رئيس التحرير: عادل صبري 10:28 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

كيف تدعم زوجتك ذات القلب المجروح؟

كيف تدعم زوجتك ذات القلب المجروح؟

المرأة والأسرة

خطوات لدعم زوجتك ذات القلب المجروح

كيف تدعم زوجتك ذات القلب المجروح؟

رفيدة الصفتي 19 سبتمبر 2017 16:11

ضحكات وبسمات مرسومة على شفتيها تجعل الحياة هانئة، لكن مشكلة في العمل أو الحياة العامة أو صداقة منتهية تعكر مزاجها وتبدل قلبها المبتهج جرحا لا تستطيع علاجه، وسرعان ما ترمي نفسها في أحضان زوجها المصدوم نتيجة تغير أحوالها، ولكنها ترى في عينيه العجز. فهي تعلم جيدا أنه يريد أن يسلب ألمها، لكنه غير متأكد مما يجب القيام به، وغير متأكد من كيفية شفاء الجرح الغائر في قلبها.

 

لا أحد يستطيع أن يجعلنا سعداء، فمن غير المنصف أن نتوقع شيئا واحدا أو شخصا واحدا يجعلنا سعداء في كل الأوقات. ومع ذلك، يمكن للزوج المحب أن يمنح المرأة تلك اليد الإضافية التي تحتاج إليها لبدء الشفاء، أي يمكنه المساعدة في دعم زوجته ذات القلب المجروح.

 

لأولئك الأزواج الأعزاء الذين يعرفون جيدا مشاعر العجز، عندما يرون زوجاتهم في مراحل اليأس أو الحزن، يمكنكم معرفة الحلول اللازمة لمساعدة المرأة، وذلك بحسب موقع "فاميلي شير":

 

 .1دعها تحزن

 

الحزن هو فريد من نوعه فهو يلازم شخصية الإنسان عموما والمرأة بصفة خاصة كما لو كانت تقضي الأيام والسنوات معا. حيث تتعلم المرأة ما تحتاجه عندما تكون في هذه العملية. لذلك، سواء كانت تحتاج إلى مساحة شخصية أو وقت للعمل، تأكد من أنها تحصل على ما تحتاجه في فترة الحزن أو الحداد.

 

 .2قم بأحد المهام التي لن تطلب منك القيام بها

 

رغم مهام الزوج الكثيرة في العمل، إلا أن الزوجة تتردد كثيرا في طلب المساعدة منه حتى لا تثقل عليه أكثر، ولكن في بعض الأحيان عندما لا تشعر الزوجة بأنها بخير أو تعاني من جرح ما، ابحث عن مهمة ما من مهامها وقم بها، وخاصة إذا كانت مهمة تكرهها المرأة.

هل تكره زوجتك تنظيف المرحاض؟ أو إعداد العشاء؟ أو تجفيف الملابس؟ خذ خطوة إيجابية للقيام بذلك دون إخبارها بما تفعل.

 

 .3لا تنس المودة الجسدية

 

يمكن أن يغني العناق أو الأحضان عن محادثة كاملة بالنسبة للمرأة، ولكن ربما يكون تدليك القدم، أو قبلة صغيرة على الجبهة، أو جلسة تكبيس الجسم قبل النوم هي الأفضل بالنسبة لها. يمكن للمسات المادية المساهمة في الشفاء بطرق صغيرة وجميلة، ففي بعض الأحيان، يحتاج القلب المحطم إلى عناق طويل فقط لبدء عملية الشفاء.

 

4. اجعل دعمك مستمرا

 

معظم المشاكل لا تحل في يوم واحد، لذلك فإن تلك الساعات الطويلة من الليل التي بقيت فيها إلى جانبها ليست هي الأوقات الوحيدة التي تحتاج دعمك فيها. فكتابة الرسائل النصية المشجعة قبل أن تدخل في اجتماع العمل يمكنها أن تفعل العجائب. كذلك فإن كتابة ملاحظة بخط اليد تعبر عن اعتقادك بها يمكنها أن تحدث فرقا كبيرا. في النهاية، تأكد من أنها تعرف أنك هناك، بجوارها دائما.

 

5. كن المكان الآمن الذي تحتاجه المرأة

 

الأشياء الصغيرة التي تقوم بها كل يوم يمكن أن تشفي قلب زوجتك، ولكن هل تعرف هي أنها مازالت في قلبك مهما مرت بحالات الألم أو جرح القلوب؟ وهل يمكنها أن تأتي إليك بأكبر نقاط الضعف التي لديها، وتكون على علم بأنك لن تستخدمها ضدها في أي خلاف بينكما فيما بعد؟ تذكر أن معارك الحياة هي أسهل بكثير عندما تتذكر المرأة أن زوجها سوف يكون دائما في ظهرها.

 

المرأة القوية لن تكون كذلك خلال الأوقات الصعبة, ورغم ذلك فإن زوجتك قد لا تطلب مساعدتكم لأنها لا تريد أن تبدو ضعيفة، ولكن لا يزال بإمكانك أن تساعدها، حتى لو أنها لم تسألك مباشرة. فبمجرد مشاهدتك لعلامات انكسار زوجتك؛ عليك أن تعطيها الوقت والدعم الكافي للشفاء الذي تحتاج

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان