رئيس التحرير: عادل صبري 12:43 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

فيديو| كيف تنمين ضمير طفلك في رمضان؟

فيديو| كيف تنمين ضمير طفلك في رمضان؟

المرأة والأسرة

استخدمي كتاب الأعمال لتنمية ضمير طفلك في رمضان

فيديو| كيف تنمين ضمير طفلك في رمضان؟

رفيدة الصفتي 01 يونيو 2016 11:52

يلجأ الأطفال في رمضان لتناول الطعام والشراب رغم صيامهم، ودون علم الآباء الذين قد يسعون للبحث عن أفكار جديدة لتقوية الضمير عند أطفالهم، سواء بأسلوب الحكاية أو القصة تارة، أو أسلوب الترغيب والترهيب تارة أخرى.


وترى الدكتورة منى يسري الاستشارية النفسية والأسرية أن فكرة تقوية الضمير عند الطفل تجعله يركز في عمله، مشيرة إلى فكرة جديدة تتناسب مع سن الأطفال فوق 6 سنوات، حتى يكونوا مدركين ماذا تعني الأعمال الصالحة أو الأعمال غير الصالحة.

 

وقالت الاستشارية الأسرية في مقطع مصور ضمن سلسلة حلقاتها ابني لبكره، التي تعرضها على يوتيوب: "بتعملي كتاب وبتسميه كتاب الأعمال، وبيبقى الطفل فاهم ساعتها أنه عنده كتاب زيه عند ربنا، وربنا بيكتله فيه الحاجات اللي عملها صح، واللي عملها غلط".

 

وأضافت: "بتعوديه كل يوم يكتب التاريخ، ويكتب إيه اللي عمله صح، وإيه اللي عمله غلط، وآخر اليوم بتقولي له جه وقت الميزان"، لافتة إلى أن الميزان يتكون من "حاجة بسيطة جدا من شماعة وأطباق، وتستخدمي أحجار أو خرز بحجم كبير".

 

وتابعت: "وتوزني أعماله لو عمل حاجة كويسة تحطي 10 أحجار، لأن الحسنة بعشر أمثالها، ولو عمل حاجة غلط بتحطي حاجة واحدة بس، وبعدين بتقوليله الله أنت الصح أنت كسبت، وخلي بالك بعد كده إحنا عايزين الصح يكسب مش عايزين الغلط هو اللي يكون تقيل في الميزان".

 

واستطردت الطبيبة النفسية: "علشان يفهموا يعني إيه أعمال صالحة، ويعني إيه أعمال غير صالحة، وبيتدي يفهم انه بيعمل الصح علشان نفسه مش علشان الأب والأب".

 

شاهد الفيديو:

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان