رئيس التحرير: عادل صبري 11:25 مساءً | الثلاثاء 14 أغسطس 2018 م | 02 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

بالفيديو| في الإسكندرية.. مصيفون يشوهون "عروس البحر"

بالفيديو| في الإسكندرية.. مصيفون يشوهون عروس البحر

تقارير

المصيفين في خالد بن الوليد

الأهالي يطالبون بمنع التجول بالملابس الداخلية

بالفيديو| في الإسكندرية.. مصيفون يشوهون "عروس البحر"

رانيا حلمي 07 أغسطس 2016 10:00

فارق كبير يتضح في صور يتداولها البعض لتظهر الإسكندرية كمصيف في فترة الخمسينيات والفترة الحالية، وفي السنوات الأخيرة ترتفع أصوات بعض أهالي الإسكندرية  كل عام اعتراضًا على سلوكيات عددٍ من المصيفين الذين يتوافدون على المدينة لقضاء إجازة الصيف بها.

 

"الظهور بالملابس الداخلية، إلقاء القمامة في الشوارع وعلى الشواطئ".. بهذه الكلمات لخص عدد من أصحاب المحال وسكان شارع خالد بن الوليد في شرق الإسكندرية والذي يعد تمركز المصيفين طوال السنوات الماضية السلوكيات الخاطئة للمصيفين.
 

 

يقول إسلام السبكي صاحب أحد المحال أن هذا العام يعد الأسوأ بالنسبة لهم من ناحية حركة البيع والشراء ونوعية المصيفين وسلوكياتهم من إلقاء القمامة في الشارع وعلى البحر، معلقا "اللي جايين هنا السنة دي مش بتوع إسكندرية ما نزلوش إسكندرية قبل كده".
 

وأضاف أن السلوكيات الخاطئة للمصيفين تشمل سيرهم في الشوارع بالملابس الداخلية والألفاظ غير اللائقة التي تخرج من بعضهم وذلك إضافة إلى توقف حركة البيع والشراء، مشيرا إلى أن نوعية المصيفين التي كانت تأتي إلى الإسكندرية قبل ذلك تختلف عن النوعية الحالية، حيث كانوا يحترمون الآخرين، وأنهم كانوا يحافظون على نظافة الشارع، إضافة إلى أن حركة البيع والشراء كانت أفضل.

 

وأشار إلى أن المشهد على شاطئ البحر سيء جدا، وأن من بعض من يدخلون إلى الشواطئ كأنهم يدخلون إلى عزاء في الأرياف فيحملون "حلل، كراتين، سبته"، معلقا"أنا نزلت أقعد على البحر ساعة يوم الجمعة ما قدرتش حسيت إني مش في إسكندرية".
 

وأوضح أنه يمنع من يتجولون بالملابس الداخلية من دخول المحل، مضيفا"المناظر دي مينفعش تبقى في إسكندرية"مؤكدا أنهم يتابعون الزبائن خاصة السيدات للحافظ عليهم وحرصا على حمايتهم من حالات التحرش، مطالبا المحافظة بتنظيف الشارع وزيادة التواجد الأمني في الشارع لمنع بيع الممنوعات واصفا حالة شارع خالد بن الوليد حاليا بأنها"زي الزفت، وصفر" معلقا"بنا يستر ومانتحبسش وتعرف ندفع الفلوس اللي علينا".
 

وأكدت نورا مصيفة إحدى المصيفات والقادمة من القاهرة، أن حالة شارع خالد بن الوليد أصبحت أسوأ نت حيث الزحام وعدم النظافة، موضحة أنها اعتادت المجيء إلى الإسكندرية وأنها مصيفها المفضل، إلا أن الأمر تغير كثيرا حيث أن المحافظة أصبحت "ضيقة" ولم يعد هناك مساحة للتمشية على الكورنيش.
 

وأشارت إلى أن سلوكيات المصيفين اختلفت هذا العام عن الأعوام السابقة، وأنها لم تعتد رؤية المصيفين يسيرون بملابس غير لائقة في الشارع، معلقة"عيب إننا نمشي كده ورجالة كتير بيمشوا بلبس مش كويس".
 

وأوضحت أن الأسعار اختلفت هذا العام عن الأعوام السابقة حيث وصل سعر إيجار الوحدة السكنية في اليوم الواحد إلى 300 جنيه بينما كانت العام الماضي ب150، مؤكدة أن ارتفاع الأسعار طال كل شيء.
 

من جانبه قال أحمد فتحي أحد العاملين بشارع خالد بن الوليد أن الشارع في هذه الفترة يعتبر منتخب من جميع المحافظات والوضع فيه يكون صعب مطالبا بتنظيم ما وصفه بالهجرة للإسكندرية مشبهًا إياه بالزحف الجماعي مثل هجرة طائر النورس.

 

ووصف سلوكيات المصيفين بأنها غير آدمية، وأنه لا يوجد ضوابط في الشوارع حيث إن المصيفين يدخلون إلى محال الكشري وغيرها من محل الأطعمة بملابس البحر التي تتساقط منها المياه وتملأها الرمال، مشددا على ضرورة الفصل بين الشاطئ والشارع، موضحًا أن ثقافة المصيفين تتعامل مع الإسكندرية بأكملها باعتبارها مصيف، مطالبا بتواجد أمن على بوابة الشاطئ يمنع التجول في الشارع بهذه الملابس.
 

وأشار إلى أن نوعية المصيف التي تأتي إلى الإسكندرية في هذه الفترة أصبحت رديئة، مرجعا ذلك إلى وجود بدائل كثيرة للمصيف مثل مطروح والساحل الشمالي متوقعا أن هذه النوعية من المصيفين سيزحفون على المناطق الأخرى وأنه بحلول عام 2060 لن نجد في مصر مصيف جيد.
 

وأوضح أن توعية المصيفين والحفاظ على الشارع من مهام الحي، مطالبا بوضع ضوابط للحفاظ على الإسكندرية وشارع خالد بن الوليد مؤكدا أن شارع خالد بن الوليد والمواطن السكندري يعاني معلقًا "انقذوا الإسكندرية".
 

وأضاف بيشوي إدوارد أحد سكان المنطقة أن وضع المصيفين متدني هذا العام، وأن كل عام يكون أسوأ من العام السابق له، مشيرا إلى أن خالد بن الوليد يعد من أشهر المناطق كمصيف في الإسكندرية، إلا أنه يشهد إشغالات كثيرة من الباعة الجائلين.
 

وأكد أن سلوك المصيفين كل عام يصبح أسوأ من العام السابق عليه، مرجعا ذلك إلى توجه المصيف الأصلي الذي كان يأتي إلى الإسكندرية لشرم الشيخ والساحل الشمالي وغيرها من المناطق التي أصبح سعرها في متناول الجميع.







شاهد الفيديو..

 



اقرأ أيضًا:

 

بالصور| رحلات اليوم الواحد تحول شواطىء الإسكندرية لـ"خلية نحل"

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان