رئيس التحرير: عادل صبري 12:36 مساءً | الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 م | 09 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

العبادي يضمن تأييد الكتل الشيعية لخطته الإصلاحية

العبادي يضمن تأييد الكتل الشيعية لخطته الإصلاحية

العرب والعالم

رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي

بمباركة الصدر

العبادي يضمن تأييد الكتل الشيعية لخطته الإصلاحية

وكالات 07 مارس 2016 00:17

أكدت مصادر عراقية مطلعة أمس، ضمان رئيس الوزراء حيدر العبادي، تأييد الكتل الشيعية لخطته الإصلاحية بمباركة زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، الذي دعا الجمعة الماضي للإطاحة بحكومة العبادي إذا عجزت عن الإصلاح.

 

وقال التلفزيون الرسمي إن الجماعات الشيعية الرئيسية في العراق أبدت الأحد دعمها لخطة رئيس الوزراء حيدر العبادي لإجراء تعديل حكومي ومحاربة الفساد.

 

وبالوقت ذاته، تحدثت وسائل إعلام محلية، عن اجتماع أجراه العبادي مع قادة أحزاب كردستانية في بغداد، لبحث آخر التطورات السياسية والأمنية والاقتصادية وعلى رأسها الخطة الإصلاحية.

وأشار التلفزيون إلى بيان أصدره التحالف الوطني العراقي (شيعي) الذي يسيطر على أغلبية مقاعد البرلمان، بعد اجتماع مع العبادي في كربلاء جنوب بغداد، أكد دعمه لخطة العبادي الإصلاحية.

وقال التلفزيون الرسمي في البيان إن التحالف الوطني العراقي “يؤكد موقفه الداعم للإصلاحات والتغيير الوزاري الذي دعا إليه رئيس الوزراء.”

وطبقا لما ذكره التلفزيون فإن اجتماع الكتل الشيعية في كربلاء حضره مقتدى الصدر رجل الدين القوي الذي دعا يوم الجمعة للإطاحة بالحكومة إذا عجزت عن مكافحة الفساد.

وقال التلفزيون إن ممثلين عن حزب الدعوة الحاكم، وعمار الحكيم، زعيم المجلس الأعلى الإسلامي العراقي حضروا أيضا اجتماع كربلاء.

وكان عبادي الذي قضى 19 شهرا من ولايته المحددة بأربع سنوات قال في فبراير شباط إنه يريد اختيار وزراء فنيين (تكنوقراط) بدلا من الوزراء المعينين على خلفية سياسية.

وتهدف هذه الخطوة إلى إضعاف النظام الحالي الذي يوزع المناصب على المسؤولين على أسس عرقية وطائفية مما يوجد شبكات مصالح يلقى عليها باللوم في تفشي الفساد.

وجاء تحرك العبادي بعد انتقادات من جانب أعلى مرجعية شيعية في البلاد آية الله العظمى علي السيستاني الذي قال إن الحكومة لا تفعل شيئا يذكر لمكافحة الكسب غير المشروع.

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان