رئيس التحرير: عادل صبري 04:22 مساءً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

6 نصائح لسعادة المرأة

6 نصائح لسعادة المرأة

سندس أحمد 14 مارس 2016 12:29

ترتكب النساء أخطاء بحق نفسها تمنعها من الشعور بالسعادة، فالمرأة تتعرض للعديد من الاضطرابات النفسية والبيولوجية والاجتماعيه، بسبب أنها تتحمل مسئولية بيتها بجانب عملها، وتدبر عدم التوازن بين المرتب والأسعار، بالإضافة إلى أنها لم تستطع أن تعبر عن نفسها أو تهتم بها بشكل كاف.

وقدمت صحيفة "حريت" التركية في تقريرًا لها 6 نصائح تحسن حياة المرأة وتجعلها تشعر بالسعادة:
 

لا تكوني مثالية
 

تسعى المراة إلى تحقيق المثالية في كل مراحلها العمرية سواء كان أُما أو زوجة أو موظفة، ما يجعلها دائما تفقد الاهتمام بحياتها الشخصية، بل وأحيانا يصل الأمر إلى إلقاء اللوم على أنفسهن.

 

قدري نفسك
 

تتعلم المرأة منذ طفولتها بأن تكتفي بالقليل، ولا تتعلم أن تحب ذاتها وتقدرها. فحب الذات لا يمكن معالجته بقراءة كتب التنمية البشرية المختصه بهذا الموضوع، لأن حب الذات وتقديرها يجب أن يستمر طوال العمر، فتعلمي أن تقدري نفسها وتعطيها حقها، وقولي "لا" على الأمور التي لم تقدري عليها، وتجهدي نفسك فيها.


تحملي مسئولية حياتك الخاصة
 

تحمل المسئولية واتخاذ القرارات والتركيز على الحلول بدلا من الاستغراق في المشاكل، أمور تجعل المرأة أكثر سعادة وثقة بالنفس، كذلك الاهتمام بآراء الأشخاص الموثوق فيهم، تجعل منك امرأة أكثر نضجا.
 

قوي علاقاتك مع أصدقائك

يقال إن المرأة عدوة المرأة، ولكن هذا الكلام غير صحيح. حيث تظهر المنافسة النسوية في أجواء العمل، مما يؤدي إلى توتر العلاقات وتأثرها بالسلب. أما أهم مصادر الدعم الاجتماعي بالنسبة للمرأة، هو أن تلقى مساعدة من زميلة لها في العمل، أو أن تشعر بالقبول بينهم. فإذا وجدت هذا ستشعر بالسعادة معهم وستفكر بالأشياء التي يمكنهم العمل فيها معًا، ولا يرون أنفسهم كأشخاص منافسين.
 

لا تلومين نفسك
 

عندما تتعرض المرأة للخيانة وتنهي علاقاتها، تبدأ بلوم نفسها، وتبحث عما ينقصها. وتعتقد بأن لا أحد يحبها. بالإضافة إلى أنها تتهم المرأة الأخرى بأنها غير سوية أكثر من اتهامها للرجل الذي ارتكب هذا الفعل. كما أنها تهتم بها وتقارنها بنفسها. ولكن يجب أن تفهم النساء جيدًا أن الخيانة ترتكب من الشخصين ليست المرأة فقط.
 

لا تجعلي شريكك محور حياتك
 

تضع معظم النساء شريكها محور حياتها، وتبذل قصارى جهدها في أن تتشكل حياتها وفقًا له، ولكنها بعد مرور عدة سنوات تشعر باضطراب كبير. عليك أن تحبي شريك حياتك ولكن لا يجب أن تتجاهلي نفسك.


اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان