رئيس التحرير: عادل صبري 09:27 مساءً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

لماذا يهرب حديثو الزواج من عش الزوجية؟

لماذا يهرب حديثو الزواج من عش الزوجية؟

المرأة والأسرة

هروب الأزواج من عش الزوجية قد يؤدي إلى الانفصال

لماذا يهرب حديثو الزواج من عش الزوجية؟

رفيدة الصفتي 24 يناير 2016 14:05

بعد زواجهم بمدة ليست بالطويلة، يقررون أن يهجروا عش الزوجية، ويمضون ساعات يومهم مع أصدقائهم خارج نطاق المنزل، بعيدا عن زوجاتهم ورفقاء دربهم، رغم اختيارهم لهن عن حب واقتناع، ولكن تجري الحياة بما لا يشتهون.

 

وتكثر هذه الظاهرة في الشباب حديثي الزواج، الأمر الذي يفاقم المشكلة ولا يحلها، بل تزداد سوءا، وقد يصل الأمر إلى الإنفصال أو الطلاق، ويكون الأمر سريعا جدا حتى كأن الزوج ينهي العلاقة كمن يضغط على زر في جواله.

 

وترى الدكتورة هويدا الدمرداش مستشارة العلاقات الأسرية، أن هروب الأزواج من عش الزوجية يكون بسبب "سوء التواصل وده بيخلي المحتمع مش عارف يستقر وده في حد ذاته جريمة".

 

وأشارت في تصريح خاص لموقع مصر العربية إلى أن "التقصير في تعلم التواصل الصحيح بيعرض المجتمع لبيوت مفككة، ونسبة الطلاق المفزعة الموجودة الآن، وبالتالي المجتمع بينقسم لزوجة بأبنائها وزوج لوحده".

 

وعن الحل قالت المستشارة الأسرية: "لكل مشكلة حل، ويجب التوقف عن الهروب والرجوع للتواصل وده اللي احنا بنعلمه من خلال وسيلتين".

 

وعن الخطوة الأولى قالت: "نعلمهم يتكلموا صح لأن الكلام اللي الناس بتستعمله النهارده هادم لكل أنواع العلاقات وده أهم وأقوى وسيلة يجب تعلمها".

 

وبخصوص الثانية أوضحت الدمرداش: "نعلمهم كيف يعمل العقل وأنماط الناس وربنا خلق عقولنا مختلفة وكذلك الناس على شكل أنماط، فلما تعرف عقل الآخر ازاي بيشتغل تقدر تتعامل معاه".

 

وأشارت مستشارة العلاقات الأسرية إلى أنه "لا يمكن أن تقام علاقة بدونهم وإهمالهم يعد جريمة بكل المقاييس".

 

وترى الدكتورة دعاء راجح المستشارة الاجتماعية والأسرية، أن الجيل الجديد "للأسف الشديد هو جيل السرعة.. كل حاجة بسرعة، جيل التاتش سكرين.. بيتعامل مع البشر زي ما بيتعامل مع الموبايل بتاعه".

 

وأوضحت عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: "عايز يعمل تاتش الأمر بيتنفذ، عايز يدي الأمر التاني ينفذ من غير كلام كتير، عايز يغلط والتانى يعمل ديليت على طول وخلصنا ،عايز يقول الكلام يتعمله لايك وشير، وأي حد معترض يتعمله بلوك".

 

وأضافت: "وكل فترة الأمور هتتنيل أكتر طالما كلنا أدمنا التواصل عبر الإنترنت، ومعدش فيه احتكاك حقيقي بين الناس وبعضها، والناس مش قادرة ولا عايزه تسمع بعضها".

 

وتابعت المستشارة الاجتماعية: "بيعبروا عن مشاعرهم بإيموشن، وبيعبروا عن أفكارهم ببوستات"، مشيرة إلى أن الشباب الجديد "معدش عنده طولة بال للتواصل، كل واحد عايش في عالمه الافتراضي السهل واللذيذ".

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان