رئيس التحرير: عادل صبري 11:45 مساءً | الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 م | 11 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بالاحترام والحوار والمرح.. 7 مفاتيح إلى علاقة زوجية سعيدة

بالاحترام والحوار والمرح.. 7 مفاتيح إلى علاقة زوجية سعيدة

المرأة والأسرة

السعادة الزوجية

بالاحترام والحوار والمرح.. 7 مفاتيح إلى علاقة زوجية سعيدة

رفيدة الصفتي 27 يوليو 2017 21:13

العلاقات الزوجية الناجحة تقوم على عدة أسس تؤدي بها إلى السعادة، فاحترام شريك الحياة وتقدير جهوده المبذولة في نجاح العلاقة من الأمور التي يجب الاهتمام بها من أجل حياة سعيدة خالية من المشاكل.

 

ولا تقوم العلاقة الناجحة على الشجار أو الاقتتال بين طرفيها، بل تقوم على التشارك والجدال بأساليب راقية، بالإضافة إلى التخطيط المشترك في كل شيء تمر به حياة الزوجين.

 

لذلك، نقدم لك ما ذكرته الدكتورة ستيفاني ساركيس المختصة في العلاقات الأسرية، عبر مجلة سيكولوجي توداي، 7 مفاتيح تؤدي إلى تحقيق النجاح والسعادة في العلاقة الزوجية، وهي:

 

1. الاحترام المتبادل

 

إذا لم يكن لديك احترام للطرف الآخر، فسيكون الطريق صعبا في العلاقة الزوجية، وهذا لا يعني الموافقة على كل ما يقوله شريكك أو يفعله، ولكن يعني أن لديكم إعجاب ببعضكما البعض، وأن العلاقة قائمة على الحب الثابت والثقة المستمرة بين بعضكما البعض.

 

وتقول ساركيس: "إن سوء المعاملة، سواء كانت جسدية أو لفظية أو عاطفية، أمر يشكل تحديا للاحترام المتبادل في جميع  أشكاله. لذلك، يجب أن يكون الاحترام أمرا متبادلا لأجل علاقة صحية".

 

2. نعم للحوار ولا للشجار

 

الحوار أمر وارد في العلاقة الزوجية، فلا يوجد زوجين في علاقة صحية ناجحة لا يتجادلان، ولكنهم لا يتشاجرون أبدا بل يتناقشا في كل الأمور.

 

يمكنك أن تتناقش مع شريك حياتك دون شجار، وبالتالي يعرض كل منكما وجهات النظر الخاصة به دون إهانة أو تجريح أو صوت مزعج.

 

وفي بعض الأحيان قد يكون قرارك غير متوافق مع شريك حياتك أمر طبيعي جدا، أما أن يكون رأيك أمر غير قابلة للتفاوض، فهذا من الأشياء التي لا تساعد في ازدهار العلاقة، وبالتالي عليك إعادة التفكير في الأسلوب المستخدم.

 

3. التوافق في العلاقة الحميمة

 

العلاقة الزوجية الناجحة تقوم على الاتفاق في عدد المرات التي يتم فيها ممارس العلاقة الحميمة، أو كيفية تنفيدها بشكل يرضي الطرفين، طالما المشاركة متبادلة بين الطرفين.

 

ويجب ألا يتم حجب العلاقة الحميمة كعقوبة للطرف الآخر، ولكن إذا كنت أنت أو شريك حياتك لست مرتاحا في جانب ما من جوانب الحياة الجنسية، فيمكنك التحدث عن ذلك بعلانية مع شريك الحياة دون نقد أو تجريح.

 

4. التوافق في أساليب التربية

 

هناك ثلاثة أنماط رئيسية في الأبوة والأمومة أو تربية الأطفال، فمنها الطريقة الاستبدادية المتسلطة وهي تقوم على تطبيق القواعد ولا يوجد بها استثناءات أو تنازلات، وتوجد طريقة أخرى وهي التربية القائمة على الثقة والديكتاتورية، فهناك قواعد، ولكن يمكن للأطفال الإدلاء برأيهم، ولكن يبقى القول الفصل للآباء والأمهات، وهناك التربية القائمة علة الإهمال والحرية في الوقت ذاته.

 

وإذا لم تتفق مع شريك حياتك على نمط التربية، فأنت بحاجة إلى التحدث معه في هذا الأمر. وأيضا يجب التحدث حول فكرة ضرب الأطفال وهل هناك اتفاق فيها أم لا. أما إذا لم يكن لديك أطفال حتى الآن ولكن تفكر في الإنجاب، فيجب أن تبدأ هذا الحوار مع شريك حياتك.

 

5. الشفافية في الأمور المالية

 

لا يجب أن توجد حسابات مخفية عن شريك الحياة، حتى لو كان واحد منكما يكسب المال أكثر من الآخر، ولكن يجب أن تقررا معا التخطيط في عمليات الشراء والالتزامات المالية الأخرى.

 

فإذا كنت الشخص المسؤول عن دفع الفواتير، فعليك القيادم بذلك في الوقت المحدد. أما إذا كنت لا تستطيع دفع الفواتير في الوقت المحدد، فعليك تسليم تلك المهمة لشريك حياتك.

 

عليك أن تقرر أن الحسابات المالية المشتركة تسبب مشاكل معقدة بينكما أم لا، أم أن الحسابات المستقلة هي الأفضل، وهل هذا يضر العلاقة الحميمة بينكما أم لا؟ حتى لا تدخلا في علاقة قائمة على الشجار من أجل المال.

 

6. الأهداف والقيم المشتركة

 

يمكن للأزواج الذين لديهم اهتمامات مختلفة أن يتمتعوا بعلاقات صحية، ولكن ما يهم هو أنهم يتشاطروا الأهداف والقيم المشتركة. كذلك الأزواج الذين من خلفيات ثقافية مختلفة يمكن لهم الدخول في علاقات صحية.

 

وتشمل الأهداف المشتركة غير الملموسة؛ تربية الأطفال بطريقة صحيحة، أو التخطيط معا على وضع أهداف لمدة سنة قادمة، أو خمس سنوات، أو عشرة وعشرين عاما، وهو ما يعني العمل نحو تقوية العلاقة بينك وبن شريك الحياة.

 

7. المرح

 

يختفي الجمال وتقل الرغبة في العلاقة الحميمة بعد فترة من الوقت، ولكن أن تكون متزوجا من شريك يجعلك تضحك كل يوم، هو علاج حقيقي لمشاكل الحياة والاضطرابات والقلق. وقت المرح يجعل الحياة ممتعة، فالحياة خطيرة جدا دون تلقي جرعات منتظمة من الفكاهة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان