رئيس التحرير: عادل صبري 01:16 مساءً | الاثنين 21 مايو 2018 م | 06 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 32° صافية صافية

الإسرائيليون بين الشماتة في مرسي وإدانة محاكمته

الإسرائيليون بين الشماتة في مرسي وإدانة محاكمته

تقارير

محاكمة د.مرسى

جاءت تعليقاتهم متفاوتة في حدتها..

الإسرائيليون بين الشماتة في مرسي وإدانة محاكمته

معتز بالله محمد 05 نوفمبر 2013 20:15

تباينت ردود الأفعال الإسرائيلية حول محاكمة الرئيس المصري المعزول محمد مرسي، وتفاعل عشرات القراء الإسرائيليين مع الحدث، بعضهم اعتبر أن الرئيس المنتمي لجماعة الإخوان يستحق هذا المصير وربما أكثر، فيما رأى آخرون أن مرسي كان عليه تعلم الدرس من مبارك، كذلك قال البعض إن مرسي كان ليفعل بالجيش نفس ما فعله أردوغان في تركيا لو استمر في منصبه.

 

وعلق عدد من الإسرائيليين على المقال الذي جاء على موقع "walla" بعنوان: "مرسي في قفص الاتهام: حانت ساعة الانتقام"، لمحلل الشئون الإسرائيلية "آفي يسسخروف"، وكتب قارئ باسم  باراك يقول: "ههههههههه، أحترق شوقا لمعرفة من الرئيس القادم، وهل سيدخل السجن أيضا!".

فيما قال ثان، حمل تعليقه اسم "يساري": "يسخرون من أنفسهم بمحاكمة رئيسهم المنتخب".

 

 

بينما كتب "شلومي" يقول: إذا ما كان بإمكاني الفوز في الانتخابات، لما احتجت لتنفيذ انقلاب.


وقال القارئ "عيفر": هذه هي الأضرار التي خلفها أوباما للعالم على مدى 5 سنوات وهناك المزيد.


وكتب آخر ساخرًا: "إذا ما ترشح السيسي لانتخابات الكنسيت فسوف أنتخبه"، وأضاف: "فليقتلوه (يقصد مرسي).. فقد تعلم الجيش الدرس مما فعل أردوغان التركي بجيشه".


وعلق الإسرائيليون على مقال كتبه "تسفي بارئيل" محلل الشئون العربية في "هآرتس" بعنوان "محمد مرسي يحاكم.. عندما يرتدي الانقلاب عباءة قضائية"، وكتب أحدهم: "مرسي يجب أن يدان والإخوان المسلمين يجب قمعهم بيد من حديد ولينفجر أوباما".


وتساءل "آني" بقوله: "إسرائيل والولايات المتحدة أسقطوا مرسي، من يشكك في ذلك؟".

 


وكتبت Nir Cohen على موقع الصحيفة بـ"فيس بوك": "أي شعب أحمق هذا!".


أما Gilad Shaked فاعتبر أنه من الأفضل إطلاق سراح مرسي، وكتب يقول: "  أعتقد أنه لا يجب محاكمته، فليخرجوه من السجن ويسمحوا له بالعودة للمنزل، لن يكون رئيسا بعد الآن، من الممكن القول بأنه غير مناسب، وإطلاق سراحه".


وقارنت "عدنا فريدمان" بين مرسي والرئيس الإسرائيلي السابق موشيه كاتساف المسجون لإدانته بقضايا فساد، وقالت إنه رفض أيضا ارتداء زي المساجين.

 

صحيفة" معاريف" أيضا كان لها نصيب من تعليقات القراء على محاكمة مرسي، فقد حظي خبرها الذي حمل عنوان: "مرسي ينفجر في القاضي: أنا رئيسك، ليس من حقك مقاضاتي"، بنحو بعشرات التعليقات.

 

وكتب القارئ "باليت" يقول: "فعل السيسي معروفا ممتازا للشرق الأوسط عندما منع انجرافه للإسلام المتطرف، ولكن دعونا نعترف أن هذا غير ديمقراطي".


فيما كتب "نيران حرة" يقول: "ماذا يمكن فعله؟ مرسي صادق، هذه محاكمة صورية لرئيس منتخب".


وكتب DRAGON: "هرب من السجن وعاد لمكانه الطبيعي فالينبح مثل الـ(...)".


وقال "حرمون": هذا بالظبط ما فعله صدام حسين، وتم إعدامه شنقا في النهاية".


واعتبر "يوبال" أن "العرب شعوب بدائية بالفعل، ولا يمكن القيام بشيء حيال ذلك".


وكتب "أ": ما فعله مرسي لمبارك، يفعله السيسي بمرسي الآن، وبعد ذلك سيشرب السيسي من نفس الكأس".
وطالب "بلجان" بإعدام مرسي معتبرا أنه كان يجهز مخططا لإبادة اليهود.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان