رئيس التحرير: عادل صبري 12:34 مساءً | السبت 18 أغسطس 2018 م | 06 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

اليوم| "الإداري" ينظر منع شوبير والطيب من الظهور في الإعلام وسحب ترخيص القاهرة اليوم

اليوم| الإداري  ينظر منع شوبير والطيب من الظهور في الإعلام وسحب ترخيص القاهرة اليوم

تقارير

شوبير- عمرو اديب - الطيب

اليوم| "الإداري" ينظر منع شوبير والطيب من الظهور في الإعلام وسحب ترخيص القاهرة اليوم

محمد يحيى 02 أغسطس 2016 07:37

تنظر محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة اليوم  عددًا من القضايا الهامة منها "منع أحمد شوبير وأحمد الطيب من الظهور في الإعلام " بسبب المشادة التي وقعت بينهما منذ عدة أسابيع على الهواء.

كما تصدر نفس  المحكمة حكمها في الدعوى المطالبة بحجب موقع فيس بوك وتويتر داخل جمهورية مصر العربية باعتبارهما من المواقع المضللة التى تهدد الأمن القومي المصري.

 

«الإداري» تنظر دعوى منع «شوبير والطيب» من الظهور في الإعلام

 

تستأنف الدائرة الثانية بمحكمة القضاء الإداري، بمجلس الدولة، اليوم الثلاثاء، الدعوى المقامة من الدكتور سمير صبري المحامي، والتي يطالب خلالها بمنع ظهور شوبير وأحمد الطيب على جميع وسائل الإعلام والفضائيات وجميع البرامج، سواء بالاستضافة أو المداخلة التليفونية، على أن يكون ذلك إلزاميًا وللمدة اللازمة لجسامة المخالفات الثابتة في حقهما.

 واختصمت الدعوى كلًّا من أحمد شوبير وأحمد الطيب ورئيس مجلس الوزراء وغرفة صناعة الإعلام وهيئة الاستثمار.

, ذكرت الدعوى أن ما حدث مهزلة ارتكبت بتاريخ 29/ 5/ 2016 على شاشة إحدى الفضائيات التي استضافت كلًّا من أحمد شوبير وأحمد الطيب، وللأسف ظهر كلٌّ منهما في أدنى مستويات الحوار، بل تدنيه والتلفظ بألفاظ خادشة للحياء العام ومنافية للأخلاق انتهت بعد التراشق بالألفاظ إلى قيام شوبير بإلقاء المياه في وجه أحمد الطيب، ثم ارتفعت وتيرة البذاءات وإيمانات الطلاق على الشاشة والتعرض للأسر، إلى أن قام شوبير من مقعده في منظر لا يوصف إلا بأنه حقير متوجهًا إلى أحمد الطيب واعتدى عليه بالضرب وتبادلا الشجار إلى أن قرر مقدم البرنامج قطع الإرسال.

 

 

«الإداري» تنظر اليوم دعوى سحب تراخيص قناة «اليوم»

 

 تستأنف الدائرة الثانية بمحكمة القضاء الإداري، بمجلس الدولة،  اليوم الثلاثاء، الدعوى القضائية المقامة من مرتضى منصور المحامي، والتي تطالب بسحب تراخيص قناة «اليوم» الفضائية بسبب المخالفات التي ارتكبتها من خلال برنامج «القاهرة اليوم».

 كما طالبت الدعوى بإيقاف البث بها خلال الفترة الزمنية المخصصة لبث برنامج «القاهرة اليوم» لجسامة المخالفات التي ارتكبتها، مع إزالة مسببات المخالفات ومنحه حق الرد.

 

«الإداري» تنظر دعوى إلزام البنك المركزي بكشف رموز الفساد

 

تستأنف محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، اليوم الثلاثاء، الدعوى المقامة من عبدالله ربيع المحامي والتي يطالب فيها بكشف الفساد وإجراء التحقيقات وتحريك الدعوى الجنائية مع رجال الأعمال الذين اقترضوا أموالًا من البنوك العاملة في مصر في الفترة من ٢٠٠٣ وحتى ٢٠١٣ والتي أضرت بالاقتصاد المصري.

واختصمت الدعوى التي حملت رقم ٣٦٢٦ كلا، من رئيس مجلس الوزراء ووزير المالية ورئيس البنك المركزى، وطالبت بالتحقيق مع كل من اقترضوا أموالا من البنوك وإلزام البنك المركزى بتقديم كشف واف عن عمليات الاقتراض ومدى تأثيرها على الائتمان المصرفي وبيان حجم الدين على القطاع الخاص وتأثير ذلك على الاقتصاد المصري، مع إلزامه بعرض بيان أسماء عملاء البنوك الذين اقترضوا وأدت تصرفاتهم إلى الإضرار بالاقتصاد القومي، حسبما جاء على لسان رئيس مجلس الوزراء الأسبق، وتقديمهم للمحاكمة.
 

«الإداري» تنظر اليوم دعوى إغلاق سجن العقرب

تنظر محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، برئاسة المستشار عبد المجيد المقنن، اليوم الثلاثاء، الدعوى المقامة من أسامة ناصف المحامي، وكيلًا عن آية الله علاء حسني وآخرين، والتي تطالب فيها بإغلاق سجن طرة شديد الحراسة رقم 992 والمعروف باسم «سجن العقرب»، وتوزيع النزلاء على السجون القريبة من محل إقامتهم.

 واختصمت الدعوى التي حملت رقم 39399 كلًّا من رئيس الجمهورية ووزير الداخلية بصفتهما.

 وذكرت الدعوى أن التصميم الهندسي لمباني السجن نفسه ضارة بصحة الإنسان، حيث إنها عبارة عن مبانٍ خرسانية تمنع دخول الشمس والهواء، فضلًا عن وجود تعنت من قبل إدارة السجن تتمثل في منع دخول أدوية إلى المرضى ودخول الطعام ومنع التريض والزيارة، بالإضافة إلى أن عددًا كبيرًا من النزلاء تعرض لحالات تسمم بسبب الطعام الفاسد الذي تقدمه إدارة السجن.

 

«الإداري» تصدر اليوم حكمها في دعوى غلق «فيس بوك» و«تويتر»

 

 تصدر الدائرة الثانية بمحكمة القضاء الإداري، برئاسة المستشار أحمد الشاذلي، نائب رئيس مجلس الدولة،  اليوم الثلاثاء، حكمها في الدعوى القضائية المقامة من المحامي محمد حامد سالم، والتي تطالب بغلق مواقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» و«تويتر»، لاستخدامهما في التحريض على أعمال العنف.

 وقالت الدعوى التي حملت رقم 79798 لسنة 68 قضائية، إن أجهزة الاستخبارات الخارجية استخدمت مواقع التواصل قبل ثورة 25 يناير وحتى الآن، في إشعال التظاهرات والتحريض على أعمال العنف والقتل وإشعال النيران في الممتلكات العامة والخاصة داخل مصر.

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان