رئيس التحرير: عادل صبري 09:25 صباحاً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

مسؤول أممي: تعز تفتقر إلى المياه والوقود

مسؤول أممي: تعز تفتقر إلى المياه والوقود

العرب والعالم

تدهور الأوضاع في تعز

مسؤول أممي: تعز تفتقر إلى المياه والوقود

وكالات 23 يناير 2016 11:58

قال منسق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة في اليمن، جيمي ماكغو لدريك، السبت، إن مدينة تعز (وسط البلاد)، تعاني شحًا حادًا في المواد المعيشية الأساسية، بما في ذلك إمكانية الحصول على المياه والوقود.

 

وأضاف لدريك، في بيان اليوم، “عدت لتوي من زيارة إلى محافظتي تعز وإب وسط اليمن، برفقة عدد من كبار مسؤولي الأمم المتحدة، بهدف الاجتماع بالسلطات المحلية، والجماعات المسلحة، لأشاهد الأوضاع الإنسانية هناك”.
 

 

وأضاف، “هناك صعوبة في وصول المساعدات إلى مدينة تعز، لفترة امتدت عدة أشهر”، مضيفًا، “نسعى مع الأطراف الميدانية في المدينة للتوصل إلى آليات، تضمن الوصول المستمر للمساعدات هناك، دون قيد أو شرط”.

وتابع، “لم أر في المدينة سوى عدد قليل من المتاجر تفتح أبوابها، وهناك نقص في كميات المواد الغذائية، والسلع الأساسية الأخرى الضرورية للبقاء على قيد الحياة”.
 

ولفت لدريك، أنه، “قام بزيارة مستشفى الثورة، أكبر مستشفيات تعز، الذي يتعرض لقصف مستمر، ولم يسلم كغيره من مستشفيات اليمن من أضرار النزاع”، مطالبًا “بحمايتها (المستشفى) من أية هجمات”.
 

وأوضح، أن المستشفى يعاني من نقص حاد في المستلزمات الطبية، مشيرًا أن الطواقم الطبية في المدينة تواصل العمل رغم المخاطر، ودون أجور.
 

وقال المسؤول الأممي، “شاهدت في كل مكان مررت به بالمدينة، حجم الأذى الذي يلحق بالنساء، والرجال، والأطفال بسبب النزاع”.
 

وناشد، مختلف أطراف النزاع في اليمن إلى “احترام القانون الدولي الإنساني، وإتاحة وصول المساعدات الإنسانية”.
 

وزار الخميس الماضي، وفد من الأمم المتحدة، و12 منظمة عالمية، مدينة تعز، لفك الحصار المفروض عليها من قبل الحوثيين، وقوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح، منذ أشهر، ومعاينة الوضع الإنساني.
 

وقالت مصادر حقوقية وطبية حينها، إن الوفد المنظمات الدولية، استطاع كسر الحصار، ودخول المدينة من المنفذ الغربي، برفقة 14 شاحنة نقل إغاثية.

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان