رئيس التحرير: عادل صبري 01:34 مساءً | الثلاثاء 14 أغسطس 2018 م | 02 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

5 نصائح تخلصك من ضغوطات العمل

5 نصائح تخلصك من ضغوطات العمل

المرأة والأسرة

كوني طموحة ولا تكتفي بمهامك الوظيفية

5 نصائح تخلصك من ضغوطات العمل

وكالات 31 يوليو 2016 12:10

التعرض لضغوطات العمل في أوقات كثيرة يتسبب في الشعور بالتعب والإرهاق وعدم القدرة على التركيز والإبداع في المهام الوظيفية المطلوبة، وينصح الخبراء في هذه الحالة بضرورة اتباع بعض العادات الوظيفية للتسهيل من المهام والتحسين من الأداء في العمل.


إليك قائمة ببعض النصائح التي تساعدكِ في التخلص من ضغوطات العمل للتمكني من أداء مهامك الوظيفية دون الشعور بالتعب والملل.


الطموح

كوني طموحة ولا تكتفي بمهامك الوظيفية وإنما تعلمي مهام زملائك لتتمكني من اكتساب خبرات تساعدكِ على الترقية والحصول على هدفك الوظيفي، فالطموح يعمل على التخلص من التعب والملل المصاحب للمهام الوظيفية، فلا مانع من القيام بالتنقل بين مكاتب زملائك لتتعلمي ما يقومون به للتسلية وإيجاد فرص أفضل للتعرف على زملائك.


علاقتك بزملائك

زملاء العمل هم من تقضين معهم وقت طويل خلال اليوم لذلك يجب أن تحافظي على علاقة طيبة بينهم ولا توجدي خلافات لا داعي لها، فزملاء العمل قد يكونوا هم السبب وراء نجاحك وتحقيق أحلامك إذا ما حافظتِ على علاقتكِ بهم واهتممتِ بها، ويمكنكِ القيام بذلك عن طريق إيجاد فرص للتحدث وفتح نقاشات ممتعة للخروج من ملل العمل بين فترة وأخرة.


الروتين

اتباع روتين يومي ممل يتسبب في الشعور بأن العمل ممل وأن المهام الوظيفية غير جديرة بالاهتمام وهذا ما يتسبب في الإصابة بضغوطات العمل، لذلك احرصي على الخروج من ذلك الروتين الملل بالقيام بإحدى الأنشطة المفضلة أو التي تتمنين القيام بها، فقط تشجعي، فإذا كنتِ ترغبين في القيام بالتمارين الرياضية لكن لا وقت لها فقط كل ما عليكِ هو البحث عن نادٍ رياضي لممارسة تمارين به كل يوم بعد الانتهاء من مهامك الوظيفية لأي مدة فقط لكسر الروتين اليومي والاستمتاع بنشاط مسلي ومفيد.


التوازن

العمل على التوازن بين المهام الوظيفية والمنزلية من الأمور الصعبة حقًا لكن لا يقدر على عمل توازن بين المهمتين إلا الأشخاص الناجحين وبالتأكيد أنتِ منهن، اهتمي بأن يكون وقت العمل للعمل فقط ووقت المنزل لأسرتك فقط ولا تخلطي بين الاثنين حتى لا تصابي بالضغوطات النفسية.


نعمل لنعيش

كوني دائمًا حريصة على أن تعملي لتعيشي لا لتعيشي لتعملي، فالعمل له وقت محدد باليوم وأيام محددة بالإسبوع، وباقي الوقت لكِ ولأسرتك، قومي بقضاء عطلتكِ الأسبوعية بإحدى المدن الساحلية القريبة لتستمتعي بحياتكِ وللخروج من ضغوطات العمل، أو قومي بعمل زيارة عائلية للقضاء وقت رائع مع عائلتك.

 

اقرأ أيضا 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان