رئيس التحرير: عادل صبري 01:32 مساءً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالصور| شم النسيم برائحة "المجاري" في فيصل.. والأهالي: "رئيس الحي نايم"

بالصور| شم النسيم برائحة المجاري في فيصل.. والأهالي: رئيس الحي نايم

تقارير

مياه المجاري تغرق محال ومنازل شارع أبو زيد فى العشرين بحي فيصل

بالصور| شم النسيم برائحة "المجاري" في فيصل.. والأهالي: "رئيس الحي نايم"

محمد جودة 02 مايو 2016 18:12

لم يهنأ أهالي منطقة العشرين بحي فيصل التابع لمحافظة الجيزة، بيوم "شم النسيم"، بعد أن أغرقت مياه المجاري منازلهم، وسط إهمال من جانب رئيس الحي ومسؤولي المحافظة، مؤكدين أن البرلماني محمد إسماعيل هو من تدخل لحل الأزمة وطلب سيارات شفط لتراكمات المياه.

 

"بيوتنا بتغرق.. ورئيس الحي نايم" بتلك الكلمات عبر عدد من أهالي شارع أبو زيد بشارع العشرين عن استيائهم من طفح المجاري بالشوارع متهمين رئيس الحي ومسؤولي المحافظة، بالتقاعس عن حل تلك الأزمة، مؤكدين أن البرلماني محمد إسماعيل هو من تدخل لحل الأزمة وطلب سيارات شفط لتراكمات المياه.

 

وقال عبد الغني السيد أحد أهالي شارع أبو زيد بالعشرين فيصل، لـ"مصر العربية"، إنَّ المنطقة تعاني تدهورًا كبيرًا منذ فترة طويلة، مشيرًا إلى أن الأهالي تقدموا بطلبات استغاثات لمسؤولي المتابعة الميدانية بالمحافظة أيمن عتريس وكذلك أسامة السقعان رئيس حي بولاق دون استجابة لأيًا من مطالبهم.

 

وأوضح السيد أن رشح المياه بالمنطقة أدي لغرق عدد كبير من الأهالي، مشيرًا إلى أن هناك تلفيات كبيرة داخل منازل الأهالي، مؤكدًا بأنهم سيتقدمون بطلبات لمحافظ الجيزة لتعويضهم.

 

من جانبه، أكد محمد أحمد أن النائب البرلماني ببولاق الدكرور محمد إسماعيل هو من وصل إلى شارع أبو زيد وطلب سيارات لشفط تراكمات المياه وعلى الفور وصلت السيارات وتواصل شفط المياه حاليًا.


وأضاف أن تلك المشكلة ليست بجديدة على أهالي المنطقة، مشيرًا إلى أن تلك المشكلة هي قديمة بسبب تدهور البنية التحتية للمنطقة مؤكدًا أنهم طلبوا من رئيس الحي إعادة هيكلة للبنية التحتية ووضع خطة إحلال وتجديد لشبكات الصرف الصحي بالمنطقة.

 

في السياق نفسه، قال أسامة السقعان رئيس حي بولاق الدكرور، إنّه تم الدفع بـ4 سيارات لشفط مياه الصرف التي أغرقت المنازل، مشيرًا إلى أنه سيتم تطهير خطوط الصرف الصحي وإصلاح الخطوط المعطلة بعد إنعدامها.

 

وأضاف في تصريح لـ"مصر العربية"، أن الحي يقوم بإعداد خطة موسعة لإعادة هيكلة البنية التحتية بالمنطقة بعد الانتهاء من توصيل خطوط الغاز الطبيعي والانتهاء من أعمال الحفر، لافتًا إلى أنه سيتم تركيب بلاط "انترلوك" بعد الانتهاء للحفاظ على المظهر الجمالي.


 

 

 

 

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان