رئيس التحرير: عادل صبري 07:56 صباحاً | الثلاثاء 20 فبراير 2018 م | 04 جمادى الثانية 1439 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

100 يوم اعتصامات ومجازر واعتقالات

100 يوم اعتصامات ومجازر واعتقالات

تقارير

مجزرة رابعة

عودة مرسي والدستور أبرز المطالب..

100 يوم اعتصامات ومجازر واعتقالات

الأناضول 05 أكتوبر 2013 10:21


ما بين 28 يونيو إلى 5 أكتوبر 2013.. قضى مؤيدو الرئيس المعزول  محمد مرسي 100 يوما في فعاليات مستمرة ما بين مظاهرات ومسيرات واعتصامات لم ينخفض سقف مطالبها عن عودة مرسي إلى الحكم وعودة العمل بالدستور الذي تم تعطيله ومجلس الشورى الذي تم حله بعد عزله.

الأناضول تستعرض تطور هذه الفعاليات عبر قراءة زمنية.


-   الجمعة 28 يونيو

 بداية اعتصام معارضي الرئيس (آنذاك) محمد مرسي في ميدان التحرير (وسط القاهرة) والعديد من المحافظات تمهيداً لفعاليات يوم 30/6 المطالبة برحيله وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة.

في المقابل، أقامت جماعة "الإخوان المسلمين" وعدد من الأحزاب الإسلامية في اليوم نفسه فعاليات جمعة "الشرعية خط أحمر" بميدان رابعة العدوية (شرقي القاهرة)، دعماً لـ"مرسي"، ورفضاً لمطالب الانتخابات الرئاسية المبكرة، وبدأت اعتصاما محدودا.

-  السبت 29 يونيو

حذر صفوت حجازي الداعية الإسلامي من "المساس بالرئيس محمد مرسي الذي سيظل في موقعه ولن يتنحى كما يطالب خصومه السياسيون"، وتابع: "ليس من حق أحد التظاهر من أجل إلغاء الإرادة الشعبية التي أتت بالرئيس المنتخب".

- الأحد 30 يونيو 

حشود المتظاهرين تتجمع في ميدان التحرير، وحول قصر الاتحادية الرئاسي (شرقي القاهرة) والعديد من المحافظات للمطالبة برحيل "مرسي"، بالتزامن مع حشود مؤيدة لمرسي بميدان رابعة العدوية (شرق القاهرة).

- الاثنين، 1 يوليو

   أصدرت قيادة الجيش بيانا تحذيراً لـ "الجميع" بأنه إن لم تتحقق مطالب الشعب (دون أن يذكرها البيان تفصيلا) خلال 48 ساعة فإن الجيش سيكون لزاما عليه أن يعلن خارطة مستقبل وإجراءات يشرف عليها بمشاركة جميع الأطياف.

- الثلاثاء 2 يوليو

تجمع حشود من مؤيدي مرسي في ميدان النهضة قرب جامعة القاهرة (غربا)، كبداية لاعتصام جديد.

- الأربعاء 3 يوليو

  أعلن السيسي "خارطة المستقبل" بحضور رموز دينية وسياسية، تضمنت تعيين رئيس المحكمة الدستورية العليا، عدلي منصور، رئيسا مؤقتا للبلاد (بما يفيد بعزل مرسي)، وتعطيل الدستور مع تشكيل لجنة لتعديله، والدعوة لإجراء انتخابات رئاسية مبكرة، وتشكيل حكومة كفاءات.

   ومرسي يقول في كلمة متلفزة بثت على يوتيوب إن ما حدث انقلاب عسكري مكتمل الأركان، وأنصاره يعلنون الاعتصام المفتوح في ميداني رابعة العدوية والنهضة لحين عودته للحكم، ويطالبون الجيش بإنهاء احتجازه في أحد المقار العسكرية.

- الجمعة 5 يوليو

   دعا محمد بديع، المرشد العام للإخوان المسلمين، من على منصة اعتصام "رابعة العدوية" في أول ظهور له بعد عزل مرسي كافة المؤيدين لمرسي للاستمرار في الاعتصام المفتوح بالميادين، قائلاً: "متمسكون برئيسنا محمد مرسي، وأرواحنا فداك يا مرسي، وحنجيبوا (سنحضره) على أكتافنا".

- السبت 6 يوليو

   بدأ رافضو عزل مرسي اعتصاما جديدا أمام مقر نادي الحرس الجمهوري القريب من ميدان رابعة، في حين صدرت أوامر من النيابة بحبس 3 من قيادات جماعة الإخوان، هم: سعد الكتاتني رئيس حزب الحرية والعدالة، وخيرت الشاطر نائب مرشد الإخوان، ومهدي عاكف المرشد السابق 15 يوما على ذمة التحقيق معهم في اتهامات بـ"العنف والتحريض عليه".

- الأحد 7 يوليو

طائرات الجيش تلقي الزهور وقصاصات الورق الملونة مكتوب عليها "رمضان كريم" على ميدان النهضة، وحزب "الحرية والعدالة" يعلن قيام قوات الأمن بإغلاق مقره في وسط القاهرة دون حكم قضائي.

- الإثنين 8 يوليو

   قامت قوات الجيش والشرطة خلال صلاة الفجر بتفريق اعتصام "دار الحرس الجمهوري"، ما أسفر عن سقوط عشرات القتلى ومئات الجرحى من رافضي عزل مرسي. وتبادل الطرفان الاتهامات بالمسؤولية عن هذه الاحداث

- الإثنين 15 يوليو

   معارضو عزل مرسي ينظمون "مليونية" في القاهرة والمحافظات، وسقوط 7 قتلى خلال محاولات لفض تظاهرات بميدان رمسيس والنهضة.

- الثلاثاء 16 يوليو

   طائرات الجيش تلقي بيانا على معتصمي رابعة ذكرت فيه "راجع نفسك وأقوالك وانجُ بنفسك وانفُض يدك من دماء الأبرياء".

- الجمعة 19 يوليو

   نظم رافضو  عزل مرسي "مليونية كسر الانقلاب"، في حين احتشد مؤيدو عزله في محيط ميدان التحرير وقصر الاتحادية الرئاسي.

- السبت 20 يوليو

قُتلت 3 نساء بالرصاص ووقعت امرأة رابعة في حالة حرجة من مؤيدات الرئيس المعزول في مسيرة مؤيدة بمدينة المنصورة، في محافظة الدقهلية بدلتا النيل.

- الأربعاء 24 يوليو

  السيسي يدعو المصريين للنزول للميادين "لتفويض الجيش والداخلية لمكافحة الإرهاب المحتمل" دون أن يحدد المقصود بهذا الإرهاب المحتمل. 

- الجمعة 26 يوليو

تظاهرات بميدان التحرير وعدة محافظات تلبية لدعوة السيسي للتفويض.

تحرك مسيرة ليلاً من "رابعة العدوية" إلى طريق النصر قرب النصب التذكاري للجندي المجهول قرب الميدان، واعتراض قوات الشرطة لها في اشتباكات استمرت حتى صباح اليوم التالي.

- السبت 27 يوليو

وزارة الصحة تعلن مقتل نحو 74 على الأقل من معتصمي رابعة في هذه الاشتباكات، والمستشفى الميداني برابعة يعلن أنهم نحو 130 قتيلا.

- الأربعاء 31 يوليو

   مجلس الوزراء يفوض وزارة الداخلية لاتخاذ اللازم لفض اعتصامي "النهضة" و"رابعة العدوية".

- الجمعة 2 أغسطس

   انطلاق مسيرات حاشدة ضمن ما عرف بمليونية "مصر ضد الانقلاب" ترفض التهديد  بفض الاعتصامات.

توجه مسيرة مفاجئة لأنصار مرسي نحو مدينة الإنتاج الإعلامي غرب القاهرة، وقيام وزارة الداخلية باستخدام الغاز المسيل للدموع لتفريقهم وسط اتهامات لها باستخدام الرصاص، نفتها.

-  الأحد 4 أغسطس

الحشود تتدفق على ميداني "رابعة" و"النهضة" لقيام ليلة السابع والعشرين من رمضان، ضمن ما عرف ب" مليونية ليلة القدر".

- الثلاثاء 6 أغسطس

   انطلاق فاعليات مليونية "‏الصمود ضد الانقلاب" (28 رمضان) التي دعا إليها معارضو  عزل مرسي في العديد من ميادين مصر. وإطلاق أكبر لافتة لصورة الرئيس المعزول محمد مرسي في سماء ميدان "النهضة".

- الأربعاء 7 أغسطس

 رئيس الوزراء حازم الببلاوي يؤكد أن "فض اعتصامات رابعة والنهضة قرار نهائي لا رجعة فيه، والتأخير كان مراعاة لحُرمة الشهر الكريم".

- أيام عيد الفطر ( 8، 9، 10) أغسطس

ساد الطابع الاحتفالي في كل من اعتصامي "النهضة" و"رابعة العدوية" من "ملاهي أطفال وحمام سباحة، كحك العيد" وتوزيع العيدية بعد ختم شعار "ضد الانقلاب" عليها. احتفالاً بعيد الفطر.

 إلقاء زوجة الرئيس المعزول كلمة من منصة "رابعة العدوية" في أول ظهور علني لها منذ 3 يوليو/تموز.

خروج مسيرات حاشدة مؤيدة لمرسي في المحافظات عقب صلاة العيد.

- الأربعاء 14 أغسطس

   قيام قوات الشرطة والجيش بفض اعتصامي النهضة ورابعة العدوية بالقوة، وذلك منذ الفجر وحتى الليل، وإعلان حظر التجوال الليلي في 12 محافظة من 27، وفرض حالة الطوارئ لمدة شهر.

 ووزارة الصحة تعلن سقوط أكثر من 570 قتيل خلال الفض وفي مظاهرات احتجاجية بعدة محافظات، فيما أعلن "تحالف دعم الشرعية" المؤيد لمرسي أن قتلى فض الاعتصام وصل إلى 2600 ، واتهم قوات الجيش والشرطة بحرق مسجد رابعة والمستشفى الميداني وعشرات الجثث، وهو ما تنفيه الإدارة الجديدة للبلاد.

- الخميس 15 أغسطس

معتصمو رابعة يجمعون نحو 259 جثمان لضحايا الفض في مسجد الإيمان القريب من ميدان رابعة، يأتي ذووهم لتسلمهم، قبل أن تقوم قوات الأمن بإخلاء المسجد ومحيطه حتى لا يتحول إلى مكان اعتصام جديد.

- انطلاق سلسلة مظاهرات احتجاجية من الرافضين "للأنقلاب العسكري" على الرئيس المنتخب في عدة مدن

- بدء سلسلة هجمات على عدة كنائس وأقسام للشرطة وبعض المؤسسات الحكومية ووسائل إعلام مصرية تتهم جماعة الإخوان بالوقوف وراءها، وهو ما نفته الجماعة التي قام أنصارها لاحقا بتشكيل سلاسل بشرية لحماية الكنائس أثناء مظاهراتهم.

- الجمعة 16 أغسطس

خروج مسيرات وتشييع جنازات العشرات من ضحايا الفض في العديد من المحافظات، ومسيرات حاشدة من أنحاء القاهرة تتجمع في ميدان رمسيس (وسط العاصمة) بجوار "مسجد الفتح"، وقوات الجيش والشرطة تحاول فض مسيرات رمسيس بالقوة، ما يسفر عن سقوط نحو 103 قتيل من معارضي عزل مرسي بحسب المستشفى الميداني الذي شكله المتظاهرون في مسجد الفتح، بينهم عمار نجل مرشد الإخوان محمد بديع.

- السبت 17 أغسطس

قوات "الجيش" و"الداخلية" تخلي مسجد "الفتح" من مئات المتظاهرين الذين قضوا ليلتهم فيه خشية الاعتقال وخشية التعرض لغضب بعض أصحاب المحلات التي احترقت خلال المظاهرات في ميدان رمسيس والذين طوقوا المسجد

- الأحد 18 أغسطس

مقتل 38 من معارضي عزل مرسي خلال ترحيلهم إلي سجن "أبو زعبل"، والشرطة تقول إنه نتيجة اختناق بالغاز المسيل للدموع فيما قال "التحالف المؤيد للشرعية" أن الجثث بها آثار تعذيب شديد.

- الجمعة 23 أغسطس

معارضو عزل مرسي يتظاهرون في مسيرات صغيرة ذات امتداد جغرافي واسع داخل المناطق السكنية في عدة مدن وقرى، بعيدا عن الميادين الكبرى والشوارع الرئيسية التي تمركزت فيها قوات الجيش والشرطة، ويعلنون أن عدد المسيرات بلغت 300 مسيرة في ذلك اليوم.

- السبت 24 أغسطس

بدء أسبوع "الشعب يقود ثورته" واستمرار فعالياته بنفس نمط مسيرات الجمعة، والمتواصلة حتى اليوم الأربعاء 28 أغسطس/آب مع الدعوة لمسيرات الجمعة 30 أغسطس/آب الجاري بعنوان "جمعة نهاية الانقلاب"

الجمعة 30 أغسطس

استمرار مظاهرات أنصار "مرسي" و"الشرعية".

الثلاثاء 3 سبتمبر

ضمن فاعليات "الانقلاب هو الإرهاب" مسيرة حاشدة لمؤيدي كرسي بالسيارات والدراجات البخارية بأبو المطامير في محافظة البحيرة.وقطع شارع 23 يوليو بالعريش من قبل مسيرات "الشرعية" وتوقف حركة المرور، ومشاداة كلامية بين الأهالي والمتظاهرين.

الأربعاء 4 سبتمبر

تحالف "دعم الشرعية" يعقد مؤتمراً صحفياً بمناسبة مرور شهرين على "الانقلاب"، والتحالف يطالب بإلغاء المحاكمات العسكرية للمدنيين.

الجمعة 6 سبتمبر

تحالف دعم الشرعية يدعو للاحتشاد في مظاهرات اليوم تحت مسمى "الشعب يحمي ثورته". وانطلاق مسيرة بالدراجات البخارية للتنديد بالانقلاب العسكري والمطالبة بعودة الشرعية بعدة مدن.

السبت 7 سبتمبر

استمرار المسيرات المطالبة ب"الشرعية" والداعية لعودة "مرسي"، وانطلاق مسيرة بالدراجات النارية في الفيوم، جنوب غرب القاهرة، في أحد فاعليات "تأييد الشرعية".

الأحد 8 سبتمبر

المتحدث باسم جماعة الإخوان (جهاد حداد)يؤكد "متمسكون بمطالبنا بعودة الشرعية كاملة وماترتب عن الإنقلاب كأن لم يكن"

 الأثنين 9 سبتمبر

مؤيدو (مرسي) بمدينة بئرالعبد في شمال سيناء يتعرضون لمضايقات وترويع بالسلاح من قبل مجموعة من جنود الجيش الذين قاموا بإطلاق النيران في الهواء لتفريق المتظاهرين.

الداخلية تلقي القبض على 3 من قيادات «تحالف الشرعية» و«الإخوان» بأسيوط، وحملات اعتقال ومداهمة لمنازل عدد من مؤيدي "مرسي" بالمنيا.

الثلاثاء 10 سبتمبر

«تحالف الشرعية» يحشد لمظاهرات تحت شعار «الكرامة والحرية للمرأة المصرية».

الأربعاء 11 سبتمبر

15 فعالية للتحالف الوطني لدعم الشرعية بالدقهلية فيما سماه ب "مليونية حرائر مصر".

الجمعة 13 سبتمبر

"تحالف الشرعية":  "مليونية اليوم أثبتت أن الشعب يقود ثورته ولا يخشى بطش الانقلاب"، ويؤكد على دعوته لاستكمال التظاهر في اليوم التالي "وفاءً لشهداء رابعة والنهضة".

السبت 14 سبتمبر

ناشطون مصريون يؤسسون حركة "مسيحيون ضد الانقلاب" لتأييد مطلب عودة الشرعية.

فاعليات وسلاسل بشرية في عدة محافظات تحت عنوان"وفاءاً لدماء الشهداء في مذبحة الفض".

الأحد 15 سبتمبر

"البلتاجي" يشكر الثوار على إستمرار تمسكهم بعودة الشرعية، و"العريان" يوجه رسالة لشرفاء مصر أن ينصحوا الدولة بأن تكف عن العنف ضد التظاهرات السلمية.

الأثنين 16 سبتمبر

اقتحام قوات الأمن المصرية لقرية دلجا التابعة لمركز ديرمواس في محافظة المنيا بجنوب مصر في الساعات الأولى من الصباح بعد أن بسط مؤيدو "مرسي" سيطرتهم عليها منذ يوم فض اعتصامي رابعة والنهضة (14 أغسطس).

«تحالف الشرعية» يحشد لـ«دماء الشهداء» يندد بمحاصرة الأمن لقرية «دلجا».

الثلاثاء 17 سبتمبر

تحالف "دعم الشرعية" يدعو لمظاهرات حاشدة أسماها " مليونية " في المحافظات ضمن أسبوع "الوفاء لدماء الشهداء".

سقوط قتيل ومصابين في بورسعيد في اعتداءات على أنصار "مرسي".

الخميس 19 سبتمبر

اقتحام قوات "الداخلية" وفرق من "الصاعقة" لمدينة "كرداسة"، قرب القاهرة، ومقتل لواء شرطة برصاصة أثناء العملية.

قيادي بـ«تحالف الشرعية»: «اقتحام كرداسة» يخلق بؤر توتر ويقلل فرص الحل السياسي.

الجمعة 20 سبتمبر

التحالف الوطني لدعم الشرعية يدعو لمظاهرات حاشدة تحت شعار "الشباب عماد الثورة".

الأحد 22 سبتمبر

بدء الدراسة وموجة كبيرة من الحراك الطلابي والمظاهرات المؤيدة لمرسي في الجامعات وإطلاق العديد من الفاعليات ووقفات الاحتجاج بها، وضابط جيش يلقي خطبة في أحد المدارس مؤكداً "نحن الشرعية المسلحة".

الأثنين 23 سبتمبر

صدور حكم قضائي يحظر أنشطة جماعة الإخوان المسلمين ويأمر بمصادرة أموالها.

الأربعاء 25 سبتمبر

استمرار الحملة الأمنية في كرداسة واعتقال قوات "الداخلية" للعشرات.

الجمعة 27 سبتمبر

انطلاق مظاهرات في عدة مصرية في إطار فعاليات الأسبوع الثاني من "الشباب عماد الثورة"

السبت 28 سبتمبر

اشتباكات في جامعتي عين شمس والمنصورة بين مؤيدين ومعارضين لمرسي

الأربعاء 2 أكتوبر

"تحالف دعم الشرعية ورفض الانقلاب" يدعو إلى التظاهر بدءا من الجمعة 3 أكتوبر وصولا إلى الاحتشاد يوم 6 أكتوبر في ذكرى الحرب العربية الإسرائيلية عام 1973.

الجمعة 4 أكتوبر

انطلاق مظاهرات في القاهرة وعدة مدن أخرى، تلبية لدعوة التحالف، تخللتها اشتباكات في 7 محافظات بين مؤيدي ومعارضي مرسي، سقط خلالها أربعة قتلى على الأقل، بحسب حصيلة رسمية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان