رئيس التحرير: عادل صبري 11:59 صباحاً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

"أبوجبة" تعايش مع رصاصة الاتحادية وقتلته رصاصة التحرير

أصيب في رابعة..

"أبوجبة" تعايش مع رصاصة الاتحادية وقتلته رصاصة التحرير

أشرف محمد 08 أكتوبر 2013 19:20

تربي على سماع القرآن مع والده فصنع فيه القرآن الرجولة والشهامة حيث لم يتوانَ عن مساعدة أحد ولم يتورع عن الدفاع عن قضيته رغم إصابته أكثر من مرة وكان يعيش برصاصة في صدرة، إسماعيل نجل الشيخ محمود أبو جبة أحد مشايخ الذي يعلم الناس حفظ القرآن الكريم.

 

"إسماعيل هيستشهد اليوم لأنه مش بتاع دنيا....إسماعيل بطل " بهذه الكلمات عبر معاذ محمود، صديق إسماعيل، مضيفًا: أصيب إسماعيل حلال أحداث رابعة وقدر الله له الشفاء وحاولنا نمنعه عن الذهاب إلى التحرير حتى يبرأ من إصابته لكنه رفض ويضيف: كان آخر ما قاله لي إسماعيل... نريد الدفاع عن قضيتنا بنبل.

 

ويضيف: "أصيب إسماعيل محمود أبو جبة برصاصة في الصدر في أحداث الاتحادية في العام الماضي ولم يستطع الأطباء إخراجها وتعايش معها ثم كان حاضرا في احداث المقطم قبل الانقلاب وأصيب هناك من البلطجية ثم كان في رابعة العدوية وأصيب بالخرطوش ورغم ذلك لم يتراجع عن المشاركة في مسيرات الزحف إلى التحرير.

 

ويحكي معاذ: "خرج إسماعيل للمشاركة في احتجاجات التحرير في ذكرى أكتوبر وأثناء توجهه من رمسيس إلى القاهرة منعتهم قوات الأمن من التوجه إلى التحرير وأصيب برصاصة ولقي مصرعه في الحال".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان