رئيس التحرير: عادل صبري 12:55 مساءً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

اشتباكات بمحيط المسجد الأقصى

بين الشرطة الإسرائيلية وفلسطينيين..

اشتباكات بمحيط المسجد الأقصى

الأناضول : 07 سبتمبر 2013 23:49

اندلعت مواجهات مساء اليوم السبت، فى حى باب الحديد الملاصق للمسجد الأقصى فى مدينة القدس المحتلة بين سكان الحى الفلسطينيين وقوات الشرطة الإسرائيلية، التى اعتقلت أحدهم واعتدت على سيدة، بحسب شهود عيان.

وقال عاصم جويحان، أحد سكان الحى، لمراسل وكالة الأناضول للأنباء: "مساء اليوم اندلعت مواجهات عنيفة عند باب الحديد وطريق الواد داخل البلدة القديمة فى القدس وأطلق جنود الاحتلال قنابل الصوت باتجاه الشبان، ورد الشبان برشقهم بالحجارة، وتحطيم كاميرات المراقبة المزروعة فى المكان مع إطفاء الكهرباء".

وأضاف: "شاهدت عددا من جنود الاحتلال يعتدون بالضرب المبرح على الشاب سيف النتشة بعد اعتقاله من منزله الكائن فى نفس المكان، والاعتداء عليه بالضرب المبرح أمام أعين عائلته".

وتابع جويحان: "حاولت إبعاد الجنود عن الشاب إلا أنهم هددونى بالاعتقال وطالبونى بالدخول إلى المنزل وإغلاق الباب".

وأشار المواطن المقدسى إلى أن "قاطنين اثنين أصيبا فى المكان بحالات اختناق شديد جراء إطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع وحالات هلع وخوف فى صفوف الأطفال لشدة إطلاق قنابل الصوت، كما أصيبت السيدة أم عيسى النتشة خلال تعرضها للضرب المبرح أثناء اقتحام القوات الخاصة لمنزلها خلال عملية اعتقال قاسم النتشة".

ويأتى هذا الحادث غداة اقتحام الشرطة الإسرائيلية باحات المسجد الأقصى، حيث ألقت قنابل صوت وغاز مسيل للدموع باتجاه المصلين؛ مما أسفر عن إصابة عشرات من المصلين بالاختناق؛ جراء استنشاقهم الغاز، كما اعتقلت 15 مقدسيا أفرجت عن 14 منهم مساء اليوم.

وبين الحين والآخر، يتعرّض المسجد الأقصى إلى اقتحامات يقوم بها مستوطنون متطرفون، تحت حراسة مشددة من قوات الجيش والشرطة الإسرائيلية؛ مما يثير حفيظة الفلسطينيين، ويسفر عن اندلاع مواجهات بين الطرفين.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان