رئيس التحرير: عادل صبري 01:25 صباحاً | الأربعاء 15 أغسطس 2018 م | 03 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

30 قتيلاً في تفجير سيارة مفخخة جنوبي سوريا

30 قتيلاً في تفجير سيارة مفخخة جنوبي سوريا

وكالات 02 مارس 2016 16:53

قُتل 30 شخصًا على الأقل من فصيل سوري معارض، بينهم قادة، إثر تفجير سيارة مفخخة، استهدفت اجتماعًا لهم في ريف القنيطرة جنوبي البلاد. 

 

وقال سلمان العطوة القيادي العسكري في "جبهة ثوار سوريا"، تابعًا للجيش الحر، حسب "الأناضول"، إنَّ التفجير استهدف مبنى مكتب المالية للجبهة في بلدة العشة     بالقنيطرة، حيث كان يجتمع عدد من قياداتها، بالإضافة إلى وجود عشرات العناصر الأخرى، ما أسفر عن سقوط ٣٠ قتيلاً على الأقل وجرح العشرات.

 

وأضاف العطوة، الذي كان شاهدًا على الحادث، أنَّ التفجير تمَّ بواسطة سيارة من نوع "كيا 4000"، مشيرًا إلى أنَّ من بين القتلى القائد العسكري للجبهة في الجنوب أبو حمزة الكبس وقيادات أخرى "لم يحدِّد عددها"، مرجِّحًا ارتفاع أعداد القتلى، لا سيَّما أنَّ عمليات البحث عن مفقودين ما الت جارية وسط ركام المبنى الذي انهار بشكل كامل.

 

ولفت المتحدث نفسه، الذي أصيب هو الآخر بجروح "طفيفة"، إلى وجود معلومات عن وجود سيارة مفخخة أخرى في منطقة القنيطرة، موضِّحًا أنَّ جبهة ثوار سوريا، وفصائل أخرى، نشرت حواجز عسكرية في محيط المنطقة، وفرضت تفتيشًا دقيقًا على جميع المركبات المارة.

 

و"جبهة ثوار سوريا" من أبرز الفصائل المعارضة العاملة في جنوب سوريا، ويزيد عدد مقاتليها عن الـ 4000 مقاتل، وتعرّض قياديون منها في أوقات سابقة لمحاولات اغتيال، من بينها محاولة استهدفت القائد العام للجبهة أبو أسامة الجولاني، قبل أشهر.

 

وتزامن هذا التفجير مع اليوم الخامس على بدء سريان اتفاق "وقف الأعمال العدائية" بسوريا.

 

اقرأ أيضًا: 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان