رئيس التحرير: عادل صبري 03:55 مساءً | الجمعة 16 نوفمبر 2018 م | 07 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

سعاد الخولي.. النهاية المأساوية لتمكين المرأة

سعاد الخولي.. النهاية المأساوية لتمكين المرأة

المرأة والأسرة

الدكتورة سعاد الخولي

سعاد الخولي.. النهاية المأساوية لتمكين المرأة

رفيدة الصفتي 28 أغسطس 2017 16:35

تبرأت من أنوثتها كي تزاحم على المناصب القيادية، ظنت أن الطريق إلى سلم الهرم الوظيفي حرام على المرأة، فقالت معبرة عن إستراتيجيتها بوضوح: «أوعى حد يفكر إني ست، أنا بمليون راجل وبعرف أتعامل مع الناس كويس»، ورغم ذلك فإن كثيرا من السيدت الطامحات في الوصول إلى حقهن في تولي مناصب قيادية رأين فيها قدوة وأملا في كسر الطوق الذكوري المضروب حول هذه المناصب، إلا أن الجميع استيقظ على الصدمة.. "متهمة بالرشوة"!.

 

حلم تولي المرأة مناصب قيادية نادرا ما ينتهي نهاية مأساوية كتلك، فكثيرا ما يتغنى المطالبون بتمكين المرأة بأن الجريمة في أوساط المرأة أقل، وأن المرأة أنظف يدا وأكثر التزاما باللوائح والقوانين من كثير من الرجال، لكن كل تلك الأغنيات ذهبت أدراج الرياح ولم تجد مجالا أمام تواتر الأنباء عن إلقاء «الرقابة الإدارية» القبض على الدكتورة «سعاد الخولي» نائب محافظ الإسكندرية داخل ديوان عام المحافظة واتهامها بالتورط في عدة وقائع فساد ورشوة بمبالغ تصل إلى مليون جنيه مع خمسة آخرين من رجال الأعمال بالإضافة إلى الإضرار بالمال العام والتربح.

 

محافظ بالإنابة

 

أزمة الدكتورة سعاد الخولي ليست شخصية فقط، بل هي أزمة الإضرار بصورة تمكين المرأة وحقها في تولي المناصب القيادية، فهي التي تولت منصب نائب محافظ الإسكندرية لمدة عامين ونصف العام، حاولت خلالها رسم صورة "المرأة الحديدية" المؤهلة لتولي المهام الصعبة، لكن النهاية لم تكن كالمأمول.

 

بدأت الطبيبة البيطرية "الخولي" مسيرتها في المحافظة الساحلية مع المحافظ السابق هاني المسيري في فبراير 2015، وعقب تقديم المسيري استقالته فى أكتوبر من العام ذاته، تولت منصب محافظ الإسكندرية بالإنابة، لمدة لا تقل عن ثلاثة أشهر، حاولت خلالها إظهار كامل طاقتها للفوز بالمنصب، إلا أنه وقع الاختيار على المهندس محمد عبد الظاهر، ومن بعده اللواء رضا فرحات والدكتور محمد سلطان.

 

الدكتورة سعاد حاصلة على بكالوريوس العلوم الطبية البيطرية جامعة القاهرة عام 1981 ودبلومة في جودة وسلامة الغذاء من جامعة عين شمس عام 2012، وشغلت منصب وكيل وزارة ومدير مديرية الطب البيطري بالقاهرة.

 

وتدرجت كأول امرأة تتولى المنصب فى عدة وظائف، منها وكيل إدارة المجازر والتفتيش بمحافظات «السويس، الشرقية، البحر الأحمر، ثم وكيلة وزارة الطب البيطري بالقاهرة».

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان