رئيس التحرير: عادل صبري 08:27 صباحاً | الثلاثاء 21 أغسطس 2018 م | 09 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

في صيف قنا.. شحت المياه و"الطلمبات" البديل

في صيف قنا.. شحت المياه والطلمبات البديل

تقارير

انقطاع المياه بقنا

بالصور|

في صيف قنا.. شحت المياه و"الطلمبات" البديل

وليد القناوي 08 يونيو 2016 08:42

أزمة موسمية تشهدها مراكز محافظة قنا في كل عام وفي نفس الموعد وهي أزمة انقطاع المياه، الأهالي اشتكو مرارًا من الأزمة ولا مجيب لهم، يبحثون في كل يوم مع ساعات العصاري على موضع ماء في قرية مجاورة أو في محافظة الأقصر، خاصة القري والمراكز القريبة منها، ولا يعودون إلا مع أذان المغرب وقت إفطار الصائمين.


ففي مراكز قوص ودشنا وفرشوط والوقف ونجع حمادي وأبوتشت، رصدت "مصر العربية" هذه الأزمة الخانقة والتي استمرت لأعوام ومازالت تؤرق حياة القناوية.

 

دشنا

ففي مركز دشنا بلغت الأزمة ذروتها قبل دخول شهر رمضان بيومين مما دفع الأهالي لشرب مياه الطلمبات "الحبشية" والتي تختلط بمياه الصرف الصحي.

 

"مدثّر جاد" مواطن قيناوي، مقيم في منطقة أبو مناع قبلي، يقول: "مفيش مسؤول بيحس بالشعب.. كل سنة على الحال ده، بيجبرونا على الصيام عن مياه الشرب ليل نهار"، لافتًا إلى اضطراره شرب مياه الطلمبات وقت الإفطار ليروي ظمأه بعد ساعاتٍ من الصيام الطويل.

 

ويوضح جاد لـ "مصر العربية" أن الطلمبة التى "دقّها" بجوار منزله منذ عشرات السنين لم تعد صالحة للاستهلاك الأدمي، وذلك لقربها من خزانات الصرف الصحي، قائلًا: "كنت استعملها لسقى الحيوانات، لكن دلوقتى بقيت أنا والبهيمة واحد".

 

ويشير خالد النوبي، مقيم بالميات، إلى أنه يقطع أكثر من 4 كيلو مترات يوميًا للحصول على المياه من القرى القريبة، والتي تصلها المياه بسبب انخفاضها عن سطح الأرض ولقوة شبكات المياه الأرضية بها.

 

يقول إنه يلجأ إلى شراء جركن المياه بـ 5 جنيهات من سائقي اللوادر والجرارات، وسط مشادات واشتباكات يوميا لأسبقية الدور.

 

وفي وقت سابق أعلن اللواء عبد الحميد الهجان محافظ قنا، أنه جار تنفيذ 9 مشروعات لمد خطوط المياه بقرى دشنا، وأن مشروع توصيل المياه سيمتد للمناطق المحرومة بطول 9.7 كم، بقرى السمطا بحري، والعطيات، ونجع سعيد، وقرية القلمينا، وجزيرة الحمودي، وقرية المراشدة، وقرية فاو قبلي وغرب .


نجح حمادي

ولم تختلف الأزمة كثيرًا فى قرى مركز نجع حمادى، خاصة قري بهجورة وأولاد نجم و الدرب، فعقب أذان العصر تبدأ الرحلة اليومية بحثًا عن مياه الشرب، حيث يحمل الأهالي الجراكن على الدرجات البخارية والسيارات، ليعود الجميع بالمياه في وقت الإفطار .

 

يقول خالد السيد، عامل ، إن مياه الشرب تقطع  5 أيام متواصلة، وتأتى فى أيام خلال ساعات الفجر، وقت نوم الأهالي، ومن يستطيع الحصول على المياه، فقد فاز فوزًا عظيمًا، لأنه سيرتاح تاني يوم من رحلة العذاب لملء ما يكفي من مياه الشرب وطهي الطعام .

 

ويوضح محمود خميس، عامل بأحد مساجد بهجورة، أنهم يلجؤون يوميًا لإبلاغ المصلين عبر مكبّرات الصوت، أن المسجد لا يوجد به مياه للوضوء، مبينًا أنهم خاطبوا المسؤولين مرارًا وتكرارًا أن الأزمة تتكرر سنويًا مع دخول فصل الصيف وخاصة شهر رمضان، لكن جميعها وعود دون جدوى. 

 

فرشوط

وتزيد أزمة انقطاع المياه من معاناة أهالي مراكز فرشوط والوقف وأبوتشت، خاصة الأماكن القريبة من الجبال، ويطالب المقيمون فى قرية الخوالد أبو شوشوة التابعة لمركز أبوتشت، المسئولين بالعمل على حل أزمة انقطاع المياه خصوصًا مع دخول شهر رمضان، مؤكدًا أن انقطاع المياه يعتبر أزمة مستمرة فى القرية، وارتفعت حدتها خلال الأربعة أيام الماضية.

 

قوص

وفي مركز قوص جنوب المحافظة ، شهدت قرى المراكز انقطاع للمياه لليوم الثالث على التوالي ، وخرج المواطنين حاملين للجراكن بحثًا عن المياه في كل مكان، ما اضطرهم لجلب مياه من مراكز محافظة الأقصر القريبة من موطنهم.

 

وأشار مصدر بشركة مياه قوص، أن سبب انقطاع المياه بشكل مستمر هو نتيجة ضعف التيار الكهربائي، مما تسبب في توقف مواتير المياه بالمحطات، واعدًا بحل الأزمة قريبًا مع انتظام التيار الكهربائي .

 

وعلي بعد عدة كيلو مترات من مكتب محافظ قنا، شهدت مناطق الحصواية والعبابدة والزبيدي والشئون ومساكن عثمان ومحيط منطقة المحطة، ومنازل منطقة سيدى عبد الرحيم شرق مدينة قنا، انقطاع لمياه الشرب منذ الساعات الأولى ليوم الثلاثاء، في ظل ارتفاع درجات الحرارة .

 

وطالب الأهالي بسرعة حل تلك الأزمة، مناشدين محافظ قنا، وأعضاء مجلس النواب بالكشف عن الأسباب وراء انقطاع المياه مع دخول شهر رمضان .

 

 

اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان