رئيس التحرير: عادل صبري 06:53 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

لـ 3 أسباب.. لا ينبغي لزوجك أن يكون صديقك الوحيد

لـ 3 أسباب.. لا ينبغي لزوجك أن يكون صديقك الوحيد

المرأة والأسرة

كوني صداقات بعيدة عن زوجك

نصائح للمرأة

لـ 3 أسباب.. لا ينبغي لزوجك أن يكون صديقك الوحيد

رفيدة الصفتي 07 أكتوبر 2017 13:26

العلاقة الزوجية تعد واحدة من أهم العلاقات في الحياة، فعقد الزواج يضع المرأة في علاقة حميمة وهامة مع الزوج الذي تفخر به دائما، وربما تراه حقا أفضل صديق لها، وتلجأ إليه دائما للحصول على الدعم والتشجيع.

 

وتتفق الكثير من النساء على ذلك، ولكن على الرغم من أهمية تكوين صداقة مع الزوج، إلا أن المرأة بحاجة إلى صديقات أخريات، لأنه لا ينبغي الاكتفاء بالزوج كصديق وحيد فقط لعدة أسباب يقدمها موقع "فاميلي شير".

 

السبب الأول: الرجال والنساء يفكرون بشكل مختلف

 

هل سبق لك أن تحدثت مع زوجك وتوقفت عن الكلام لأن زوجك يحدق في وجهك بنظرة فارغة؟ أو كنت خارجة للتسوق مع زوجك، وسألته كيف يبدو الفستان عليك، فكان رده "غالي"؟ هل توقفت للتفكير في نفسك، "أي نوع هذا الجواب؟!". تذكري أن الرجال والنساء ليسوا مختلفين جسديا فحسب، بل مختلفين أيضا في طريقة التفكير.

 

غالبا ما يستمع الزوج إلى حديث المرأة كمحاولة لمعرفة المشكلة التي يمكنه حلها، وهو ما يتختلف عن الصديقات من بني جنسك، وهن غالبا ما يستمعن إليك لأنهن يعرفن أنك تريدين فقط من يشجعك على أفكارك ومشاعرك عند الحاجة لذلك.

 

على سبيل المثال، قد يكون اهتمام زوجك أقل فيما إذا كان اللباس الذي ترغبين في أخذ رأيه به هل سيكون مناسبا بعد قدوم المولود أم لا، ولكن صديقاتك أفضل معين في هذه المهمة.

 

السبب الثاني: مساعدتك في دعمك كزوجة وأم

 

يوجد دعم قوي بين النساء وبعضهن البعض، فهن دائما ما يشجعون بعضن أو يساهمن في بناء بعضهن البعض في أمور الزواج والأمومة.

 

النساء جميعا بحاجة إلى نساء أخريات أو زوجات أخريات لمساعدتهم وتقديم الدعم النفسي والمعنوي في تخطي الماضي والمرورو بالمراحل الجديدة في الحياة، كالزواج والأمومة وتربية الأطفال. كما يساهمن في تحويل المهمات الثقيلة إلى مهمات بسيطة من السهل تقبلها وتخطيها.

 

السبب الثالث: التحدث بحب عن حياتك وزواجك

 

مهما كان زواجك عظيما أو حققت نجاحا في حياتك في الوقت الحالي، ففي النهاية قد نواجه جميعا بعد المشاكل التي تعصف بالحياة الزوجية. وبغض النظر عن سبب المشاكل، فإننا سوف نجد أنفسنا في حاجة إلى صديقات يدعموننا لتخطي الهموم.

 

المرأة ليس بحاجة إلى صديقات يعرفنها فقط، بل هي بحاجة إلى الدعم والتشجيع والاستماع كذلك، لتوجيهها في نهاية المطاف إلى الدليل الحقيقي أو مصدر القوة والإلهام.

 

يجب أن يكون الزوج أكبر مؤيد للزوجة ومشجع لها، ولكن من المهم التأكد من أنه ليس الصديق الوحيد في حياتها. بل يجب أن تكون حياة المرأة مليئة بالنساء الأخريات اللاتي يتشابهن معها في التفكير ويتحدثون بطريقة مهم جدا وداعمة لها. لذلك، على الرغم من أن زوجك قد يكون أفضل صديق لك، ولكن لا ينبغي أن يكون الصديق الوحيد.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان