رئيس التحرير: عادل صبري 01:43 مساءً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

"أسحار".. تظاهرت ضد "الانقلاب" ففصلتها المدرسة

أسحار.. تظاهرت ضد الانقلاب ففصلتها المدرسة

تقارير

المظاهرات الطلابية بالاسماعيلية

مؤكدة استمرارها في التظاهر..

"أسحار".. تظاهرت ضد "الانقلاب" ففصلتها المدرسة

نهال عبد الرءوف 01 أكتوبر 2013 17:49

لم تمنعها الملاحقات الأمنية والتهديدات بالفصل عن المشاركة في كافة تظاهرات الطلابية الرافضة لما يوصف بـ"الانقلاب العسكري" في الإسماعيلية.

 

إنها أسحار ناصر عبد الرحمن، الطالبة بالصف الثالث الثانوي شعبة علمي رياضة بمدرسة الزهور الثانوية بنات، والتي قامت إدارة المدرسة بفصلها الأسبوع الماضي لمدة 10 أيام لمشاركتها بمظاهرة ضد "الانقلاب" أمام المدرسة بعد انتهاء اليوم الدراسي.

 

وتحكي اأحار لـ"مصر العربية" حقيقة ما حدث مع إدارة المدرسة، قائلة خلال تظاهرها أمام المدرسة والهتاف ضد العسكر والمطالبة بالحرية، وعدم تطبيق الضبطية القضائية بالمدارس والجامعات، تم تصويرهم من قبل عدد من المدرسين، وإحدى الوكيلات التي هددتهن بالاتصال بالشرطة، ونفذت تهديدها بالفعل وقامت بإبلاغ الشرطة عنهم.

 

وتضيف في اليوم الثاني للتظاهرة قام مدير المدرسة بمناداة أسماءنا خلال طابور الصباح، وأبلغها بفصلها هي وأربع طالبات أخريات، وعندما سألت عن السبب رغم أن 3 منهن لم يكن مشاركن بالتظاهرة، فتم إبلاغنا أن القرار جاء بسبب تظاهرهن خارج المدرسة.

 

وتابعت أنها فوجئت بقيام مدير المدرسة بإبلاغ الشرطة عني وعن والدتي وشقيقتي واللتين جاءتا بصحبتي للمدرسة لمعرفة سبب الفصل.

 

وأوضحت أنه في اليوم التالي، قامت عدد من الطالبات بتنظيم مظاهرة أمام المدرسة رفضًا لما حدث، لأنهم اعتبروه ظلم من قبل إدارة المدرسة، وكانوا يهتفون "يادي الذل ويادي العار الزهور فصلت أسحار"، "أنا مش جبان أنا مش جبان الزهور فصلت أفنان".

 

وأكدت أنها لم تخف مما حدث ولن يجعلها تتراجع، وستكمل التظاهر ضد الانقلاب العسكري، رافعة شعار رابعة.

شاهد الفيديو:
http://www.youtube.com/watch?v=LEeJ6W3-ZdU

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان