رئيس التحرير: عادل صبري 01:33 صباحاً | الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م | 08 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

أزمة صرف في الساحة الرضوانية.. هل يجد الشعب من يحنو عليه؟

أزمة صرف في الساحة الرضوانية.. هل يجد الشعب من يحنو عليه؟

تقارير

الساحة الصوفيه بالأفصر

في محافظة الأقصر

أزمة صرف في الساحة الرضوانية.. هل يجد الشعب من يحنو عليه؟

أمانى خيرى 26 أغسطس 2016 16:27

"كتلة سكنية متجمعة، مساحات خضراء ليست بالكبيرة، روائح كريهة تستقبل القادمين، أناس تولول من ظروف الحياة".

 

هذا ليس مشهدًا سينمائيًّا، لكنه الحال الذي يقول "الناس" إنَّه يسود في منطقة الساحة الرضوانية "أكبر الساحات الصوفية في الصعيد" لاحتوائها على مقام العارف بالله الشيخ أحمد رضوان بالبغدادي والتابعة لمركز البياضية بجنوب محافظة الأقصر.

 

في منطقة الساحة الرضوانية، يعيش جزءٌ من الشعب - الذي خرج يومًا الرئيس عبد الفتاح السيسي يقول إنَّه لم يجد من يحنو عليه - في معاناة يصفونه بـ"القاتمة".

 

"إذا كانت الشكاوى لا تكذب فإنَّ العين أكثر إنباءً".. فرصدت "مصر العربية" ما بيَّنته شكاوى الناس هناك، التي تخلصت في المجاري التي طفحت، والمنازل التي غرقت، والحوائط التي "باظت"، كما قالوا.

 

الأهالي قالوا لـ"مصر العربية" إنَّهم معاناتهم مستمرة من عدة سنوات، وأنَّ لا جدوى من استغاثات عديدة قدَّموها للمسؤولين.

 

عبود بغدادي، أحد الأهالي، قال إنَّ أكثر من عشرة آلاف نسمة من أهالي المنطقة بالكامل يعيشون على البيارات لعدم وجود صرف صحي منذ عشرات السنوات،لافتًا إلى أنَّ أغلب البيارات إمَّا أمام المنزل أو في إحدى الغرف، ويتم كسحها بإدخال ماسورة العربة بفتحة مخصصة بالحائط الخارجي بالمنزل.

 

وأوضَّح عبد الله محمد، من الأهالي: "كل يومين نضطر لكسح مياه البيارات، والنقلة الواحدة تتعدى الــ 30 جنيهًا، وهناك من يدفع أكثر من ذلك، وتأخير كسح المياه يؤدي إلى مزيد من الضغط بداخل البيارات".

 

وذكرت نفيسة محمد، من الأهالي، أنَّه اضطروا إلى الحياة وسط "روائح كريهة" تسيطر على المنزل من الداخل والخارج، فضلًا عن طفح المياه ببعض المناطق نتيجة اختلاط مياه الصرف بمياه المجاري.

 

وردًا على "شكاوى الناس".. أعلن وليد الإدفاوي مسؤول الإعلام بشركة مياه الشرب والصرف الصحي بالأقصر وجود خطة منذ 2003 لإنشاء مشروعات الصرف بعدة مناطق، منها الساحة الرضوانية لدى الهيئة القومية لمياه الشرب، لكنَّها لم تنفذ إلى الآن.

 

وأضاف أنَّ دور شركة مياه الشرب والصرف الصحي يأتي عقب تنفيذ المشروعات وهو التشغيل والصيانة فقط.

 

شاهد الفيديو..


الرضوانية .. أكبر الساحات الصوفية بالصعيد تغرق... من طرف masralarabia1


 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان