رئيس التحرير: عادل صبري 03:57 صباحاً | الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م | 08 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

نصائح للآباء.. كيف تساعد ابنك «المراهق» في البحث عن وظيفة؟

نصائح للآباء.. كيف تساعد ابنك «المراهق» في البحث عن وظيفة؟

المرأة والأسرة

وظائف للمراهقين

نصائح للآباء.. كيف تساعد ابنك «المراهق» في البحث عن وظيفة؟

رفيدة الصفتي 15 أكتوبر 2017 12:08

البحث عن وظيفة للبالغين يعد مهمة شاقة، فقد يتعرض خلالها الإنسان للرفض أو يواجه صعوبة في كتابة السيرة الذاتية التي يجب أن تحتوي على نقاط مقنعة لصاحب العمل بالأحقية في الوظيفة. ولكن الأمر أكثر صعوبة عند العثور على وظائف للمراهقين، وبصفتك أحد الآباء، فإنك تريد بطبيعة الحال مساعدة المراهقين في العثور على وظيفة مناسبة، ولكن أي نوع من المساعدة يجب أن تقدمها لهم؟

 

عند مساعدة الآباء المراهقين في العثور على وظيفة، يجب أن يتذكروا أن الأطفال بحاجة إلى التشجيع وتقديم الأفكار لهم، وليست المساعدة في إجراء مكالمات هاتفية، لأن عملية البحث عن وظيفة هي المكان المناسب لبدء تعزيز مهارات التواصل وحل المشاكل وطرح الأسئلة.

 

ووفقا لموقع " thespruce" الإلكتروني، نقدم لك خطوات مهمة لمساعدة المراهق في البحث عن وظيفة مناسبة، وهي:

 

النظر في إيجابيات وسلبيات التوظيف

 

لا تنحصر مهمة الآباء في مجرد العثور على وظيفة يمكن أن تكون صعبة للمراهق، بل يجب العثور على الوظيفة المناسبة. لأن النجاح في أول وظيفة يكسب المراهق ثقة كبيرة تساعده في النجاح في أجزاء أخرى من الحياة، مثل المدرسة.  

 

في حين أن الفشل في العمل يمكن أن يكون تجربة تعليمية هامة، ولكنه لن يكون له نفس الفوائد عند النجاح. لذلك ساعد المراهق من خلال التفكير بعناية في هذا الأمر.

 

التوقيت: هل طفلك لديه الوقت الكافي للحصول على وظيفة؟ وهل يجب عليه أن يستقيل من العمل في أوقات معينة كبدء كالدراسة أو الامتحانات؟ وهل يستطيع أن يوازن بين العمل والدراسة؟ تذكر أن وظيفة لا تدوم سوى شهر ليست مثيرة للإعجاب.

 

الجدول الزمني: إذا كان الجدول الزمني الخاص بالمراهق مليئ بالفعل، إذا كيف يستطيع الذهاب إلى وظيفة حقيقة؟ فنادرا ما يرغب أصحاب العمل في تدريب شخص لا يستطيع العمل إلا في بعض الأوقات.

 

يمكن أن يكون الصيف هو الوقت المثالي للحصول على وظيفة ما، كما يمكن لهم أن يتدربوا على العمل في ساعات محددة خلال السنة الدراسية.

 

لا تنس تقييم سوق العمل في منطقتك، فبعض المناطق سوف يكون بها الكثير من الوظائف المناسب للمراهقين والبعض الآخر لا، لذلك قم بتقييم نوع العمل المتاح وتحدث مع المراهق حول الوقت الذي قد يستغرقه في وسائل المواصلات إذا كان المكان بعيدا.

 

العديد من الوظائف الأولية لن تكون كلها مثيرة لاهتمام المراهق، لذلك حاول تحديد سمات المراهقين التي سيتم تقييمها في مواقف مختلفة:

 

هل هو جيد مع الأطفال الصغار؟ إذا كانت الإجابة إيجابية إذا فقد يعمل جليسا للأطفال، أو يعمل بائعا إذا كان هادئا، كما يمكن أن يعمل في بيع الملابس إذا كان مهتما بالأزياء، أما إذا كان يحب الجلوس في الهواء الطلق، فمن الراجح أن يعمل حارسا.

 

كتابة السيرة الذاتية للمراهق

معظم أرباب العمل قد لا ينظرون إلى السيرة الذاتية، ومع ذلك يجب إعدادها جيدا. وحاول سرد كافة الأشياء التي أنجزها المراهق حتى الآن، وهذه الخطوة ستساعد المراهق على تطوير نقاط الحديث عن مهاراتهم وخبراتهم.

 

لا تنس كتابة الإنجازات أو المهارات التي يتقنها ابنك في سن المراهقة، وكذلك خبرة العمل السابقة، بما في ذلك الوظائف العارضة مثل مجالسة الأطفال، ولا تنس كتابة الأعمال التطوعية التي قام بها المراهق، وكذلك الرياضة والمواهب.

 

العثور على فرص العمل

يمكن للآباء التقدم في العثور على فرص عمل، ويجب أن يتحدثوا إلى أصدقائهم لمعرفة ما إذا كانوا يعرفون شركات تسمح بتوظيف المراهقين.

 

بالإضافة إلى ذلك، يجب على المراهقين متابعة مراكز العمل المحلية، والإعلانات المبوبة، أو الذهاب إلى الشركات التي تهتم بهذا الأمر، والاطلاع على المواقع التي تقدم وظائف تناسب المراهقين.

 

التحضير للقاء أصحاب العمل

لا يبحث أرباب العمل إلا عن المرشحين الذين يستمعون وحريصون على تعلم الوظيفة، انهم يريدون العثور على أناس موثوقين يأتون للعمل في الوقت المحدد. لذلك شجع المراهق على الاستعداد للعمل والتواجد في الوقت المحدد، والاستماع بعناية إلى ما يطلبه صاحب العمل في المقابلة، والتواصل بالعين جيدا، وألا ينس الابتسامة وكلمة "شكرا".

 

هذه هي الأشياء التي يحاول الآباء غرسها في أطفالهم في كل وقت، ولكن يجب تذكيرهم بها خلال تجربة التقدم بطلب الحصول على وظيفة. ولا تنس إجراء مقابلة عمل مسبقة بينك وبين المراهق حتى تخفف توتره، وشجعه على كتابة ما يخطط لقوله أمام صاحب العمل. 

 

تعلم كيفية التعامل مع "الرفض"

عدد قليل جدا من الناس هم من سيحصلوا على أول وظيفة يطلبونها، وربما يتعرض المراهق للرفض، لذلك ساعد المراهق في التعامل مع هذه الفكرة من خلال التجارب التي تلهمه الثبات.

 

بعد الحصول على وظيفة

عندما يحصل المراهق أخيرا على وظيفة مناسبة، فمن المرجح أن يعود إلى المنزل مرتبكا من فكرة المسؤولية، ولكن قدم له المشورة من حين لآخر، ويجب أن تعرف قانون العمل في بلدك، وقانون الوظيفة الجديدة.

 

علم طفلك كل شيء عن فكرة الأجر، وما يجب أن يفعل به، وذكره بضرورة الحصول على سجل ساعات العمل التي قام بها، وهذه هي المهارات التي سوف يستخدمها مدى الحياة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان