رئيس التحرير: عادل صبري 06:17 مساءً | الخميس 21 يونيو 2018 م | 07 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 43° صافية صافية

تشوهات الأجنة .. إليكِ أهم الأسباب وطرق تفاديها

تشوهات الأجنة .. إليكِ أهم الأسباب وطرق تفاديها

المرأة والأسرة

فترة الحمل

تشوهات الأجنة .. إليكِ أهم الأسباب وطرق تفاديها

وكالات 10 مارس 2017 14:30

تشوهات الأجنة تعني عدم اكتمال عضو ما في جسم الطفل أو وجود نقص أو خلل في أعضاء جسمه، وهي تظهر خلال الشهور الأولى من الحمل، ويمكن للأطباء حديثا اكتشافها بكل سهولة عن طريق الأجهزة الحديثة المبتكرة.

 

إليك أهم أسباب تشوهات الأجنة وطرق تفادي تلك التشوهات:

 

- الفحص الآمن لاكتشاف هذه التشوهات مبكرا:

 

يتم عمل فحوصات شاملة لكل من الزوجين قبل الزواج لاكتشاف احتمالية ولادة طفل مستقبلا لديه تشوهات، وكذلك إمكانيه اكتشاف جنس المولود مبكرا؛ حيث يحتوي دم الأم في أي حمل على قدر قليل من جينات الطفل.

 

النامية ويكون دور هذا الفحص هو اكتشاف احتماليه خطر إصابة الطفل بحالات خلل الكروموسومات او متلازمه داون والتثليث الصبغي. 

 

أهم أسباب إصابة الأجنة بالتشوهات:

 

إصابة الأجنة في رحم أمهم بالتشوهات ترجع إلى عده أسباب، ومنها أنها قد تكون بسبب وراثي فالحيوانات المنوية تكون من الأساس مشوهة، أو بسبب زواج الأقارب أو تناول الأم في فتره الحمل أدوية ضارة بالجنين، وخصوصا بالشهور الأولى.

 

أضافة إلى إصابة الأم أثناء فتره الحمل بأمراض فيروسية كالحصبة الألمانية، أو انتقال العدوى لها من الحيوانات المنزلية لديها، أو تناول المشروبات الكحولية والتدخين، وأيضا قد يكون السبب تعرضها لبعض أنواع الأشعة، أو بسبب تاريخ عائلي، أو كبر سن المرأة أو الافراط في استخدام أدوات التجميل التي تحتوي على الكيماويات كالصبغة والبروتين والكرياتين.

 

- مدى انتشار الإصابة بتشوهات الأجنة: 

 

يولد 2% من حالات الأطفال التي لا يمكن علاجها، ونسبه 1% فقط تكون حاله الإصابة لديهم بسيطة ويمكن علاجها، لذلك يجب على كل أم أن تقوم بعمل الفحص المبكر للتأكد من صحة جنينها والاطمئنان عليه.

 

- أهم طرق تفادي حدوث تشوهات الأجنة: 

 

يجب على الأم التوقف عن تناول أي أدوية إلا بعد استشاره الطبيب، والمواظبة على تناول حمض الفوليك يوميا بالجرعة التي يحددها الطبيب، كما يجب اللجوء للفحص المبكر للتمكن من علاج الإصابة في الأسبوعين 13 و14 داخل رحم الأم.

 

- ما يمكن رؤيته من خلال التصوير المسحي للتشوهات: 

 

يجب أن تذهب الحامل للطبيب المتخصص في عمل هذه الأشعة؛ ليقوم بفحص جميع مقاسات أعضاء الطفل من خلال السونار الرباعي، ومن أهم الأشياء التي يحرص الطبيب على مراجعتها جيدا هي مقاس رأس الطفل، والكشف على وجه الطفل للتأكد من عدم وجود الشفاه المشقوقة.

 

كذلك يجب فحص العمود الفقري وقلب الطفل من حيث الشكل والحجم وعدد الدقات، والتأكد من وصول كمية الدم اللازمة للمخ، ورؤية معدة الطفل والمثانة وفحص يدي وقدم الطفل للتأكد من وجودهم بشكل طبيعي، وفحص المشيمة برحم الأم وتدوين كل الملاحظات اللازمة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان