رئيس التحرير: عادل صبري 02:34 مساءً | الخميس 18 أكتوبر 2018 م | 07 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

في شمال سيناء.. "بيزنس ممنوع" بمعارض أهلاً رمضان

في شمال سيناء.. بيزنس ممنوع بمعارض أهلاً رمضان

تقارير

معرض أهلاً رمضان بشمال سيناء

"تجار كبار" يعيدون بيع السلع بضعف السعر.. والتموين "تعترف"

في شمال سيناء.. "بيزنس ممنوع" بمعارض أهلاً رمضان

إياد الشريف 09 يونيو 2016 23:02

في وقتٍ كثَّفت فيه الحكومة، ممثلةً في وزارة التموين والتجارة الداخلية، من ترويجها لمعارض "أهلاً رمضان"؛ آملاً في سد حاجة المواطنين لا سيَّما مع حلول شهر رمضان المبارك، إلا أنَّ الوضع لم يكن في محافظة شمال سيناء على خير حال.

 

الحال في "أرض الفيروز" تحدَّثت عنه روايات الأهالي، فانكشف أنَّ من أسموهم "تجارًا وأغنياءً" يشترون المنتجات من هذه المعارض، ثم يعيدون بيعها للمواطنين بأسعار عالية، ما ضاعف من معاناة أهالٍ هم في الأساس يصطدمون بواقع يصفونه بـ"المرير"، إزاء مواجهة الإرهاب، الذي يستهدفون إما برصاص قناص أو قصف خاطئ.

 

الروايات كذلك تكشف ما أسماه الأهالي "وقائع نهب" في محتويات المعارض وسط غياب الرقابة اللازمة، وهو ما اعترفت به مديرية التعليم في المحافظة.

 

ضحك على الدقون

في مدينة العريش، قال حمدان الخليلي سكرتير حزب الوفد، لـ"مصر العربية": "معرض أهلاً رمضان الذي أقيم بشارع الجيش شهد ازدحامًا شديدًا من قبل المواطنين فيما كانت البضائع التي تم تسهيل دخولها سيناء لأجل المعرض اشتراها أغنياء وأصحاب محلات لإعادة بيعها بأرباح تصل إلى الضعف".

 

واشتكى المواطن خالد عروج من سيطرة التجار على سلع معرض "أهلاً رمضان" بالعريش قائلًا: "معارض إيه.. ده ضحك على الدقون والمستفيد الأول الناس اللي معاها فلوس اللي زاحموا الغلابة عشان يستفيدوا بتخفيض نص وربع جنيه في كيلو السكر والزيت".

 

وأكَّد المواطن فيصل أبو هاشم "اختفاء الأرز المدعم" والمخصص بيعه للمواطنين بسعر أربعة جنيهات ونصف جنيه، لافتًا إلى أنَّه تمَّ نقله على سيارات لتجار ومواطنين ومسؤولين تنفيذيين حسب قوله.

 

سرقة

في مدينة بئر العبد غرب سيناء، أوضَّح المواطن محمد شحتة: "معرض أهلاً رمضان تمَّ نهب بضائعه بعد ساعتين من قيام عدلي اليماني رئيس المدينة من افتتاحه، وتوجه التجار بالبضائع المدعمة إلى محلاتهم، وبعد ذلك أزيل المعرض تمامًا من موقعة أمام مسجد المحطة ببئر العبد".

 

أمَّا في مدينتي الشيخ زويد ورفح، فإنَّ الأهالي تحدَّثوا عن منع إدخال البضائع والسلع الضرورية إلى الأهالي بالمدينتين، حيث تمَّ الاكتفاء بإرسال نصف طن من السكر والمكرونة والسمن ونفذت في أول ساعة من افتتاح المعرض.

 

 

اعتراف

في المقابل، أكَّد فتحي راشد وكيل وزارة التموين بشمال سيناء أنَّ معارض "أهلاً رمضان" مقرر لها أن تنتهي مع انتهاء العشر أيام الأوائل في شهر يونيو الجاري وفقًا لبيانات وزارة التموين.

 

وأضاف: "قلة الرقابة وانعدام ضمائر التجار ساهمت في التصرف بصورة مبتذلة وغير قانونية في السلع المخصصة للمواطنين البسطاء.. سيتم محاسبة التجار الذين باعوا السلع بكميات كبيرة لشخصيات محددة دون استمرار عرضها بمعارض أهلاً رمضان بمدن شمال سيناء".

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان