رئيس التحرير: عادل صبري 01:03 صباحاً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

ماذا لو فازت امرأة بالرئاسة الإيرانية ؟

ماذا لو فازت امرأة  بالرئاسة الإيرانية ؟

المرأة والأسرة

مرضية وحيد دستجردي

ماذا لو فازت امرأة بالرئاسة الإيرانية ؟

سندس أحمد 25 فبراير 2017 15:21

مرضية وحيد دستجردي أول امرأة ترشح نفسها لانتخابات الرئاسة الإيرانية المعقد قيامها في مايو لهذا العام، بالإضافة إلى أنها الوزيرة الوحيدة في إيران، ولكن هل ستصبح أول رئيسة جمهورية أيضًا؟
 

وتعرف مرضية "57عاما"،  بأنها أستاذة جامعية وعضو في البرلمان الإيراني السابق كما شغلت في سبتمبر من عام 2009 منصب وزيرة الصحة والتعليم الطبي في الولاية الثانية للرئيس السابق المتشدد محمود أحمدي نجاد، لتكون أول وزيرة في إيران.

 

وتتولى دستجردي حالياً منصب مستشار رئيس السلطة آية الله صادق لاريجاني، لتكون أول امرأة تتقلد هذا المنصب منذ قيام الثورة الإيرانية الإسلامية عام 1979.


وساهم وجودها في المجال السياسي والبرلمان في إيران بتغييرات قانونية شملت التضييق على المرأة عند مطالبتها بالطلاق والحفاظ على حضانة أطفالها بعده، أو عند إجراء عملية الإجهاض، وتصر على مشاركة المرأة في الحياة السياسية.


وعن  ترشحها للرئاسة

 

وفي 31 ديسمبر، قال المتحدث باسم مجلس صيانة الدستور الإيراني، عباس علي كدخدايي، إنه "لا مانع من تقدم النساء للترشح لمنصب رئاسة الجمهورية".

 

قالت مرضية وحيد لإحدى الوكالات الإيرانية، إنها "قررت منافسة الرئيس الحالي حسن روحاني في الانتخابات المقبلة".
 

وأوضحت "إن النساء في إيران تلقت بكل سرور موافقة مجلس صيانة الدستور تسجيل النساء في الانتخابات الرئاسية المقبلة"، مضيفة أنها "ستكون المرأة الوحيدة القادرة على منافسة الرئيس الحالي حسن روحاني".
 

وفي هذا السياق تقول إحدى الصحف الإيرانية أن التيار الأصولى يعرف جيدا أن دستجردى لن تكون رئيس للجمهورية، لكنها ستكون آداة لخفض أصوات روحانى، وتجذب أصوات شريحة كبيرة فى المجتمع إليها مما سيؤدى إلى انخفاض نسب التصويت لروحانى.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان