وحركة المركبات على المزلقانات.


ويتضمن المشروع إنشاء مبانٍ للتحكم مركزي وأبراج رئيسية على طول الخطوط وأبراج ثانوية سوف يتم الانتهاء منها تباعا مع نهاية تنفيذ المشروع.

 

ويتم تزويد المباني بأحدث المعدات لنظم الربط الإلكترونى والإتصالات والتحكم، ويسمح النظام أيضا بتشغيل ومسير القطارات بأمان فى الإتجاه العكسى في حالات الطوارئ و هو ما يطبق لأول مرة فى مصر.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان