رئيس التحرير: عادل صبري 06:36 صباحاً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

بالصور| بائع أيس كريم بالإسماعيلية: رزق شم النسيم بالسنة كلها

بالصور| بائع أيس كريم  بالإسماعيلية: رزق شم النسيم بالسنة كلها

تقارير

أحمد جمال بائع أيس كريم بالإسماعيلية

بالصور| بائع أيس كريم بالإسماعيلية: رزق شم النسيم بالسنة كلها

نهال عبد الرءوف 02 مايو 2016 19:25

مع كل شم نسيم يأتي أحمد بعربته الخشبية الصغيرة إلى حدائق ومتنزهات الإسماعيلية يبيع آيس كريم بمختلف الألوان والنكهات ليدخل الفرحة والسرور على الأطفال والكبار مقابل بضعة جنيهات، أملاً فى رزق الموسم الذى ينتظره من العام للعام.

 

"شم النسيم يوم بالسنة كلها وبنستناه فى كل موسم ولو تعبان ومش قادر برده هانزل اشتغل فى اليوم ده ما ينفعش اعد فى البيت"، هكذا بدأ أحمد جمال بائع الأيس كريم حديثه لمصر العربية، وتابع أن رزق موسم شم النسيم بالسنة كلها، كما أنه أفضل من موسم الأعياد لأنه مجرد يوم واحد يخرج فيه آلاف المواطنين إلى الحدائق، كما أن الإسماعيلية يأتيها زائرين من مختلف المحافظات.

 

وأضاف أن الدخل لم يعد كالأول فالحدائق والمتنزهات العامة التى تستقبل المواطنين ذو الدخل المحدود والمتوسط قلت مساحتها بالإسماعيلية، "ماعدش فيه جناين عامة زى الأول فى الإسماعيلية وبقت قليلة أوى ودى اللى كنا بنسترزق منها لكن النوادى اللى بفلوس ماينفعش ندخلها نبيع فيها وكمان مش أى حد يقدر يروح يتفسح فيها"، هذا غير المرافق التى لا تتركنا نسترزق وقد تصادر العربة فيضيع عليه وعلى أولادى رزق يوم بأكمله.


وأشار إلى أننى حضرت كافة احتفالات وكرنفالات شم النسيم منذ أن كانت تقام فى شارع محمد على قبل أن تنتقل إلى منطقة الدائرى فى السنوات الأخيرة، خاصة وأننى أعمل بهذه المهنة منذ 15 عاماً، لافتا إلى أن الكرنفال الذى كان يقام بشارع محمد على كان أفضل لأن المواطنين كانوا يبدئون الاحتفال منذ مساء يوم الأحد ويبيتون بالحدائق حتى صباح يوم شم النسيم، لكن الآن يقضون ساعتين فقط ويغادرون إلى منازلهم.

وتابع أن أسعار الأيس كريم ارتفعت خاصة وأننى أشتريها بالجملة من محلات الآيس كريم، فاضطرت إلى رفع السعر حتى وصل جنيه للواحدة، من أجل أن أتمكن من الدفع للمحلات ولصاحب العربة قيمة الإيجار وأحقق مكسب بسيط يكفينى، لافتا إلى أنه فى أيام المواسم والأعياد قد أحقق مكسب 60 أو 70 جنيه، بخلاف الأيام الأخرى التى أكسب بها ما بين 30 أو 40 جنيه.

وقال أن عملى كبائع آيس كريم لا يقتصر على الشم النسيم فقط، وإنما طوال العام صيف شتاء، أسرح يومياً بالشوارع والقرى والعزب من ال7 صباحا وحتى العشاء، قائلاً "اسرح 12 ساعة طول اليوم بالزمارة وفى الحر انادى وادور على الزبون انا اللى ارحله مش هو اللى هايجى لحد عندى، وبشتغل مهما كانت الظروف اعمل ايه معايا 3 عيال نفسى يتعلموا ويخدوا شهادات وساكن ب500 جنيه ايجار".

وتابع لا أعمل بأى مهنة أخرى فلا أعرف غير هذه المهنة، منذ أن تركت الدراسة، ولم أحاول البحث عن أى وظيفة أخرى على الرغم من الرزق المحدود خاصة فى فصل الشتاء، قائلاً"اذا كان اللى معاهم شهادات ما توظفوش انا اللى هاتوظف، كمان الإسماعيلية صغيرة ورزقها والشغل فيها محدود فلو مانزلتش اشتغل مش هاكل انا واولادى والشغل مش عيب طالما بالحلال".


ويحتفل المصريون سنويًا بيوم شمّ النسيم، بزيارة المنتزهات وتلوين البيض وأكل الفسيخ والأسماك المملحة، وهو موروث ثقافي قديم منذ عهد الفراعنة.

 





 

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان