رئيس التحرير: عادل صبري 07:45 مساءً | الثلاثاء 17 يوليو 2018 م | 04 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

علامات وأسباب نوبات الغضب عند الأطفال

علامات وأسباب نوبات الغضب عند الأطفال

المرأة والأسرة

نوبات الغضب عند الأطفال

علامات وأسباب نوبات الغضب عند الأطفال

رفيدة الصفتي 11 سبتمبر 2017 11:37

هل تلاحظ نوبات الغضب التي تصيب طفلك؟ هل تجهل طرق التهدئة والخروج من هذه النوبات؟ هل أنت أحد الآباء والأمهات الجدد الذين يشعرون بالرهبة والخوف والقلق أمام نوبات الغضب عند أطفالهم؟

 

الغضب أحد المشاعر الإنسانية الطبيعية، ولكن كيف تستطيع التعامل مع طفلك غريب الأطوار الذي يختبر صبرك؟ إليك عدة نصائح تساعدك على تهدئة طفلك، وذلك بحسب موقع " momjunction":

 

لماذا يشعر طفلك بالغضب؟

 

إذا كان طفلك يشعر بالغضب، فهذا يعني أنه يعرف الفرق بين الصواب والخطأ، كما يعني أن طفلك يشعر بالأذى، أو أنه يجد نفسه في حالة غير عادلة، كما أنه علامة على أن الطفل يمكن أن يفهم العالم من حوله.

 

ومع ذلك، قد يبدأ الآباء في القلق عندما يكون هذا الغضب متكرر وبشكل منتظم، أو يتحول إلى سلوك عنيف أو عدواني، ولمنع حدوث ذلك؛ من المهم أن توجه مشاعر طفلك بشكل أفضل.

 

ما هي علامات الغضب الشائعة عند الرضع؟

 

تعلم قراءة علامات الغضب عند طفلك يساعدك على التحكم في الوضع وتهدئة الطفل قبل أن يصبح سلوكه متطرفا، وفيما يلي بعض العلامات الشائعة التي قد تشير إلى أن طفلك في مرحلة الغضب:

 

1. قد يكون طفلك يستخدم قبضة يديه بحده.

 

2. قد يبدأ طفلك في التحدث أو يصدر الأصوات باندفاع.

 

3. قد يكون لدى طفلك تعبير وجه معين يظهر عند الغضب أو الارتباك أو الأذى.

 

4. قد يصاب طفلك بسبب شيء ما أو يضايقة شخص ما.

 

كيفية تهدئ طفل الغاضب؟

 

إليك بعض الطرق لمساعدة طفلك على الشعور بالهدوء وتخطي نوبات الغضب:

 

1. حاول أن تكون منتبها، فإذا اكتشفت علامات الغضب في وقت مبكر، فسوف تكون قادرا على تهدئة طفلك قبل أن يدخل في نوبات الغضب بالفعل.

 

2. اجلس بالقرب من طفلك وتحدث معه بأصوات هادئة.

 

3. خذ طفلك بين ذراعيك إذا كان غاضبا، ولكن تذكر أن بعض الأطفال قد يشعرون بمزيد من الانزعاج إذا حاولت لمسهم أثناء نوبات غضبهم.

 

4. حاول تهدئة طفلك بلطف.

 

5. تحدث مع طفلك بصوت ناعم ومريح.

 

6. كرر عبارات "الأمور بخير" و"أنا أحبك" بصوت ناعم.

 

7. إذا كان طفلك في سن حيث يستطيع فيه الإشارة أو التحدث؛ اطلب منه أن يتحدث عن سبب غضبه، واستخدم أسئلة بسيطة مثل؛ "ماذا حدث" أو "ماذا تريد"، مما يساعدك على تحديد سبب غضبه.

 

8. حاول أن تشتت انتباه طفلك بشيء تعرفه.

 

9. يمكنك أن تأخذ طفلك إلى الشرفة أو المشي السريع.

 

10. دلّك بطن طفلك بلطف، فقد يبكي أيضا بسبب المغص أو انتفاخ البطن.

 

11. كن عن على معرفة بالأمور، وما إذا كان طفلك جائعا، أو يرغب في النوم، أو متعبا، فهذه الأمور تجعل طفلك شديد الانفعال.

 

12. قد يكون طفلك غاضبا من رؤية وجوه جديدة، أو بسبب وجوده في مكان يحتوي على ضوضاء عالية أو أضواء ساطعة، لذلك خذ طفلك بعيدا لمعرفة ما إذا كان هناك تغيير في السلوك.

 

نصائح للآباء للحفاظ على هدوئهم:

 

من الصعب على الآباء الحفاظ على هدوئهم عندما يبكي الطفل، ويصبح البقاء هادئا أسوأ شيء يحدث عندما يدخل الطفل في نوبة غضب، لذلك نقدم إليك بعض الأشياء التي يمكن أن تساعدك:

 

 .1إذا شعرت أنك ستفقد هدوءك، فعليك أن تطلب المساعدة من شريك حياتك أو أفراد العائلة الآخرين للحصول على المساعدة.

 

 .2 تنفس بعمق، ثم قم بالعد حتى عشرة.

 

 .3انتقل إلى غرفة مختلفة بحيث لا يمكنك سماع صراخ طفلك، ولكن عليك أولا التأكد من وجود شخص بالغ مسؤول مع الطفل. وانتظر لبضع دقائق، ثم أخبر نفسك بأن كل شيء سيكون على ما يرام، ثم ارجع إلى طفلك.

 

 .4خذ قسطا من الراحة قدر ما تستطيع، وتذكر عدم الراحة وقلة النوم في بعض الأحيان، قد لا يمنحونك صبرا كافيا للتعامل مع نوبات الغضب لدى طفلك.

 

كن حذرا وساعد طفلك على حل مشاكله من خلال تنفيس المشاعر، وتذكر أن تخبر طفلك عن مقدار حبك له.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان