رئيس التحرير: عادل صبري 10:12 مساءً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

وزراء السياحة بحكومة إسماعيل.. من "سد الخرم" لـ "الكركديه"

وزراء السياحة بحكومة إسماعيل.. من سد الخرم لـ الكركديه

تقارير

وزراء السياحة في حكومة شريف اسماعيل

وزراء السياحة بحكومة إسماعيل.. من "سد الخرم" لـ "الكركديه"

شيرين خليفة 31 مايو 2016 19:49

يبدو أن وزراء السياحة في حكومة المهندس شريف إسماعيل مصرون على مفاجأة القطاع السياحي بنظريات مثيرة من خلال وضع خطط استراتيجية لعودة القطاع أو الترويج السياحي،  فعلى الرغم من انهيار القطاع السياحي منذ قرابة الـ 6 أعوام يخرج علينا الوزراء بتصريحات مثيرة للجدل وأساليب ترويجية ألقت بأحدهما خارج الوزارة.

 

 وزير "سد الخرم"

هشام زعزوع وزير السياحة السابق تولى منصب وزير السياحة في 2 أغسطس 2012، ثم ما لبس أن اختاره رئيس الوزراء الجديد "شريف إسماعيل" في حكومته 19سبتمبر 2015، وتمت الإطاحة به 23 مارس 2016 بعد سلسلة من الأزمات مر بها خاصة في معرض برلين الدولي والذي كان السبب الرئيس باستبداله في التغيير الوزاري، لاستخدامه أسلوب "الشحاتة السياحية" للترويج السياحي.

 

فبعد 5 سنوات لأزمة خانقة سببها الارتباك السياسي والقصور الأمني وتعرض مصر لعدة أزمات أثرت سلبًا على القطاع السياحي. والتي كان أبرزها سقوط الطائرة الروسية في سيناء، ما أدى لتراجع أعداد السائحين، لجأ الوزير هشام زعزوع خلال مشاركته في بورصة "ITB" السياحية ببرلين، لطريقة "مبتكرة" لإنقاذ السياحة المنهارة، أحدثت جدلاً جديدًا أضيفت إلى معاركه والتي كان آخرها نظريته الشهيرة لحل الأزمة السياحة بـ "سد الخرم" للنهوض بالقطاع السياحي.
 

استعان زعزوع  بصور للعاملين في السياحة المصرية وأطفالهم خاصة من أبناء مدينة الأقصر للإشارة إلى مدى سوء أوضاعهم المعيشية وتردي حالتهم المادية، لاستعطاف الشركات المشاركة  للوضع المصري على أجندتها في مواسم السياحة المقبلة وذلك خلال حفلٍ تم تنظيمه للشركات الألمانية المشاركة في الحدث.
 


وزير "الكركديه"

الوزير "يحيى راشد" كان مديرًا عامًا لشركات "الخرافي" للتنمية السياحية، تولى حقبة السياحة في مارس 2016 بعد الإطاحة بزعزوع، فلم يلبث شهرين إلا وخرج بتصريحات أثارت جدلًا في الوسط السياحي من خلال ترويجه للسياحة المصرية في الصين بمشروب "الكركديه".
 

قال راشد خلال لقاءه الوفد الإعلامي الصيني على "إن المطبخ المصري ثري وله نكهة ومذاق خاص فعلى سبيل المثال لا الحصر لدينا مشروب الكركديه وهو صحي ومفيد للغاية، وندعوا الصينيين خلال المعرض للتعرف على المأكولات والمشروبات المصرية التي ستلقي إعجابًا كبيرًا لديهم".
 

كما أثارت تصريحته خلال اجتماعه بلجنة السياحة والطيران المدني بمجلس النواب استفزاز بعض العاملين في القطاع السياحي حيث لم يعلن عن أي آليات لتطوير منظومة السياحة خوفًا على أفكاره والتي ادعى إنها من الممكن أن تسرق، قائلًا: "لدينا أفكار غير تقليدية ولن نكشف عنها الآن عشان محدش يسرقها".

 

اقرأ أيضًا:
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان