رئيس التحرير: عادل صبري 01:07 صباحاً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

مكاسب مصر من زيارة الرئيس الصيني

مكاسب مصر من زيارة الرئيس الصيني

العرب والعالم

السيسي مع الرئيس الصيني في لقاء سابق

مكاسب مصر من زيارة الرئيس الصيني

أحمد جدوع 19 يناير 2016 17:45

أكد خبراء أن زيارة الرئيس الصيني لمصر سينتج عنها مكاسب اقتصادية وسياسية، فضلاً عن تعزيز أواصر العلاقات بين البلدين، فيما اعتبر آخرون أنّ الصين ليست جادة في مسألة الاستثمار.

 

ويعتزم الرئيس الصيني "شي جين بينج"، زيارة القاهرة غدًا الأربعاء في أول جولة خارجية له في عام 2016 ضمن جولة بالشرق الأوسط من بينها السعودية وإيران، كما أنها أول زيارة لرئيس صيني منذ 12 عامًا لمصر.  

 

وخلال الزيارة سيعلن عام 2016، عامًا للثقافة الصينية في مصر بمناسبة مرور 60 عامًا على العلاقات الدبلوماسية بين القاهرة وبكين.

 

ويقول السفير عبد الرؤوف الريدي أن زيارة الرئيس الصينى ستكون داعمة لمصر في هذه المرحلة التي تمر بها البلاد، خاصة أن عدة قطاعات تحتاج إلى تنمية واستثمار.

 

وأضاف في تصريح خاص لـ"مصر العربية" أن العلاقات بين مصر والصين قديمة واستراتيجية وذلك لأهمية مصر لدى الصين، خاصة لأن الأخيرة لها استثمارات كثيرة في إفريقيا.

 

وأوضح أن مصر أول دولة تعترف بالثورة الصينية، ما ساعد في تعزيز علاقتهما، خاصة بعد ثورة 30 يونيو، مشيرا إلى أن فرصة إقامة تحالف اقتصادي متاحة ولو تم استثمار الزيارة.

 

الصين تغير مواقفها

 

ورأى الدكتور محمد حسين ـ أستاذ العلاقات الدولية بجامعة القاهرة أنه لا يمكن الاعتماد على الصين بشكل أساسي لأنها دولة تغير مواقفها كروسيا، لكن من الممكن الاستفادة منها في تمرير أهداف مصرية من ناحية السياسية الخارجية خاصة أن الصين لها حق الفيتو.

 

 وقال في تصريحات لـ" مصر العربية " إن عضوية مصر فى مجلس الأمن تسهل التعاون بشكل أوسع مع الصين لأنها دولة كبرى وعضو فى الأمم المتحدة، لافتا إلى أن الرئيس الصينى يزور مصر ضمن جولة تشمل  مصر والسعودية وإيران وهذه الدول لها دور كبير فى المنطقة الآن فربما يكون الرئيس الصيني لديه أجندة ستتضح معالمها بعد انتهاء هذه الجولة .

 

 وأوضح أن مصر تعتبر منفذ وسوق كبير للصين فحتما سيكون هناك تنسيق اقتصادي وجلب لاستثمارات ومنح وقروض استمارية لانعاش الاقتصاد.

 

بدوره قال ممدوح الولي ـ الخبير الاقتصادي إن الغرض الأساسي من زيارة الرئيس الصيني لمصر هو تعزيز التجارة، ملمحا إلى أنه لا يتوقع استثمارات صينية في هذا التوقيت نظراً للظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر بها بكين.

 

 وأضاف في تصريحات لـ" مصر العربية" أن مشروع  المنطقة الصينية بخليج السويس الذي تعدى 10سنوات ومازال كما هو حتى الآن ما يؤكد أنه لا يوجد مصداقية وجدية للاستثمار.

 

وأفاد بأن زيارة مصر هى على هامش جولة للرئيس الصيني سيزور فيها السعودية وإيران من أكبر الدول المورده للبترول حيث يريد الحصول على أسعار مجزية تناسب الظروف الاقتصادية بعد قلة الصادرات والصناعات والنمو بشكل عام.

 

وأشار إلى العقود التي أبرمها الرئيس عبد الفتاح السيسي في زيارته الأخيرة لم يتخد فيها أي خطوات حتى هذه اللحظة، متابعا:" لكن على كل حال على الحكومة استثمار هذه الزيارة وإعداد مشروعات قابلة للتنفيذ لعرضها على الرئيس الصيني".

 

وفي الآونة الأخيرة زادت معدلات خروج رؤوس الأموال من الصين بسبب تباطؤ النمو، كما يعاني قطاعها المصرفي وتشهد الأعمال حالات إفلاس بأعداد متزايدة.

 

قمة مشتركة

 

ومن المقرر أن يعقد الرئيس الصيني شى جين بينج قمة مشتركة مع الرئيس عبدالفتاح السيسى  والتوقيع على عدد من المشروعات.

 

واجتمع الرئيس عبدالفتاح السيسي، برئيس الوزراء المهندس شريف إسماعيل، ووزير النقل سعد الجيوشي، والدكتور مصفي مدبولي، وزير الإسكان، والمهندس طارق قابيل لبحث الملفات التي أعدتها المجموعة الوزراية للزيارة .

 

 وتشمل المشاريع المعدة من الحكومة المصرية النقل، والإسكان، والكهرباء، والزراعة، والتعليم العالى والفنى، فضلا عن إعداد مذكرة تفاهم حول مبادرة الرئيس الصينى لإحياء طريق الحرير.

 

وكشف واى جيان تشينج ـ الرئيس التنفيذى لشركة "تيدا ـ مصر"أن الشركة ستبدأ خلال أيام أعمال ترفيق المرحلة الأولى من توسعات المنطقة الصينية بشمال غرب خليج السويس.

 

وأكد في تصريحات صحفية أن الشركة ستنتهى من أعمال المرافق والبنية التحتية والطرق خلال عام واحد، بمساحة 2 كم مربع من إجمالى التوسعات البالغة 6 كم مربع.

 

وتضم المنطقة الصناعية شركات صناعة الفايبر جلاس فى اﻵلات والحفارات، والتكنولوجيا، ومخازن، فضلا عن مدينة ملاهي تحت اسم التنين المرعب، وفندق 4 نجوم.

  

اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان