رئيس التحرير: عادل صبري 02:58 مساءً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

عام دراسي "سياسي" ساخن جدًا

اشتباكات واعتقالات وبلطجة..

عام دراسي "سياسي" ساخن جدًا

"الأصالة": اعتقال 20 طالبًا بالمدارس والجامعات

فادية عبود 23 سبتمبر 2013 11:10

لم يشفع تخصيص وزير التربية والتعليم الحصة الأولى في المدارس للتعريف بجهود الجيش والشرطة، بتخفيف حدة غضب الطلبة، الذين ذهبوا إلى أول يوم دراسي رافضين تعليم وزارة الانقلاب كما أسموها.

 

وظهرت بعض الاشتباكات بين الطلبة والأهالي تارة في إحدى المحافظات، وبين الطلبة وزملائهم تارة أخرى في الجامعات، لتكون حصيلة أول يومين في العام الدراسي الجديد اعتقال 20 طالباً من المدارس والجامعات بحسب حزب الأصالة السلفي.


اشتعال الفيوم

الفيوم كانت المحافظة الأكثر اشتعالاً أمس الأحد الموافق 23 سبتمبر، وأول أيام الدراسة بالمحافظة، حيث احتجزت قوات الأمن الطالب معاذ مصطفي السيد ابن أحد ضحايا فض اعتصام رابعة، بعد أن أظهر بيده إشارة رابعة في حضور محافظ الفيوم ومدير الأمن أثناء تفقدهما مدرسة جمال عبد الناصر الثانوية بالفيوم.

كما وقعت مطاردة صباح أمس أمام مدرسة العجميين الثانوية بنيين بمركز أبشواى بمحافظة الفيوم بين الأهالى وسائقى سيارات الأجرة الذين طاردوا طلاب المدرسة من جماعة الإخوان المسلمين الذين رفضوا دخول المدرسة وقاموا بقطع الطريق الرئيسى الذى يربط بين الفيوم ومركز أبشواى.

حيث كان بعض طلاب جماعة الإخوان المسلمين بمدرسة العجميين الثانوية بنيين قد قاموا صباح أمس بالوقوف أمام باب المدرسة فى العجميين والسائقين الذين أحضروا الشوم وطاردوا طلاب الإخوان الذين أسرعوا مظاهرة للتطاول على الجيش والشرطة، إلا أن طلاب المدرسة تركوهم وتوجهوا إلى الفصول، وبعد فشل طلاب الإخوان فى استقطاب باقى طلاب المدرسة، توجهوا إلى الطريق العمومى وحاولوا قطعه أمام حركة السيارات، مما أثار حفيظة أهالى بالهرب، بعد تدخل أجهزة الأمن التى فضت الاشتباك.

اعتقالات بالجملة

ورغم نفي الدكتور إبراهيم فرج، مدير عام إدارة الإعلام بوزارة التربية والتعليم، مساء السبت الماضي، حدوث أي اعتقالات للأطفال، أعلنت أمس الأحد، صفحة حزب الأصالة السلفي عن وصول عدد المعتقلين من صفوف طلبة المدارس والجامعات في أول يومين من بدء العام الدراسي إلى 20 طالبًا.
وقالت صفحة الحزب على موقع التواصل الاجتماعي، إن الأمن اعتقل طالبين من أمام معهد مطروح الأزهري بمطروح، أثناء تظاهرة لطلاب المعهد، منددة بالانقلاب.
وتم أيضًا اعتقال 10 طلاب و5 طالبات من أمام مدرسة المطرية الثانوية، خلال وقفة احتجاجية ضد ما أسموه بالانقلاب العسكرى، ضمن فعاليات أسبوع "الشباب عماد الثورة" التى دعا إليها التحالف الوطنى لدعم الشرعية، ليصل أعداد المعتقلين، بحسب صفحة الحزب، حتى الآن 20 طالبًا.
وفي الإسماعيلية تم ضبط 8 طلاب دعوا إلى مظاهرات ضد ما أسموه بالانقلاب، مطالبين بعودة الرئيس المعزول، وأكدت مديرية أمن الاسماعيلية أن الطلبة يدعون إلى عصيان مدني.


تسلم الأيادي

تعميم أغنية "تسلم الأيادي" على طابور الصباح في أغلب المدارس كان بمثابة استفزاز لأبناء تيار الإسلام السياسي أو الرافضين للانقلاب، كما يطلقون على أنفسهم.


فقد رفض طلاب مدرسة ديروط الثانوية المشتركة بمركز ديروط باسيوط أداء تحية العلم صباح اليوم، وشهدت المدرسة حالة من الارتباك بسبب مشادات وقعت بين الطلاب وإدارة المدرسة، ومشادات أخرى بين الطلاب وبعضهم، احتجاجا على تحية العلم وأغنية تسلم الأيادي، وحاول الطلاب الخروج من المدرسة مرة أخرى.


إضراب

فيما نشرت بعض الصفحات المؤيدية للشرعية، على حد وصفهم، على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" بعض الصور لإضراب الطلبة عن الدراسة، منها صورة فصل خال من التلاميذ، أكدوا أنه فصل أسماء البلتاجي ضحية فض اعتصام رابعة العدوية.
وفي المنصورة أضربت زميلات هالة أبو شعيشع (ضحية البلطجية في مسيرة سلمية بالمنصورة) عن أول يوم دراسي، منظمات وقفة احتجاجية أمام المدرسة رافعين لافتات بها صور الفتاة مكتوب عليها "شهيدة المنصورة.. هالة أبو شعيشع".

انتفاضة في الجامعات

شهدت كلية الطب جامعة المنصورة وقفة احتجاجية كبرى منددة بحكم العسكر كما يطلقون عليه، بينما تم تدشين ميدان رابعة أمام كلية الهندسة، وتعليق شعار رابعة على مبنى الكلية.

إضافة إلى تظاهرات طلبة جامعة القاهرة، طرد الطلبة الدكتور علي جمعة مفتي الجمهورية السابق، وردد هتافات "شيل العمة شيل، عرفنا انك عميل" "مش عاوزينه مش عاوزينه، عمره ما دافع يوم عن دينه".

في المقابل أدى طلبة هندسة القاهرة، صلاة الغائب على ضحايا فض اعتصامي رابعة والنهضة من طلبة الكلية.

وفي جامعة الإسكندرية نظم العشرات من الطلاب المنتمين المؤيدين للرئيس المعزول محمد مرسي مظاهرة بالمجمع النظري والطبي وكلية الهندسة بجامعة الإسكندرية، ودشنوا عدة دعوات لانتفاضة داخل الحركات الطلابية، للمطالبة بالعودة للشرعية، والإفراج عن الرئيس المعزول.

بينما شهد أول يوم دراسي بجامعة المنوفية اشتباكات بين الطلبة مؤيدي مرسي ونظرائهم من أعضاء أسرة "شبابيك الحرية" الذين هتفوا ضد جماعة الإخوان المسلمين، ورددوا "الإخوان المسلمين تجار دم ودين" و"يسقط يسقط حكم المرشد" وذلك رداً على هتفات مؤيدي المعزول "يسقط كل كلاب العسكر" و"الحرية للمعتقلين".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان