رئيس التحرير: عادل صبري 12:57 صباحاً | الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م | 05 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالصور.. مجازر الشرقية في الإنعاش

بالصور.. مجازر الشرقية في الإنعاش

تقارير

مجزر الزقازيق

قبل عيد الأضحى..

بالصور.. مجازر الشرقية في الإنعاش

أحمد إسماعيل 13 أكتوبر 2013 09:29

 على الرغم من اقتراب عيد الأضحى المبارك إلا أن مجازر الشرقية، والتى يبلغ عددها 24 مجزرا، تعانى من سوء النظافة، مما ينذر بكارثة بيئية وصحية.


 "مصر العربية" رصدت وضع مجزر مدينة الزقازيق، والذى يبدو وكأنه قد دخل الإنعاش قبل العيد، حيث يعتمد على الذبح اليدوى التقليدى دون مراعاة تلوث الذبائح من الدماء التى غرق المكان بها.


 أحد الأطباء البيطريين المشرفين على هذا المجزر ـ والذى رفض ذكر اسمه ـ قال إن المذبح سيئ للغاية وأرضيته تتراكم فيها الدماء بسبب الذبح على الأرض.


 وأضاف أن هذه الدماء هى بؤر للميكروبات التى تنتشر على لحم الذبيحة خاصة مع لمسها للأرض، مشيرا إلى أن المجزر تنتشر فيه القطط والكلاب بشكل يمثل خطورة حقيقة على أرواح البشر.


 وأكد سوء حالة المرافق بالمجزر، خاصة المياه والمجارى، حيث يتم استخدام المياه بطريقة بدائية عن طريق خرطوم وتصرف المياه بشكل عشوائى بجوانب المجزر.


 عثمان الجزار، من العاملين بالمجزر، يقول إن المكان لا يوجد به حماية للعمال من بطش الجزارين، مطالباً بتوفر فرد أمن على الأقل لحمايتهم عند اكتشاف أى مشكلة فى صحة الحيوان، حيث لا يستطيعون إخبار الطبيب بها خوفا من صاحب الذبيحة.


 وأضاف عبدالعزيز خضر ـ أحد العاملين - أن المجزر يعاني مخاطر عديدة منها أن المبنى آيل للسقوط وصدر له قرار إزالة، لكن "المحسوبية تقف وراء عدم تنفيذ القرار"، حسب قوله.


 وأشار إلى أن مصلحة الجزارين فى عدم إزالة المبنى هو خوفهم من زيادة الرقابة على المجزر وعدم تمرير بعض الذبائح التى تطابق مواصفات الذبح.


  وطالب بإزالة المجزر والاهتمام بالعاملين به والتأمين عليهم وتحويله إلى مجزر آلى، خاصة أن الشرقية من المحافظات الأولى فى إنتاج الحيوانات، مشيرا إلى أنهم يذبحون نحو15 ألف حيوان سنوياً.


  من جانبه، أكد الدكتور السيد عبيد - وكيل وزارة الطب البيطرى بالشرقية - على سوء مبانى جميع مجازر المحافظة وليس مجزر الزقازيق فقط، مشيراً إلى أن ذلك مسؤولية مجالس المدن بالدرجة الأولى.


  وأضاف أن المديرية دورها رقابى للاطمئنان على حالة الحيوان قبل ذبحه حفاظا على الصحة العامة للمواطنين، مشيراً إلى أنه قدم مذكرة للمحافظ بحالة المجازر للبدء فى تطويرها.


  وفى السياق ذاته، قال عبيد إن المديرية رفعت درجة الاستعداد القصوى قبيل عيد الأضحى لتوفير جميع مستلزمات المواطنين، مشيرا إلى أنه سيتم إلغاء الإجازات بجميع مجازرالمحافظة وتشديد التفتيش على الحيوانات الوارده للمجازر واللحوم بالاسواق.


  وأوضح أن عمليات الذبح ستكون بالمجان بجميع المجازر، مشيراً إلى أن المديرية سيكون بها غرفة عمليات مكونة من 4أطباء بيطريين تحت رئاسة وكيل الوزارة مباشرة لتلقى الشكاوى.


 ممدوح طه - رئيس مجلس مدينة الزقازيق ـ قال إن الشرقية يوجد بها مجزر آلى بالخطارة (مركز فاقوس) لكن صدر له قرار إزالة، ولذلك يتم العمل يدويا فى الزقازيق.


 وأضاف أن هناك خطة لتطوير المجازر لم يتم البدء فيها حتى الآن بسبب التمويل، مشيراً إلى أن حالة المجازر الآن "أمر واقع" يجب التعامل معه.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان