رئيس التحرير: عادل صبري 12:11 صباحاً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

تونس.. تواصل الاحتجاجات بالقصرين رغم حظر التجول

تونس.. تواصل الاحتجاجات بالقصرين رغم حظر التجول

العرب والعالم

الشرطة التونسية

تونس.. تواصل الاحتجاجات بالقصرين رغم حظر التجول

وكالات 19 يناير 2016 21:25

تواصلت الاحتجاجات بمدينة القصرين التونسية، وبخاصةً في حي الزهور، رغم إعلان حالة الطوارئ، عقب مواجهات بين الشرطة ومتظاهرين.

 

وقال شاهد عيان من سكان الحي، لـ"الأناضول"، إنَّ مجموعةً من الشباب تجمعوا اليوم الثلاثاء في الطريق الرئيسي وعدد من الشوارع بمنطقتي الزهور والنور الشعبيتين، وأحرقوا العجلات المطاطية، مشيرًا إلى أنَّ الأمن تدخَّل بإطلاق الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين.

 

ووفقًا لشهود عيان من مدينة فريانة في محافظة القصرين، فإنَّ مجموعةً كبيرةً من الشباب تجمَّعت في الطريق الرئيسي وسط المدينة وفي أحياء مختلفة منها وفي المدخل الغربي لها، وحصلت مواجهات مع دورية أمنية كانت قادمة من مدينة قفصة.

 

وأعلنت وزارة الداخلية التونسية، الثلاثاء، فرض حظر التّجوّل بمدينة القصرين، إثر وقوع مواجهات بين شباب محتجين على عدم تعيينهم بوظائف حكومية وقوات الأمن.

 

وبحسب "الأناضول"، فقد اندلعت في مدينة القصرين مواجهات بين شباب محتجين وقوات الأمن، التّي تصدت لهم بعد محاولة اقتحام مقر الولاية.

 

وانطلقت المواجهات بعد أن تجمَّع عدد من الشباب احتجاجًا على ما أسموه "تلاعبًا من قبل السلطة المحلية في قائمة أسماء المعينين في وظائف حكومية"، ورشق المحتجّون قوات الأمن بالحجارة، وأشعلوا النيران في عجلات مطاطية بوسط الطريق الرئيسي بالمدينة، ما أدَّى إلى إطلاق الأمن للغازات المسيلة للدموع، وامتدت الاحتجاجات إلى داخل حي الزهور، أحد أكبر أحياء المنطقة، ومنه توسعت لتشمل أحياء أخرى.

 

اقرأ أيضًا: 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان