رئيس التحرير: عادل صبري 02:01 صباحاً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

شاهد عيان لـ"مصر العربية": روسيا تحرق الشيخ مسكين والحُر يستميت

شاهد عيان لـمصر العربية: روسيا تحرق الشيخ مسكين والحُر يستميت

العرب والعالم

مجازر الأسد في سوريا

شاهد عيان لـ"مصر العربية": روسيا تحرق الشيخ مسكين والحُر يستميت

أيمن الأمين 11 يناير 2016 09:56

قال الناشط الإعلامي السوري أحمد المسالمة، إن الطيران الروسي المحتل أغار على درعا بـ 6 غارات جوية، 4 غارات جوية على بلدة أبطع، وغارة في نوى، وغارة في بصرى الشام.

 

وأوضح شاهد العيان لـ"مصر العربية" أن ميلشيات قوات النظام المتمركزة بمطار الثعلة قصفت مدينة بصرى الشام بالقذائف المدفعية والقنابل العنقودية، مشيرًا إلى أن المعارك في الشيخ مسكين ما تزال مستمرة.

 

كما قصف الطيران الروسي، بالصواريخ الفراغية الأحياء السكنية في مدينة "بصرى الشام" بريف درعا، بالتزامن مع تحليق مكثف للطيران المروحي، دون تنفيذه أية غارة على المنطقة.

مليشيات عراقية ولبنانية

وتابع: هناك محاولات للتقدم للنظام الذي يسانده الطيران الحربي الروسي جويا، وميلشيات إيرانية ولبنانية وعراقية على الأرض، والجيش الحر  يتصدى ويقاوم في الشيخ مسكين.

واستطرد شاهد العيان كلامه، "الحُر يحاول التخفيف عن الشيخ مسكين باستهدافه تجمعات النظام 56 بقرفا وأزرع والسحيلية.

 

وتأتي محاولات النظام الحثيثة للسيطرة على المدينة الإستراتيجية، تحت غطاء جوي روسي، الذي شن عشرات الغارات الجوية على المدينة، مما تسبب بدمار كبير في ممتلكات المدنيين.

مقاتلات روسيا

وأغارت المقاتلات الروسية على أحياء درعا البلد، وسط اشتباكات تدور على أطراف حي المنشية، بين قوات المعارضة وقوات النظام، التي تواصل قصفها على المنطقة.

وتدور في سوريا معارك واشتباكات مسلحة وأعمال عنف منذ قرابة الخمس سنوات بين قوات بشار الأسد، والمعارضة السورية، والعديد من المجموعات المسلحة.

 

وأسفرت المواجهات، حتى الآن وفقاً للإحصائيات الصادرة عن الأمم المتحدة، عن سقوط قرابة 300 ألف قتيل، فيما وثقها البعض بـ400 ألف قتيل، إضافة إلى نزوح الملايين من السوريين داخل سوريا ولجوء مثلهم خارجها.

 

في حين لاتزال روسيا تقصف مناطق سيطرة المعارضة السورية والآحياء المدنية منذ نهاية سبتمبر الماضي.

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان