رئيس التحرير: عادل صبري 07:22 مساءً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

طفلك يعاني من القلق؟ 7 علامات تكشف الحقيقة

طفلك يعاني من القلق؟ 7 علامات تكشف الحقيقة

المرأة والأسرة

كيفية التعامل مع قلق الأطفال

طفلك يعاني من القلق؟ 7 علامات تكشف الحقيقة

رفيدة الصفتي 10 أغسطس 2017 12:32

القلق مشاعر يعاني منها كثير من البالغين، وكذلك الصغار، ولكن الكبار قادرون على الحديث عن تلك الصراعات والاعتراف بتلك المشاعر، وقد يطلبون المساعدة.

 

لكن بالنسبة للصغار، الأمر مختلف فمن الصعب أن يعبر الطفل عما بداخله من قلق لأنهم لا يفهمون تمامًا تلك المشاعر، ولأن الأطفال لا يخبرون  الآباء بشكل مباشر بأنهم يشعرون بالقلق، من المهم أن يعرف الآباء علامات القلق التي تظهر على الأطفال والتعرف عليها.

 

نقدم لك سبع علامات تدل على أن طفلك يعاني من القلق، بحسب موقع "فاميلي شير":

 

1. المشاعر السلبية

 

يعد التشاؤم مؤشرًا على أن طفلك يعاني من القلق، وهذا يشمل توقع الأمور الأسوأ أو الشعور بأن شيئًا مرعبًا سيحدث، وقد يكون طفلك خائفًا من الذهاب معك في عطلة ما لأنه يعتقد أن المنزل سوف يحترق أثناء غيابكم عنه. ولكن يمكن أن يكون القلق والتشاؤم بسبب أشياء صغيرة جدًا، مثل القلق من ركوب السيارة بسبب الحوادث.

 

2. الآلام الجسدية

 

ومن الشائع عند الأطفال الذين يعانون من القلق أن تزداد شكواهم من آلام في المعدة أو الصداع. ووفقًا للدكتور مايكل جيرشون، فإن المعدة غالبا ما تعكس المشاعر، ولهذا السبب تعرف باسم "الدماغ الثاني".

 

3. كل شيء يجب أن يكون مثاليا

 

من الطبيعي أن يقضي طفلك وقتًا طويلًا لرسم صورة جميلة، ولكن إذا كان يدمر الصورة أو يبدأ في واحدة أخرى جديدة بسبب خطأ صغير واحد، فهذا يمكن أن يكون مؤشرا على القلق. لذلك يجب أن تساعد طفلك ليفهم أن الجميع يخطئ، وأن الأخطاء أمور حاسمة من أجل التعلم والتقدم في الحياة.

 

4. المماطلة والتسويف

 

في كثير من الأحيان يتعامل الأطفال مع خوفهم من الأخطاء من خلال طريق المماطلة، ومن الأسباب التي تثير القلق لدى الأطفال وتستدعيهم للمماطلة أن يطغى عليهم أشياء كثيرة جدا، أو يفكرون في أن المهمة كبيرة جدا وتحتاج وقت طويل لإنجازها، أو لا يريدون التعامل معها على الإطلاق.

 

لذلك يجب إعداد روتين بالمهام التي يجب على طفلك القيام بها، ومساعدته على تحقيقها في العالم الواقعي، دون مساومة أو تبديل بين المهام الأصغر.

 

5. مشاكل النوم

 

قلق الأطفال يجعل وقت النوم عصيبا جدا عليهم بسبب الأرق أو الخوف من الكوابيس، لذلك يجب إعداد روتين لوقت النوم الذي يبدأ قبل ساعة على الأقل من النوم، ويمكنك قراءة قصة لطفلك، ومنحهم وجبة خفيفة، أو حمام دافئ.

 

تذكر أن روتين النوم يساعد الطفل على الاسترخاء، كما أن راحة الطفل تساعده على النوم بشكل أفضل.

 

6. نوبات الغضب

 

البالغون أو الأطفال الذين يعانون من القلق تميل مخاوفهم إلى أن تكون غير عقلانية. في حين أن البالغين يمكن فهم أسباب مخاوفهم غير العقلانية ومعرفة طبيعة مشاعرهم، ولكن لا يمكن للأطفال فهم حقيقة أن لديهم ما يدعو للقلق. بالطبع مشاعر الخوف حقيقية جدا وحاضرة، ولكن الطفل يواجه صعوبة في التفريق بين الخوف الحقيقي والشعور بالخوف.

 

ووفقا لرابطة اضطرابات القلق الأمريكية، فإن الأطفال يتجنبون الأشياء التي يخشونها أو تحمل لهم مشاعر القلق، والتي قد تظهر في أعراض واضحة مثل البكاء، ونوبات الغضب، والتشبث، والتجنب، والصداع، وآلام المعدة.

 

7. أنماط الطعام مختلفة

 

إذا لاحظت أن طفلك يخفي في خزانته طعاما لتناول وجبة خفيفة، أو من الصعب إرضاءه للغاية عندما يتعلق الأمر باختيار الطعام، فإن ذلك قد يدل على علامة من علامات القلق.

 

وأبرزت صحيفة نيويورك تايمز دراسة أجرتها مجلة طب الأطفال عن الأطفال الذين يصعب إرضائهم، ووجدت الدراسة أن صعوبة إرضاء الطفل في تناول الطعام "يرتبط بالقلق والاكتئاب، واضطراب نقص الانتباه، وفرط النشاط".

 

وكان الأطفال الذين يعانون من انحرافات غذائية مكثفة مثل عدم القدرة على تناول الطعام خارج المنزل، هم "الأكثر عرضة للقلق الاجتماعي بمستويات مضاعفة، ومن المرجح أن يعانوا من الاكتئاب مقارنة بالأطفال الآخرين".

 

الآباء يعرفون أطفالهم، ويعرفون الأفضل بالنسبة لهم، لذلك يمكنك استخدم هذه القائمة كمبدأ إرشادي لمساعدة طفلك على التغلب على قلقه والتعامل معه، ولكن هناك علامات أخرى غير مدرجة هنا، فكل طفل مختلف، لذلك عليك معرفة الأساليب التي تعمل بشكل أفضل بالنسبة لطفلك، ومناقشة أعراض القلق مع طبيب الطفل، ومعرفة أفضل الطرق للتعامل مع هذه المشكلة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان