رئيس التحرير: عادل صبري 12:05 مساءً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

2015.. الأعلى بنسبة الزواج في قطاع غزة

2015.. الأعلى بنسبة الزواج في قطاع غزة

العرب والعالم

حفلات الزواج في قطاع غزة

2015.. الأعلى بنسبة الزواج في قطاع غزة

وكالات 24 يناير 2016 13:23

قال المجلس الأعلى للقضاء الشرعي بفلسطين، إن عدد حالات الزواج في قطاع غزة بالعام 2015 هي الأعلى منذ نشأة المحاكم الشرعية في قطاع غزة، موضحاً أن المحاكم أتمت 20778 عقد زواج، وهذا الرقم يعد الأكبر منذ نشأة المحاكم الشرعية في قطاع غزة.

 

وأوضح المجلس في تقرير إحصائي أصدره اليوم الأحد، خلال برنامج لقاء مع مسئول في مقر المكتب الإعلامي الحكومي، أن جميع المعاملات التي أتمها القضاء الشرعي بلغت 275031 معاملة تم انجازها في أروقة المحاكم الشرعية ما بين دعاوى زواج وطلاق وحجج وإرشاد وإصلاح أسري ومعاملات المحامين ومعاملات الأيتام وأنواع أخرى من المعاملات.

 

وذكر رئيس المجلس الأعلى للقضاء الشرعي حسن الجوجو، مفصلاً بالتقرير أن المعاملات التي أجريت عام 2015 هي الأعلى خلال الأعوام الماضية، حيث أنها في تزايد واضح.
 

وفصل التقرير بالأرقام المعاملات التي أتمتها المحاكم المنتشرة في القطاع فكان للمحكمة العليا: 678 حالة، محكمة الاستئناف : 1340 حالة، المحاكم الابتدائية: 269246، الإرشاد الأسري:1634, دائرة البحوث: 1194 حالة, مؤسسات الأيتام: 953حالة.
 

وتابع التقرير مفصلاً عمل المحاكم بدءً بالمحكمة العليا الشرعية في قطاع غزة والتي أتمت 678 معاملة، يليها محكمة الاستئناف الشرعية بفرعيها غزة وخانيونس، حيث بلغت 1340 معاملة.
 

وذكر أن المحاكم الشرعية الابتدائية عملت بشكل كبير حيث تم انجاز 269237 معالمة انقسمت إلى تفاصل الدعاوى وتفاصيل الزواج والطلاق.
 

وفيما يتعقل بالزواج والطلاق، بلغت نسبة الزواج 20778 عقد زواج, وهذا الرقم يعد الأكبر منذ نشأة المحاكم الشرعية في قطاع غزة.
 

وبلغت عدد حالات الطلاق 3281 حالة , بنسبة (15.8%) وهي نسبة أقل من العام الماضي.
 

أما فيما يخص بدائرة الإرشاد والإصلاح الأسري بلغت عدد الحالات التي عرضت على هذه الدائرة "1634" حالة.
 

وفيما يتعلق بمؤسسة إدارة وتنمية أموال اليتامى بلغ عدد الحالات "953" معاملة صرفت لصالح الأيتام, أما دائرة البحوث الفقهية والقانونية فبلغ مجموع الحالات في الدائرة "1194" معاملة محامي شرعي.
 

وأكد القضاء الشرقي في تقريره أن القفزة النوعية التي قام بها على كل المستويات ظاهرة أصيلة تمتد منذ نشأة الشرع الحنيف.

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان