رئيس التحرير: عادل صبري 01:38 صباحاً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

فيديو| بين ضفتي النيل.. عيد الصيادين بنكهة مختلفة

فيديو| بين ضفتي النيل.. عيد الصيادين بنكهة مختلفة

تقارير

سكان مراكب النيل

فيديو| بين ضفتي النيل.. عيد الصيادين بنكهة مختلفة

عبدالله هشام 09 يوليو 2016 18:24

في الوقت الذي يقضي فيه أغلب المصريين عيد الفطر المبارك في البيوت والحدائق والمنتزهات، يقضي صيادون بنهر النيل عيدهم بين الضفتين.

 

 


تبدو حياتهم للوهلة الأولى شاعرية، لكنها حياة غير مستقرة. نظرًا لارتباطها بصيد الأسماك وبيعها والاكتفاء الذاتي منها.
 

مركب صغير وشباك للصيد هى رأس مال "محمود حلمي" في الحياة.. بيته عبارة عن قارب صغيريحتويه وأسرته أسفل كوبرى الجلاء.
 

يروى لـ"مصر العربية" إنه ورث مركبه الصغير عن أبيه قبل أن يتزوج بابنة أحد الصيادين. "الرزق يوم بيوم" يوضح محمود حلمى كيف يعيش هو وأسرته حيث يلقى بالشباك فى النهر بالمساء لينتظر ما تجود به صباحًا من الأسماك لبيعها فى الأسواق لسد احتياجات أسرته من ضروريات الحياة .

 

"بنأكل ونشرب فى المركب"، وهو عبارة عن غرفة نوم فى المساء وغرفة معيشة بالنهار حيث تقوم زوجته باعداد الطعام والطهى داخل المركب على شعلة صغيرة موصولة بأسطوانة غاز، كما تقوم بغسل الملابس فى مياه النيل .
 

وعن قضاء حاجتهم يوضح أنه يقف بقاربه بجوار مسجد صغير، ويدخل ليقضي حاجته ثم يعود للمركب من جديد.

 

شاهد الفيديو..

 


اقرأ أيضًا:
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان