رئيس التحرير: عادل صبري 12:56 مساءً | الأحد 16 ديسمبر 2018 م | 07 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

إضراب جزئي في المؤسسات الحكومية بغزة

إضراب جزئي في المؤسسات الحكومية بغزة

العرب والعالم

موظفو غزة يحتجون على تنصل حكومة الوفاق من الإيفاء بالتزاماتها

إضراب جزئي في المؤسسات الحكومية بغزة

وكالات 01 مارس 2016 08:48

شهدت كافة الوزارات والمؤسسات والمدارس الحكومية في قطاع غزة، اليوم الثلاثاء، إضرابا جزئيا عن العمل، احتجاجاً على ما يعتبره موظفو حكومة "حماس" السابقة، "تنكرا من حكومة الوفاق الفلسطينية لحقوقهم".

 

وقالت نقابة موظفي القطاع العام في غزة (مقربة من حركة حماس)، في بيان لها تلقت "الأناضول" نسخةً منه، إنّ "الموظفين في كافة الوزارات والمؤسسات الحكومية والمدارس، نفذوا اليوم الثلاثاء، إضراباً جزئيا عن العمل، (ليوم واحد)، احتجاجاً على تنصل حكومة الوفاق من الإيفاء بالتزاماتها تجاه الموظفين".
 

 

واستثنى الإضراب أقسام الطوارئ في وزارة الصحة، بحسب النقابة.
 

وهددت النقابة بتوسيع "حراكها النقابي"، وفعالياتها الاحتجاجية خلال الأيام المقبلة، محملة حكومة الوفاق المسئولية عن "تداعيات إهمال الموظفين".
 

ولم يتلقّ موظفو حكومة غزة السابقة، البالغ عددهم نحو 40 ألف موظف، رواتب من حكومة الوفاق الفلسطينية، باستثناء دفعة مالية واحدة بلغت قيمتها 1200 دولار أمريكي لكل موظف، حصل عليها الموظفون المدنيون فقط في أكتوبر 2014.
 

وتصرف وزارة المالية في غزة التي تديرها حركة "حماس"، على فترات زمنية تمتد لشهر أو شهرين دفعات مالية لموظفي حكومتها السابقة.
 

وتقول "حماس"، إن اتفاق المصالحة الذي وقعته مع حركة فتح، في أبريل 2014، ينص على دمج موظفي غزة في مؤسسات السلطة الفلسطينية، ودفع رواتبهم، وهو ما تنفيه الأخيرة.
 

وتشكلّت حكومة الوفاق في الثاني من يونيو 2014، لكنها لم تتسلم مهامها في قطاع غزة، بسبب استمرار الخلافات السياسية بين الحركتين. 

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان