رئيس التحرير: عادل صبري 08:20 صباحاً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

أمريكا تحيي الذكرى الـ 12 لهجمات 11 سبتمبر

أمريكا تحيي الذكرى الـ 12 لهجمات 11 سبتمبر

نيويورك- رويترز: 11 سبتمبر 2013 17:57

أحيت الولايات المتحدة الأمريكية الذكرى الثانية عشرة لهجمات 11 سبتمبر 2001 بعزف الموسيقى، ودق الأجراس وتلاوة أسماء نحو 3000 شخص لقوا حتفهم حين صدمت طائرات برجي مركز التجارة العالمي ومقر وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) وسقطت إحداها في ساحة في بنسلفانيا.

 

واحتشد ما يزيد على ألف شخص صباح الأربعاء عند النصب التذكاري لضحايا هجمات 11 سبتمبر في مانهاتن لتلاوة أسماء ضحايا الهجمات التي استهدفت مركز التجارة العالمي عامي 1993 و 2001. وتتلى أسماء الضحايا كل عام.

 

وفي بداية المراسم التي خيمت عليها أجواء الحزن اجتمع عازفو موسيقى القرب وجوقة يقودها شبان حول حوضين في مكان برجي مركز التجارة العالمي السابق.

 

وقال شخص من بين 250 شخصًا اختيروا لتلاوة أسماء الضحايا "أقول لابن أخي مايكل جوزيف مولن إننا نفتقدك ونفكر فيك كل يوم". وقالت امرأة أخرى عن ابن عمها الراحل "رحلت لكن لن ننساك أبدا."

 

واستمرارا لتقليد بدأ العام الماضي لم يتحدث مسؤولون حكوميون في مراسم نيويورك على الرغم من مشاركة رئيس بلدية نيويورك السابق رودولف جولياني وخليفته مايكل بلومبرج وقائد الشرطة ريموند كيلي وقياديون آخرون في المدينة والولاية.

 

وفي مراسم أخرى بمقر البنتاجون دعا الرئيس الأمريكي باراك أوباما الأمريكيين إلى الدعاء لمن قتلوا في الهجوم.

 

وقال أوباما "لنكن أقوياء في مواجهة التهديدات المستمرة والتي ربما تختلف عما كانت عليه قبل 12 عامًا.. سنبقى في حالة يقظة وندافع عن امتنا مادام هناك من يريدون ضرب مواطنينا."

 

وأضاف "لابد أن نتحلى بالحكمة لندرك أن القوة -رغم أنها ضرورية في بعض الأحيان- لا يمكنها وحدها أن تبني العالم الذي ننشده."

 

وفي البنتاجون أشار أوباما إلى الصراعات التي وقعت في السنوات العشر التي أعقبت هجمات سبتمبر. وأشاد أوباما بالأمريكيين الأربعة بمن فيهم السفير الأمريكي الذين قتلوا في هجوم لمتشددين إسلاميين على مجمع دبلوماسي في بنغازي بليبيا يوم 11 سبتمبر الماضي.

 

وقبل أن يتوجه إلى مقر البنتاجون وقف أوباما دقيقة صمت في الحديقة الجنوبية بالبيت الأبيض. ووقف إلى جانب أوباما زوجته ميشيل ونائبه جو بايدن وزوجته جيل.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان