رئيس التحرير: عادل صبري 07:30 صباحاً | السبت 20 أكتوبر 2018 م | 09 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

انشقاق وزير الدفاع السوري السابق ووصوله لتركيا

انشقاق وزير الدفاع السوري السابق ووصوله لتركيا

العرب والعالم

وزير الدفاع السورى السابق علي حبيب

بمساعدة دولة غربية..

انشقاق وزير الدفاع السوري السابق ووصوله لتركيا

رويترز 04 سبتمبر 2013 19:14

قال عضو كبير في الائتلاف الوطني السوري المعارض اليوم الأربعاء، إن وزير الدفاع السابق علي حبيب - عضو في الطائفة العلوية - انشق وموجود الآن في تركيا.

 

ويأتي النبأ في وقت تحقق فيه القوات الموالية للأسد تقدما في جبهات القتال وتواجه احتمال التعرض لضربة عسكرية أمريكية ردا على هجوم بالأسلحة الكيماوية في دمشق تحملها واشنطن المسؤولية عنه.

 

وقال كمال اللبواني العضو البارز في الائتلاف الوطني السوري، إن حبيب تمكن من الإفلات من قبضة النظام موجود الآن في تركيا لكن هذا لا يعني أنه انضم للمعارضة، وأضاف أنه عرف بذلك من مسؤول دبلوماسي غربي.

 

ونفى التلفزيون السوري الحكومي، أن حبيب غادر البلاد، وقال إنه ما زال في منزله، فيما قال وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو إنه لا يمكنه في الوقت الحالي تأكيد انشقاق حبيب.

 

وقال مصدر خليجي إن حبيب انشق مساء الثلاثاء ووصل للحدود التركية قبل منتصف الليل مع شخصين أو ثلاثة ثم نقل عبر الحدود في قافلة من السيارات.

وأضاف أن مرافقيه من ضباط الجيش أيضا يدعمون انشقاقه، ومن المعتقد أنهم أيضا غادروا سوريا لكن لم يرد تأكيد فوري لذلك.

 

وأوضح اللبواني، أن حبيب هرب من سوريا بمساعدة دولة غربية، وقال إنه سيكون مصدرا كبيرا للمعلومات بالنظر إلى أنه عمل بالجيش لمدة طويلة، وإنه كان فعليا رهن الإقامة الجبرية في منزله منذ تحدى الأسد وعارض قتل المحتجين.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان