رئيس التحرير: عادل صبري 04:38 مساءً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالصور| في محافظات القناة.. أكلة السمك "رفاهية"

بالصور| في محافظات القناة.. أكلة السمك رفاهية

تقارير

ارتفاع كبير بأسعار الأسماك بمحافظات القناة

بالصور| في محافظات القناة.. أكلة السمك "رفاهية"

نهال عبد الرءوف - وولاء وحيد 26 أغسطس 2016 12:23

ارتفاع جنوني بأسعار الأسماك في محافظات القناة الثلاثة، جعل من "الأكلة" المميزة للمدن الساحلية نوعًا من الرفاهية، لا يقبل عليها إلا ميسوري الحال، ويعجز أمامها محدودو الدخل.

 

اختفاء المعروض من الأسماك والمأكولات البحرية المحلية، رفع من سقف أسعارها بنحو 30%، بعد أن غزت "المستوردة" منها الأسواق، وارتفع سعرها هي الأخرى بارتفاع الدولار.

 


وترصد "مصر العربية" في السطور التالية آراء عدد من تجار الأسماك والمواطنين، في غلاء الأسعار وما هي البدائل؟.

 

يقول خالد قدورة أحد بائعي الأسماك بمحافظة الإسماعيلية، إن هناك زيادة كبيرة بأسعار الأسماك والمأكولات البحرية خاصة المستورد منها، والتي تراوحت نسبتها من 25 إلى 30%، فسعر كيلو الدينيس وصل إلى 100 جنيه، وكيلو الجمبري المستورد يتراوح سعره من 130 إلى 150 جنيهًا، وكيلو السوبيا المستوردة وصلت إلى 120 جنيهًا خاصة وأن نسبة السوبيا المحلية لا تتعدى 20% الآن.


وتابع: أن سعر سمك "اللوت" ارتفع بشكل كبير على الرغم من أنه منتج محلى، إلا أن البدء في تصديره للخارج رفع أسعاره بشكل كبير، وبالنسبة للأنواع المحلية فقد تراوح سعر كيلو البورى من 40 إلى 45 جنيه، وسعر الشبار المزارع يتراوح من 15 إلى 20 جنيهًا،.

 

ولفت إلى أن قلة المنتج المحلى من الأسماك يعود إلى الصيادين الذين كانوا يقومون بصيد السمك الزريعة الأمر الذى قضى على الثروة السمكية بمصر، وأصبحنا نعتمد على الأنواع المستوردة والمجمدة بدل من سمك القنال الذى كان يعد من أفضل أنواع الأسماك على الإطلاق.


وأشار إلى أن ارتفاع الأسعار أدى إلى ضعف الإقبال بشكل كبير من قبل المواطنين وخاصة على أنواع معينة مثل الدينيس والجمبرى، معلقًا: "السوق مريح وماع دش البيع والشرا زى الأول"، إلا أن الأقبال يعد متوسط إلى حد ما على سمك الشبار لأنه يعد أرخص أنواع الأسماك".


وقال إبراهيم عبد الغفار موظف، إن أسعار الأسماك الآن أصبحت خيالية ولا تختلف كثيرًا عن سعر اللحوم التي وصل سعرها إلى 90 و100 جنيه، بل أصبحت اللحوم أفضل فكيلو اللحوم يمكن أن يكفي أسرة من 5 أفراد لنحو يومين، بينما كيلو السمك غير كاف، ويجب شراء 2 كيلو على الأقل سعره يصل إلى 200 جنيه ويكفى ليوم واحد فقط، وتابع أن هناك أنواع من الأسماك مثل الدنيس والتى كنا من الممكن شرائها مرة بالشهر كنوع من التغيير أصبحت الآن من المستحيلات خاصة وأن سعر الكيلو وصل إلى 100 جنيه.



وأضاف أن بعض أنواع المأكولات البحرية مثل الجبمبرى والسوبيا كانت في متناول الجميع من أهالى القناة وكنا نعتمد عليها كوجبة رئيسية خاصة لقلة أسعارها مقارنة باللحوم والدواجن أصبحت الآن من الرفاهيات ولا يستطيع أحد شرائها فسعر الجمبرى البلدى "إن وجد" يصل إلى 150 جنيهًا، والمستورد وصل سعر العبوة 2 كيلو 220 جنيهًا، والسوبيا التى لم يكن لها سعر أصبحت تبلع ب70 و80 جنيهًا، ولم يعد أمامنا سوى الشبار والبورى التى تعد أسعارهما مناسبة إلى حد ما.



وأوضح إسلام محمد موظف أن أسعار الأسماك بالنسبة لنا أهالي القناة كانت الأرخص والأحسن، أما الآن فأسعارها زادت بشكل مبالغ فيها كغيرها من المواد الغذائية "ماعدش فيه حاجة رخيصة خلاص"،  حتى أرخص أنواع السمك مثل البورى أسعاره تبدأ من 30 جنيه وتزيد حسب الحجم فمن أجل شراء "أكلة" 2 كيلو لأسرتى محتاج مش أقل من 60 ولا 70 جنيهًا من أجل وجبة سمك فقط.


وأضاف أن سعر الجمبرى الآن لا يقل عن 100 جنيه، والسوبيا لا تقل عن 90 جنيهًا، أما سمك الدينيس "خلاص نسناه"، "نجيب من فين احنا عشان نقدر نشترى بالأسعار دى ماعدش فيه طبقة متوسطة خلاص بتتآكل دلوقتى وبنعافر بس عشان ما نوصلش للحضيض".


وفي بورسعيد شهدت أسعار الأسماك والمأكولات البحرية ارتفاعًا ملحوظاً بنسبة تجاوزت الـ 30% خلال الفترة الحالية وتراوحت أسعار الأسماك ما بين 35 إلى 120 جنيهًا للكيلو طبقاً لنوع وحجم السمك المعروض.


وبلغ سعر كيلو سمك الوقار لنحو 80 جنيهًا والأروس واللوت وصل لنحو 60 جنيهًا للكيلو، وتراوح سعر كيلو سمك الدنيس ما بين 90 إلى 110 جنيهات، وسجلت أسعار السهلية ارتفاعاً ملحوظاً حيث وصل سعر الكيلو لنحو 90 جنيهًا للكيلو ووصل سعر كيلو سمك الغطيان إلى 110 جنيهات للكيلو، فيما تراوح سعر كيلو السمك البوري ما بين 25 إلى 40 جنيهًا للكيلو، ووصل سعر كيلو السمك السيجانة لنحو 60 جنيهًا للكيلو، وتجاوز سعر كيلو الجمبري الحجم الكبير لنحو 120 جنيهًا للكيلو ووصل سعر كيلو السوبيا لنحو 70 جنيهًا للكيلو.


وقالت منى ممدوح موظفة من بورسعيد "السمك الوجبة الرئيسية للبورسعيدية كانت أرخص وأسهل أكلة يقبل عليها أهالي بورسعيد لتوافر السمك في الأسواق، لكن الوضع الآن اختلف، والغلاء طال السمك، وبات أغلى من الدجاج وقارب على سعر اللحوم، وتابعت "أنا مش مستوعبة ليه السمك غلي هو استيراد من الخارج ولا البحر بقى مستعصي على الصيادين ".


وأشار أبو عوف مندور صياد "البحر معدتش مفتوح لنا زي الأول، القنال مقفول عشان التأمين، ونواحي البحر المالح بقت الدوريات بتقل من سرح الصياد وكمان مستلزمات الصيد ارتفع سعرها في السنة الأخيرة بنسبة 50% تقريباً.

 

 

 

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان