رئيس التحرير: عادل صبري 06:26 صباحاً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

بـ 10 شباك.. اصطادي عريسك

بـ 10 شباك.. اصطادي عريسك

رفيدة الصفتي 02 يونيو 2015 06:56

كشبحٍ يطارد الفتيات، تحاول بنات حواء دائما الهرب من "العنوسة" بشتى الوسائل والطرق، ومع تسرب الأيام والسنوات، ترتبك بعض الفتيات ويزداد توترها خوفا من وصمها باللقب الكريه مجتمعيا، لكنها تقف عاجزة عن الفرار أمام عرف المجتمع وتقاليده التي لا تسمح لها بأخذ زمام المبادرة في طريق الزواج أبدا.

 

بعض الفتيات يكتفين بكبت مشاعرهن ومخاوفهن ويفضلن مراقبة الأيام تمضي دون اتخاذ أي خطوة مبادرة، أملا في أن يهبط العريس الموعود من السماء ويطرق باب البيت لينتشلها من بين براثن العنوسة، لكن أخريات يفضلن محاولة اصطياد العريس المناسب وإيقاعه في شباك الحب وجرجرته إلى عش الزوجية للفوز بمن ترضاه زوجا لها قبل أن يفرض عليها من لا تحب وترضخ للأمر الواقع لأن "ضل راجل ولا ضل حيطة".

 

اتجاهات ثلاثة

 

ثلاث اتجاهات ستكون متاحة أمامك لاصطياد العريس الموعود، ليس من مصلحتك تضييق مجال الاختيار وخسارة أي منها، حاولي الإبقاء على جميع هذه المجالات مفتوحة أمامك بطريقة أو بأخرى.

 

تذكري جيدا الجهات الثلاثة: "العائلة – العمل – الدراسة".

ستكون هذه الثلاث وسيلة ومجالا جيدا للتعارف، سواء بشكل مباشر أو غير مباشر، لا تحاولي تقطيع العلاقات الاجتماعية مع أصدقاء الدراسة، وواظبي على حضور يوم التخرج لدفعتك حتى بعد إنهاء مرحلة الدراسة، وكذلك علاقات معارف النوادي أو الأنشطة التطوعية والجمعيات الخيرية.

 

العائلة واجتماعاتها (ويدخل فيها الجيران) وحضور مناسباتها (أعياد، أفراح، غيرها) أيضا شيء مهم للغاية، ليس بالضرورة أن يكون العريس من العائلة، لكن يمكن أن تكون إحدى القريبات في العائلة أو أحد الأقارب سببا في التعرف على العريس، من المهم أن تحافظي على صلات القرابة كذلك ففيها ثواب رباني ومصالح دنيوية محمودة.

 

العمل وسط جيد أيضا يمكن من خلاله التعرف عن قرب وبشكل أكثر صدقا على العريس، فالعمل يظهر ما خفي من شخصية الرجل، ويسمح لك بمراقبة جوانب عدة فيه، عند غضبه وحزنه وفرحه، واجتهاده أو إهماله وتعاملاته المادية وغير ذلك.

 

 10 شِبَاك

 

إذا كانت أمامك ثلاثة مجالات واتجاهات يمكن من خلالها "اصطياد العريس" فمن المهم أن تعرفي كيف يمكن أن يحدث ذلك بشكل لائق مجتمعيا ودون أن يجرح مشاعرك أو يهين كرامتك.

باختصار، كيف تحسنين عرض نفسك بشكل مهذب ومحترم.. أمامك 10 شباك يجب أن تتسلحي بهم كصيادة ماهرة تستطيع أن تنسج خيوطها حول العريس الموعود، وقد روعي فيها أن تصلح لمن لم تحدد لنفسها هدفا أو عريسا بعينه، أو تلك التي وضعت نصب عينها هدفا محددا:

 

1- الثقة بالنفس.. كوني واثقة من نفسك للغاية، وقبل ذلك واثقة في قضاء الله سبحانه وتعالى، وأن رزقك لن يأخذه غيرك، فلا تتوتري ولا تهيني مشاعرك، أنت ملكة متوّجة، ونجمة في السماء، فإياك أن تبتذلي من أجل لفت النظر أو أن تتخلي عن مبادئك.

 

2- تواضعي.. ليس معنى الثقة بالنفس الغرور، أو أن تتعالي، وأن تشعري أنك أعلى أو أفضل من بقية البنات، تذكري أن الرجال يحبون المرأة العزيزة لا المغرورة أو المتعالية، وهناك فارق كبير بين الأمرين.

 

3- عدّلي من جسمك.. فالمظهر أمر مهم جدا بالنسبة للرجال، ليس معنى ذلك الماكياج المفرط عن الحد أو غير ذلك، لكن إذا كنت من ذوات الوزن الزائد فعليك ان تبدئي في اتباع حمية غذائية مناسبة.

 

4- ملابسك.. من المهم للغاية أن تتحلى ملابسك بالذوق وتناسق الألوان والنظافة والتفرد قدر الإمكان، لا يمكن أن تظهري في المحافل العائلية والاجتماعات الدراسية أو ورش العمل بملابس مكرمشة أو متسخة، كوني عنوانا للجمال الهادئ.

 

5- ثقفي نفسك.. لا تصدقي ما يشاع من أن الرجال يخافون المرأة الذكية أو المثقفة، لأنها قد تكون أكثر منهم ذكاء، هذا لم يعد ينتمي لعصرنا الحديث، الرجال لا يحبون الغبيات، فهم يبحثون عن صديقة تفهمهم أيضا وتشاركهم وتعينهم، من المهم أن تكون إسهاماتك مميزة.

 

6- الهدوء.. كثرة الجدال ليس من الصفات المحبوبة عند الرجال، تعودي أن تفصحي عن رأيك بوضوح وفي كلمات موجزة، ثم تجنبي الجدال حتى لو كان رأيك هو الصواب، بالطبع ليس معنى هذا إضاعة حقك، لكن اجتماعات العمل والعائلة والدراسة مليئة بالنقاشات التي لا ينبني عليها عمل، وكثيرا ما تحتدم المناقشة وربما يعلو صوتك وتكررين مقاطعة الشباب.. تعودي على القتال الأنثوي في سبيل الحصول على حقك وطرح وجهات نظرك.

 

7- الرجال يحبون ست البيت.. لا مانع إذا أتيحت أمامك الفرصة في استعراض قدراتك كـ "ست بيت شاطرة"، ستجدين فرصا لذلك في المناسبات العائلية والدراسة وربما العمل أيضا في أي مناسبة اجتماعية أو رحلة ترفيهية، دون أن تبتذلي في ذلك.

 

8- كوني على طبيعتك.. لا تتكلفي أمام الشباب أو أمام العريس "اللي عليه العين"، المواقف المصنوعة لا تخطف القلوب، كوني تلقائية ومهذبة أيضا.

 

9- لا تصارحيه بمشاعرك، فالرجال يخافون من المرأة التي تبدأ بذلك، وأحيانا ما ينظر إليها المجتمع على أنها "بترخص نفسها"، وقد يعرضك ذلك لجرح المشاعر، ستجدين وسائل لجره إلى المبادأة بالحديث، ولو عن طريق وساطة زميلة أو قريبة مشتركة.

 

10- لا تتعجلي القبول، ولا تتعجلي الرفض، فكري جيدا قبل اتخاذ قرار عندما يطرق بابك، حتى إذا لم يكن فيه كل مواصفات فارس الأحلام، ففي الحياة لا نحصل على كل ما نتمنى، ولا ترفضيه لمجرد أنك متعلقة بحب من طرف واحد، فأنت لا تعرفين ما في قلب الطرف الآخرـ

كما لا تتعجلي القبول لأن ضل الراجل أحسن من الحيطة.. فربما تكون التجربة أكثر مرارة من العنوسة، وتأكدي أن غيره سيطرق بابك عن قريب.

اقرأ أيضًا:

عريس-وأنا-هاعمل-المولد&catid=147:&Itemid=257">البنات في ذكرى المولد: هاتولي عريس وأنا هاعمل المولد
عريس-طفش-والسبب-البنات-بقت-مستفزة-ياجدع&catid=147:&Itemid=257" style="text-align: start;">العريس طفش.. والسبب "البنات بقت مستفزة ياجدع"
عريس-مش-لاقى-ياكل&catid=147:&Itemid=257" style="text-align: start;">الجوازة حارٌة...والعريس مش لاقى ياكل
عريس&catid=147:&Itemid=257">أنا لا أكذب ولكنى "بصطاد عريس"
عريسك-منه&catid=147:&Itemid=257" style="text-align: start;">الفيس بوك.. اسألي على عريسك منه
عريس-ضل-حيطة&catid=147:&Itemid=257" style="font-size: 13px; line-height: 1.6em;">الجوازة خسرانة والعريس ضل حيطة
عريس-إزاي-أحافظ-عليه؟&catid=147:&Itemid=257" style="text-align: start;">أخيرًا "قفشت" عريس.. إزاي أحافظ عليه؟
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان