رئيس التحرير: عادل صبري 04:29 صباحاً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

الخبيزة .. سيدة موائد فقراء غزة في الشتاء

الخبيزة .. سيدة موائد فقراء غزة في الشتاء

العرب والعالم

شاب يجمع نبتة الخبيزة

زهيدة السعر وغنية بالفوائد

الخبيزة .. سيدة موائد فقراء غزة في الشتاء

فلسطين – مها عوادة 22 يناير 2016 12:25

رحلة البحث عن نبتة الخبيزة في قطاع غزة باعتبارها طعام الفقراء تبدأ في منتصف فصل الشتاء حيث تنمو بين الحقول بشكل كبير ويتجه الكثير من الغزيين لجمع أوراقها من أجل طهيها وأكلها أو بيعها في السوق باعتبارها مصدر رزق للعديد من الشبان في ظل ارتفاع نسب البطالة والفقر بسبب الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة.

 

ومع غزارة نمو هذه النبتة الشعبية أصبح فقراء غزة لا يجدون صعوبة في الحصول عليها مجانا لتكون الوجبة المفضلة والميسرة لهم معظم أيام الأسبوع.

 

 

نبتة الخبيزة تنمو بشكل متكامل في أواخر شهر ديسمبر في فصل الشتاء وتستمر حتى شهر مارس  وهي أكلة شهية وفيها فوائد صحية متعددة.

 

"مصر العربية " ترصد في هذا التقرير رحلة الغزيين في الحصول على الخبيزة وأسرار حبهم لتلك الأكلة الشعبية.

 

وقال الشاب محمد محمود وهو يهم بجمع أوراق الخبيزة من وسط الحقول شرق قطاع غزة:" أنا بجمع نبتة الخبيزة التي  تعتبر مصدر غذائنا الوحيد في ظل الوضع الصعب الذي نمر به حيث لا يوجد عمل أو مال لذلك نتجه لجمع أوراق نبتة الخبيزة".

 

وأضاف لـ"مصر العربية":" في ظل وجود بطالة  وقاعدين في البيوت بدون عمل ونحن لنا أسر يعني هو هاد موسمها الذي نترزق منها بنلقطها في أكياس وبنبيعها بالكيلو في السوق  وبناكل منها يعني بنمشي حالنا وهي تعتبر متنفس لنا  وفرج لنا".

 

أما خالد نمر فيقول:" أستيقظ من النوم في الصباح الباكر كل يوم أتنقل بين الحقول من  أجل جمع أوراق الخبيزة من أجل بيعها في السوق وأبيع الكيلو الواحد بنصف دولار أمريكي تقريبا وأحصل في اليوم خمسة دولارات أعيش منها أنا وأسرتي المكونة من خمسة أفراد".

 

بدوره أوضح المواطن أبو محمد  بأن حصوله على الخبيزة مجانا من بين الحقول يشجعه على طهوها كثيرا من أجل توفير المزيد من الأموال، لا سيما في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة.

 

 وأكد في الوقت ذاته أن طعمها اللذيذ واقتران طهوها وتناولها بذكرياته مع أجداده دفعه للإكثار من استخدامها.


الخبيزة لها طرق متعددة في طبخها وتحضيرها عند الغزيين ولكن الطريقة الشائعة هي بوضعها في ماء ساخن بعد تقطيع بصل ووضعه في الزيت ثم بعد أن يصل الماء لمرحلة الغليان توضع أوراق الخبيزة بعد نزعها من السيقان في الماء على أن تذوب بشكل جزئي ثم تستخدم أداة مشهورة في غزة هي "المخرار" وهي خشبة صغيرة بزاويتين تساعد على تقطيع أوراق الخبيزة بشكل صغير.

 

وتستمر عملية التحريك بالمخرار لربع ساعة تقريبا حتى إذابة الورق وتكون بذلك قد نضجت ثم قبل تزيلها قبل النضوج توضع بعض الخلطات والبهارات المشهورة في غزة عليها من أجل أن تكون لها نكهة أفضل.

 

ولا تقتصر الخبيزة صاحبة الفوائد الصحية المتعددة على الفقراء وحسب فيسارع العديد من الأغنياء لشرائها لعظم فوائدها الغذائية.

 

وتتمتع نبتة الخبيزة بالعديد من الفوائد فهي من  وجبات الشتاء اللذيذة والمفضلة فهي مضاد للأكسدة وتحتوي الخبيزة على الأنثوسيانين وهذه المادة تحسن وظائف الجسم، وتساعد الخلايا على البقاء سليمة بما فيه الكفاية وتقي من السرطان.

 

 كما يقول خبراء التغذية أن الخبيزة مفيدا أيضًا للبشرة، حيث تصبح لينة ومرنة وقليلة التجاعيد, كما أن للخبيزة دورًا في مكافحة العدوى والحد من الالتهابات وبالتالي فإن الأشخاص الذين يتناولون أو يشربون الخبيزة بانتظام كما يؤكد الخبراء يكونون معرّضين بنسبة أقل للإصابة بالأمراض كما  أنها غنية بمركبات "الفلافونويد"، فهي تخفض ضغط الدم بنسبة تصل إلى 7٪ ما يساهم في توسيع الأوعية الدموية.

 

اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان