رئيس التحرير: عادل صبري 09:14 مساءً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

ثورة بكاء الطفل الرضيع .. 7 خطوات لاحتوائها

ثورة بكاء الطفل الرضيع .. 7 خطوات لاحتوائها

المرأة والأسرة

كيفية التعامل مع بكاء الطفل الرضيع

نصائح للآباء

ثورة بكاء الطفل الرضيع .. 7 خطوات لاحتوائها

رفيدة الصفتي 07 أغسطس 2018 15:55

يسبب بكاء الطفل الرضيع تهيجا للنفوس وإزعاجا كبيرا للآذان، ومع استمراره بصورة مطولة قد يضر بصحة الأم بعد الولادة ويفاقم لديها أمر الإصابة بالاكتئاب.

 

وبما أن الأطفال مختلفون، فقد تتنوع روايات الآباء والأمهات عن غيرهم بما يصل إلى حد التضارب، وبغض النظر عن شخصيات الأطفال، لكن يمكنك التعامل مع ثورة بكاء الطفل الرضيع باتباع الـ 7 خطوات التالية التي يقدمها لكم معهد تنمية الطفل:

 

1. المص

 

يرتاح معظم الأطفال كثيرا مع المص الذي يجعلهم هادئين، سواء كان ذلك بواسطة الإصبع أو المصاصة أو حليب الثدي.

 

وتعمل الأصابع واللهاة بشكل أفضل عندما يكون الطفل متغذياً جيداً ويبحث عن الراحة فقط. في حين يشعر الطفل الجائع بالإحباط وهو يرضع أي شيء لا يسد جوعه، لذلك عندما يكون الطفل جائعًا أو يعاني من الألم، فإن الرضاعة التي توفر الحليب تكون خطوة أفضل.

 

2. أرجحة (هز) الطفل

 

يمكنة تجربة الهز الإيقاعي السريع، فالتأرجح يذكّر الطفل بالحركات التي مر بها في بطن أمه. ولكن يجب يحدد مستوى تحريض الرضع قوة الحركة الضرورية. ومع ذلك، لا تهز الطفل بشدة لأنه أمر خطير، وعليك التأكد أيضًا من كون رأسه في وضع ثابت.

 

3. روتين للنوم

 

يمكن أن يتحول نوم الأطفال الرُضع إلى روتين يساعد كلا من الطفل أو الآباء أو مقدمي الرعاية على البقاء بصحة أفضل. حيث يلعب النوم دورًا مهمًا في نمو الطفل وكذلك في تطور حالته المزاجية.

 

تكوين روتين للطفل الرضيع يأتي في إجراء خطوات طويلة الأجل، فهو أحد أكثر العقبات الأبوية الأكثر صعوبة، ومع ذلك يمكن أن يتعلم الأطفال بشكل أسرع مما قد يظن الآباء.

 

وتضمن هذه العادات أن يحصل الأطفال على قسط كاف من النوم واللعب في أوقات منظمة، مما يجعل الطفل أكثر سعادة وأقل بكاء.

 

4. التحقق من المغص

 

يبدأ المغص عادة في الفترة من 2 إلى 16 أسابيع من عمر الطفل الرضيع، وقد تصل النسبة إلى 26 في المئة عند الأطفال في فترات مختلفة.

 

تأكد من أن البكاء المستمر غير المبرر يمكن أن يكون نتيجة لغازات البطن، أو عدم الراحة، أو صعوبة الطفل في التعامل مع العالم خارج نطاق الرحم.

 

إذا كان سبب البكاء هو المغص، إذا ضع الرضيع على ظهره، وحرك ساقيه سويا في حركة دائرية لطيفة.

 

5. التجشؤ بعد التغذية

 

إذا تم تجاهل هذه الخطوة من روتين العناية بالطفل، فإن هذا يؤدي إلى الشعور بعدم الراحة عند الطفل.

 

بعد أن يتم إطعام الرضيع بشكل جيد، أمسكه في وضع مستقيم وقم بفرك ظهره بلطف، وكرر هذه الحركة بلطف حتى يتم التجشؤ.

 

وعلى الرغم من أن هذا الإجراء قد يساعد في حدوث عملية الارتجاع، إلا أن الحالات الشديدة قد تحتاج إلى وصفة من الطبيب، حتى تخفف الانزعاج وتهدئ الأطفال الرضع.

 

6. التقميط

 

هي واحدة من أكثر الطرق فعالية لتهدئة الأطفال هي "الحمل". وهذه العملية المكونة من أربع خطوات، والتي طورها الدكتور روبرت هاميلتون، تحاكي وضع الطفل في الرحم.

 

يمكنك حمل الطفل وثني ذراعيك ناحية الصدر باستخدام يدك لتأمين منطقة الصدر والذقن عند الرضيع. ثم أمسك ضع يدك الأخرى أسفل الطفل بيده وضعه برفق في زاوية 45 درجة. وانتقل للخطوة التالية وهي هز الطفل بلطف أو تحريكه ببطء صعودا وهبوطا.

 

7. كن خارج المنزل

 

للطبيعة اللطيفة تأثير مهدئ على الأطفال، وهذه خطوة يمكن القيام بها لتحقيق الهدوء لكل من الأطفال والآباء ومقدمي الرعاية.

 

يمكن للطيور وأوراق الشجر وغيرها من المعالم الطبيعية، بالإضافة إلى الأصوات والروائح أن تشتت الأطفال وتقلل من البكاء، كما تساهم الحركة والهواء النقي في تهدئة الأطفال أيضًا.

 

من أصعب الأوقات عند مجالسة الأطفال هو الاضطرار إلى التعامل مع رضيع يبكي، ولكن مع النصائح المذكورة بالأعى، يمكن أن يكون لديك طفل هادئ وتصل إلى السعادة في الوقت ذاته.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان