رئيس التحرير: عادل صبري 12:22 مساءً | الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 م | 12 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

تفاصيل القبض على شبكة تجارة الأعضاء البشرية

تفاصيل القبض على شبكة تجارة الأعضاء البشرية

تقارير

تجارة الأعضاء

تفاصيل القبض على شبكة تجارة الأعضاء البشرية

هند غنيم 07 ديسمبر 2016 11:37

حالة من الهلع أصابت المواطنين والمرضى تحديدًا، وذلك بعد الحملة الموسعة التى قامت بها هيئة الرقابة الإدارية بالتعاون مع إدارة العلاج الحر بوزارة الصحة وعدد من أجهزة التحقيق، لضبط أكبر شبكة دولية لتجارة الأعضاء البشرية ضمت عددًا من المصريين والعرب.

 

وفي هذا السياق ترصد "مصر العربية" القصة الكاملة حول شبكة تجارة الأعضاء و العمليات التى تم إجراؤها خلال عام 2016 ، وأسماء المرضى وأرقام البلاغات المقدمة بسرقة أعضائهم.

 

وكانت الجهات المذكورة داهمت عددا من المستشفيات والمراكز الخاصة بمنطقتى الهرم والجيزة، وألقت القبض على 45 شخصا من بينهم 11 طبيبا يعملون بكليات طب جامعة القاهرة وجامعة عين شمس ومستشفى أحمد ماهر ومعهد كلى المطرية، وآخرين سماسرة ووسطاء.

 

*الحق فى الدواء : 33 حالة سرقة أعضاء خلال 2016

قال "محمود فؤاد" المدير التنفيذى للمركز المصري لحماية الحق فى الدواء، إن منظمة كوفس العالمية لمناهضة بيع الأعضاء  حذرت من خطورة تحول مصر إلى برازيل الشرق اﻷوسط في تجارة الأعضاء نظرًا لانتشار تجارة الأعضاء  فيها بصورة كبيرة.

 

وأضاف "فؤاد"، فى تصريح خاص لـ "مصر العربية"، أن هيئة الرقابة الإدارية شنت حملة موسعة فجر اليوم  على ٧ مستشفيات أغلبها واقعة بمحافظة الجيزة، تقوم بعمليات بيع الأعضاء، وألقت القبض على 11 طبيبًا من أساتذة الجامعات يعملون فى كلية طب عين شمس، ومعهد كلي المطرية ومستشفى أحمد ماهر، والقصر العيني، ومعهم ٣٣ شخصا من الوسطاء حوالي.


وأشار"فؤاد"، إلى أنَّ المستشفيات التي يتم بها عملية البيع لها سماسرة من الممرضات العاملين بها، مؤكدًا على استغلال هذه الشبكة للأزمة الاقتصادية للمصريين التى يمرون بها، فوصل سعر الكُلى ١٠ آلاف جنيه للكلية الواحدة، والسعر نفسه لقرنية العين.


 وأكد فؤاد، على أنَّ اصطياد الضحايا يتم من داخل المستشفيات الجامعية، وأن الزبائن جميعهم من العرب، مشيرًا إلى هذه  الواقعة  تعد أزمة ستزلزل الفئة الفقيرة بالمجتمع.

 

وأكمل "فؤاد"، إن المركز المصرى للحق فى الدواء قام برصد نحو 33 حالة اتجار وبيع للأعضاء خلال عام كامل بدءًا من أكتوبر 2015 إلى أكتوبر 2016، جميعها  تتم  فى العاصمة نظرًا  للأعداد الهائلة من المترددين على المستشفيات العامة والجامعية، مما يسهل اصطياد الضحايا بواسطة الأطقم طبية.

 

واستطرد "فؤاد"،  إن عملية السرقة  تتم فى المستشفيات والمراكز الحكومية، وفى المستشفيات الخاصة عن طريق الاتفاق، لافتًا إلى أن هناك عيادات متخصصة تقوم بتجهيز المتبرع سواء بمقابل مادى أو من دون مقابل واختبار مدى تطابق أعضائه مع المتبرع له.

 

وأكد "فؤاد"، أنه تم تسجيل سرقة أعضاء من 5 جثث خلال عام 2015،  أبرزها فى مستشفى قصر العيني حالة المتوفية "زينب سليمان"، والتى توفيت عقب إجراء عملية لها داخل قصر العينى فى 22 مارس الماضى، واتهم أهل المتوفية التى تبلغ من العمر 33سنة إدارة المستشفى بسرقه القرنية، رغم أن المتوفية دخلت لعمل جراحة بقدمها، وتم عمل محضر بقسم شرطة السيدة زينب 1684ورقم الصادر737، وقد استدعت النيابة الشهود والمسئولين اللذين أقروا بالواقعة.

 

وأوضح "فؤاد"، أنه فى 8 أبريل اتهم مواطن يدعى شعبان إبراهيم، مستشفى الإسكندرية بسرقة كليته وتولت النيابة التحقيق فى المحضر رقم 564 قسم المنشية، وفى 11 مايو اتهم رمضان صدقي حسن بركات،  بالمعاش ويبلغ من العمر  63 عامًا ومقيم بمنطقة الغزال بمحافظة البحيرة، لسرقة خصيته داخل إحدى المستشفيات بالجيزة، وتحرر المحضر رقم 7090وتولت النيابة التحقيق.

 

وتابع "فؤاد"، فى 25  يونيو حرر ت المواطنة رحمة عبدالمنعم، المحضر رقم 7857قسم شرطه طنطا ضد إدارة مستشفى اﻷمريكان بسرقه كليتها، وفى شهر يوليو تم ضبط تشكيل عصابى لتجارة اﻷعضاء بالمرج ثم تشكيل عصابى آخر فى الجيزة والأسبوع الماضى تم ضبط تشكيل يحتجز 11طفلا فى منطقة عين شمس وأمرت النيابة بحبس المتهمين 15 يوما على ذمة المحضر 5114.

 

وأردف أن إحدى المستشفيات الخاصة التى تم إغلاقها أمس بواسطة هيئة الرقابة اﻹدارية وهى مستشفى (مجدى) بالدقى سبق أن هاجمتها وزاره الصحة فى مايو 2010 وتم ضبط أحد المرضى العرب يستعد لعمليه زرع كلى من المواطن عبدالله احمد عبدالله وتم تشميع المستشفى بالشمع الاحمر.

 

 الصحة تغلق مراكز ومستشفيات بالهرم والجيزة

 

قرر الدكتور أحمد عماد الدين راضى، وزير الصحة والسكان، إغلاق المراكز والمستشفيات التى تم مداهمتها وتشميعها بالشمع الأحمر، وإيقاف الأطباء التابعين لوزارة الصحة المتورطين فى تجارة الأعضاء، إيقافًا تامًا لحين انتهاء التحقيقات بالنيابة العامة.

 

نقابة الأطباء: الشطب عقوبة المتورطين

 

وفي هذا السياق قال الدكتور "إيهاب الطاهر" أمين عام نقابة الأطباء: إن نقابة أطباء القاهرة قد شاركت بممثل عنها فى حملة ضبط "شبكة تجارة الأعضاء" التى قامت بها هيئة الرقابة الإدارية، صباح اليوم الثلاثاء، والمتهم فيها عدد من الأطباء.

 

وأضاف "طاهر"، فى تصريحات خاصة لـ "مصر العربية"، أن لجنة أداب المهنة التابعة لنقابة الأطباء، ستقوم بالتحقيق فى أمر هؤلاء  المدانون إذا ما تم إرسال جهات التحقيق البيانات الخاصة بهم، وذلك للتحقيق فى الأمر من الناحية المهنية، وللتأكد من مخالفاتهم لأداب المهنة.

 

وأشار" الطاهر"، إلى أنه إذا ثبت إتهام أى طبيب من المتهمين فى تجارة الأعضاء بمخالفة آداب المهنة وذلك عن طريق اللجنة التى ستستمع لأقوال الشهود والمرضى وجهات التحقيق، فسيتم تطبيق العقوبة عليه بحسب اللوائح والقوانين الخاصة بمهنة الطب تصل إلى "الشطب من النقابة" أى عدم ممارسة مهنة الطب مرة أخرى.

 

ولفت "الطاهر"، إلى أن العقوبة أو الإدانة الجنائية لا تعنى بالضرورة مخالفة آداب المهنة لذلك يجب التأكد والتحقيق فى الأمر.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان