رئيس التحرير: عادل صبري 12:11 صباحاً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

اليمن.. مقتل قيادي حوثي في الجوف

اليمن.. مقتل قيادي حوثي في الجوف

العرب والعالم

عناصر المقاومة الشعبية في اليمن

اليمن.. مقتل قيادي حوثي في الجوف

وكالات 13 مارس 2016 15:35

قتل قيادي في جماعة الحوثي وأصيب اثنان من مرافقيه، اليوم الأحد، بنيران مسلح يتبع المقاومة الشعبية الموالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، في محافظة الجوف، المحاذية للحدود السعودية شمالي البلاد، حسب مصدر في المقاومة.

 

وقال مبارك العبادي، الناشط في المقاومة الشعبية بمحافظة الجوف، إن "أبو شهاب الوايلي مشرف الحوثيين في منطقة اليتمة، التابعة لمديرية خب والشعف، بمحافظة الجوف، قتل واثنين من مرافقيه في اشتباك مسلح مع أحد مسلحي المقاومة الشعبية"، بحسب وكالة اﻷناضول.

 

وأضاف، أن "المسلح التابع للمقاومة قتل أيضًا من قبل الحوثيين بعد قتله للمشرف الحوثي ومرافقيه.

 

وتدور منذ أشهر اشتباكات في محافظة الجوف، بين الجيش الوطني والمقاومة من جهة، ومسلحي الحوثي وقوات موالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح من جهة أخرى، تمكن فيها الطرف الأول من السيطرة على عدة مناطق، بينها مدينة "الحزم" عاصمة المحافظة.

 

وفي سياق آخر، قال مصدر ميداني، إن القوات الحكومية والمقاومة سيطرت على عدد من المواقع العسكرية للمسلحين الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح، في الجهة الغربية من مدينة تعز، وسط اليمن.

 

وذكر المصدر، إن "معارك متواصلة في محيط اللواء 35 بالمطار القديم، منذ أمس السبت، في محاولات مستميتة للحوثيين استعادة الموقع العسكري، لكن المقاومين تصدوا لهم".

 

وأضاف، "تقدمنا باتجاه مفرق شرعب عند النقطة 35 بعد وصول تعزيزات لنا".

 

وبحسب مصدر ميداني آخر، قال إن المقاومة "سيطرت على تبة الظنيين شمال معسكر اللواء 35 بالمطار القديم، فيما تزال المعارك في محيط نقطة السمن والصابون".

 

ووصل قائد اللواء 35 مدرع عدنان الحمادي إلى موقع معسكر اللواء في المطار القديم برفقة 25 عربة عسكرية في غرب المدينة، تمهيداً لانطلاق معارك التحرير في المنطقة.

 

وإلى شرق المدينة، شنت مقاتلات التحالف العربي الذي تقوده السعودية غارات على تبة سوفتيل، ودمرت دبابة عسكرية للحوثيين كانت تقصف الأحياء السكنية وسط المدينة، بالإضافة لاحتراق عربة تحمل مضادًا للطيران، حسبما قال شهود عيان.

 

وتدور معارك عنيفة في الأحياء السكنية بين الطرفين، وسيطرت القوات الحكومية على شارع الكمب وصولاً إلى فندق النصر، والاقتراب من محيط كلية الطب.

 

وكانت القوات الحكومية قد حققت مكاسب ميدانية على الأرض خلال الثلاثة الأيام الماضية، وأحكمت سيطرتها على المنطقة الغربية والجنوبية الغربية للمدينة، وكسر الحصار على المدنيين بعد نحو 10 أشهر من إحكام الحوثيين الحصار على أحياء وسط المدينة.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان