رئيس التحرير: عادل صبري 01:18 مساءً | الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 م | 11 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

فقدان الشهية لدى الأطفال .. الأسباب وطرق العلاج

فقدان الشهية لدى الأطفال .. الأسباب وطرق العلاج

المرأة والأسرة

فقدان الشهية لدى الاطفال

فقدان الشهية لدى الأطفال .. الأسباب وطرق العلاج

وكالات 25 مارس 2017 10:01

تشغل مشكلة فقدان الشهية عند الأطفال تفكير الآباء والأمهات وذلك عدم تناول أولادهم الغذاء بالقدر والكمية الكافية لتغذيتهم والتي تساعدهم على النمو السليم لأجسامهم.

و كثيرًا ما يرغمون الأطفال على تناول الطعام رغماً عنهم و هم لا يرغبون في تناولها.

 

أسباب فقدان الشهية عند الأطفال

إن السعرات الحرارية التي يحتاجها الطفل في عامه الثاني إلى السادس هي أقل مما يحتاجه في عامه الأول لذلك ممكن أن يكون السبب طبيعي وفيسيولوجي، ويمكن فقدان الشهية يكون ناتج عن الإصابة بالإلتهابات الفيروسية والبكتيرية المختلفة، إلتهابات وتقرحات الفم واللسان.

 

كما يمكن أن يكون بسبب أمراض الجهاز الهضمي، أمراض الكلى والكبد المزمنة، الإصابة ببعض الديدان وأثناء فترة التسنين مما يؤدي إلى ظهور تأثير سلبي على منحنيات الطول والوزن بالنسبة لعمر الطفل. 

 

أيضاً يُمكن إرجاع فقدان شهية الطفل إلى العوامل والإضطرابات النفسية مثل القلق والخوف والحزن مما يؤثر على مركز الشبع في المخ، وتناول كمية كبيرة من المواد السكرية والحلويات وعدم تمتع الطفل بالوقت الكافي للراحة وإرغامه على تناول أطعمه قد تفقده شهيته وعدم إنتظام مواعيد تناول الطعام.

 

ويمكن تقسيم فقدان الشهية إلى أنواع منها

 

الدائم نتيجة عوامل مزمنة، أو المؤقت الذي يصاحبه أعراض كإرتفاع حرارة الجسم أو الغضب، أو التدريجي نتيجة لإسلوب الأب والأم مع الطفل أو فقدان الشهية لإستمرار تناول الطفل بعض أنواع الطعام بشكل مستمر دون غيرها من الأطعمة.

 

وهناك مجموعة من النصائح لمساعدة الأم على فتح الشهية عند الطفل

 

• الهدوء أثناء تناول الطعام و الحرص على الإبتسام.

 

• في حالة رفض الطفل للطعام يجب المحاولة في عدم الغضب في وجه الطفل.

 

• منح الطفل الحرية في إختيار الأطعمة التي يريد تناولها وعدم إجباره على تناول أنواع معينة من الطعام لأي سبب.

 

• عدم تقديم الحلويات للطفل قبل تناول الطعام حتى لا تُفقده الحلويات شهيته.

 

• إشراك الطفل في تحضير الطعام.

 

• تجنب إطعام الطفل وجبات خفيفة بين الوجبات الرئيسية حيث تعمل على فقدان شهيته.

 

• يجب عند تناول الطفل الطعام أن يكون في وسط جماعة أو من الأفضل في حضور العائلة معه أو الأصدقاء وعدم تناول الطعام بمفرده حيث يتم خلق نوع من السعادة والحب في حضور العائلة.

 

• المحاولة مع الطفل في تعويده على حب الطعام المُقدم له بجميع أنواعه وأشكاله وعدم تمييز نوع من الأطعمة عن غيرها وذلك بذكر مميزات كل نوع من الطعام المُقدم له.

 

• من المُستحسن أن تكون أدوات تناول الطعام للطفل بحجم يتمكن من التحكم به وبأشكال جذابة تجعله سعيد بتناول الطعام فيها أو بها.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان